منظومات إس-300 التي سلمتها روسيا للنظام السوري لن تدخل الخدمة قبل مطلع شهر مارس القادم
الأخبار العسكرية

منظومات إس-300 التي سلمتها روسيا للنظام السوري لن تدخل الخدمة قبل مطلع شهر مارس القادم

قالت صحيفة كوميرسانت الروسية أن منظومات إس-300 التي سلمتها روسيا للنظام السوري لن تدخل الخدمة قبل مطلع شهر مارس القادم في أحسن الأحوال.

 

قالت صحيفة كوميرسانت نقلاً عن مصادر مُطلعة ، أن الجانب السوري سيصبح على استعداد لاستخدام منظومات إس-300 اعتبارًا من شهر ‏مارس المقبل ، وذلك بعد الانتهاء من كافة التّدريبات عليها و إتقان استخدامها‎.‎

 

كما أشارت الصحيفة أنه سيصبح من الممكن ابتداءا من مارس المقبل نشر كتيبة دفاع جوي واحدة من هذه انظام الصاروخي من أجل حماية دمشق و محيطها‎ ‎

 

و في نفس السياق، ذكر عضو لجنة الدفاع و الأمن فى مجلس الاتحاد الروسى فرانتس كلينتسيفتش، أن أطقم أنظمة إس 300 السورية تخضع حاليا للتداريب‎.‎

 

وأضاف “توجه الطائرات الحربية الاسرائيلية ضرباتها في الوقت الراهن لانها لا تزال خارج نطاق الدفاع الجوي ‏السوري ، لكن بعد إدخال منظومات إس 300 للخدمة الفعلية لن يتمكن أحد من الإفلات منها‎.”

 

وكانت روسيا قد سلمت سوريا نسخة من عائلة إس-300 من المخزون الروسي ، وقد قام الروس بتحويل عدد من أنظمة S-300PM و S-300P2 إلى النسخة التصديرية S-300PMU-2 Favorit وهي بالمناسبة النسخة التي سلمتها روسيا إلى إيران والصين.

 

ويستخدم هذا النظام صاروخ 48N6E2 الذي يتميز بمدى رسمي يصل إلى 195 كيلو متر. وبالتالي فقد ثبت الآن أن جميع الشائعات حول قيام روسيا بتسليم نسخة قديمة من إس-300 خاطئة. في الواقع ، ليست هذه هي المرة الأولى التي يسلم فيها الروس نظام دفاع جوي “مُقيِّد لإسرائيل”: ففي عام 1983 ، قام الاتحاد السوفييتي بتسليم عدد من أنظمة الدفاع الجوي من نوع S-200VE Vega-E (أو SA-5b) إلى سوريا التي حدَّت بشكل كبير من العمليات الإسرائيلية في سوريا وحتى حولها (طائرات أواكس).

 

هذه المرة ، لا تواجه إسرائيل نظام دفاع جوي أكثر كفاءة فحسب ، بل إن هذا النظام هو أيضا عالي الحركية ، يصعب تحديد موقعه ، مما سيُعقّد الهجمات المستقبلية بدرجة كبيرة. وعلاوة على ذلك ، بما أن كتيبة واحدة من منظومة S-300PMU2 يمكنها تتبع نحو 300 هدف (والاشتباك مع 36 بـ72 صاروخ في وقت واحد) في مدى بعيد جدا ، سيعمل السوريون الآن على تحسين قدراتهم على الإنذار المبكر بشكل كبير ، الأمر الذي سيجعل من الأصعب على الإسرائيليين أن يُجروا بنجاح هجمات مفاجئة ضد سوريا.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...