وصول طائرة القصف والإسناد الكثيف الأمريكية AC-130 إلى قاعدة عين الأسد غرب الأنبار
الأخبار العسكرية

وصول طائرة القصف والإسناد الكثيف الأمريكية AC-130 إلى قاعدة عين الأسد غرب الأنبار

أظهرت صورة من الأقمار الإصطناعية وصول طائرة القصف والإسناد الكثيف الأمريكية AC-130W Stinger II إلى قاعدة عين الأسد غرب الأنبار.

 

وصول طائرة القصف والإسناد الكثيف الأمريكية AC-130 إلى قاعدة عين الأسد غرب الأنبار

 

هذه الطائرة محدثة للمعيار stinger ll الذي يتسلح بهاوتزر 105 ملم ومدافع رشاشة خماسية السبطانة من عيار 25 ملم وأجهزة بصرية ورادارية حديثة.

 

وبذاك إنظمت هذه الطائرة إلى أسطول جوي أمريكي ضخم فى القاعدة يضم:

 

• طائرة الإسناد الأرضي A-10
• مروحيات هجومية من طراز AH-64 Apache
• مروحية النقل UH-60 black hawk
• مروحية النقل الثقيل بوينغ سي إتش-47 شينوك Boeing CH-47 Chinook
• الطائرة نصف المروحية V-22 أوسبري
• الطائرة من دون طيار الإستطلاعية MQ-9

 

لوكهيد إي سي-130 (AC-130) هى طائرة مُسلحة ثقيلة مختصة في الهجوم الأرضي. شركة لوكهيد مارتن كانت مسؤولة عن بناء الطائرة ، في حين شركة بوينغ كانت تتولى تحويلها لطائرة مسلحة كما تتولى أيضاً مهام الدعم. الطائرة هي تعديل على طائرة النقل سي-130 هيركوليز Lockheed C-130 Hercules.

 

يستخدم الطائرة إي سي-130 بشكل حصري من قبل القوات الجوية الأميركية، و هي مجهزة بـ 4 محركات توربينية. وتتسلح الطائرة برشاش غاتلينغ Gatling gun ذو العيار 20 ملم و مدافع هاوتزر ذات العيار 105ملم. ويتكون طاقمها من 12 – 13 عنصر بينهم 5 ضباط (2 من الطيارين و ملاح و ضابط الحرب الالكترونية و آخر لمكافحة النيران) و الافراد المجندين (مهندس طيران، و مشغلي الالكترونيات و المدفعية الجوية).

 

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...