الحوثيون يدمرون دبابة إم 1 أبرامز في جازان
الأخبار العسكرية

الحوثيون يدمرون دبابة إم 1 أبرامز سعودية في جازان (فيديو)

زعمت جماعة متمردة يمنية في 13 أكتوبر أنها دمرت دبابة أمريكية رئيسية من طراز أبرامز M1A2S Abrams أثناء عملية لقتحام لموقع عسكري سعودي في محافظة جيزان جنوب المملكة العربية السعودية.

 

ونشرت وسائل إعلام جماعة الحوثي في اليمن عن فيديو يوم السبت تظهر سيطرة الجماعة على موقع عسكري سعودي على الحدود في محافظة جازان الجنوبية عميقاً داخل السعودية.

 

كما ادعى متشددون حوثيون مدعومون من إيران أنهم أصابوا دبابة قتال رئيسية M1A2S Abrams سعودية. وقد قاموا بنشر فيديوهات لقواتهم وهي تدمر الدبابات السعودية وأهداف أخرى. أطلق المسلحون النار على دبابة ، ونتيجة لذلك فقدت أبرامز القدرة على التحرك. وقد أصيب طاقم الدبابة بجراح محاولين الفرار ، لكن أحد مشغلي الدبابة قُتل. بعد ذلك ، أضرم النشطاء النار في الدبابة المتضررة.

 

في يونيو 2006 ، طلبت المملكة العربية السعودية شراء 20 دبابة M1A1  مع تحديثها إلى جانب 315 دبابة M1A2 بالفعل في المخزون السعودي للنسخة المُتقدمة M1A2S. تتضمن الترقية إعادة بنائها إلى حالة “كأنها جديدة like new” ، على غرار برنامج الإدارة المتكاملة لدبابات أبرامز التابعة للجيش الأمريكي integrated management programme (أو AIM).

 

M1A2S هي نسخة سعودية مطورة من M1A2 على أساس M1A2 SEP ، مع بعض الميزات ، مثل دروع اليورانيوم المستنفد ، التي يعتقد أنها لم تُجهز بها.

 

في ديسمبر 2009 ، حصلت GDLS على عقد بقيمة 17.6 مليون دولار من المملكة العربية السعودية لشراء معدات استخدمت لتحويل 15 دبابة M1A2 Abrams إلى دبابات M1A2S.

 

سقط اليمن في حرب أهلية في عام 2014 ، عندما قام المتمردون الحوثيون والقوات الحليفة للرئيس السابق علي عبد الله صالح بإجتياح العاصمة صنعاء وأجزاء أخرى من البلاد.

 

وتصاعد الصراع في عام 2015 عندما شنت المملكة العربية السعودية وحلفاؤها العرب حملة جوية واسعة النطاق تهدف إلى عكس المكاسب العسكرية الحوثية ودعم الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية.

 

وفقاً لتقديرات الأمم المتحدة ، فشلت محادثات السلام التي تم التوصل إليها بوساطة الأمم المتحدة بين الحكومة والمتمردين الحوثيين في حل النزاع ، الذي قتل فيه 10 آلاف شخص ونزح حوالي ثلاثة ملايين شخص.

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...