الأخبار العسكرية

هجوم الشعيرات “إلكتروني” خدع الرادارات السورية – مصادر سورية

نفت مصادر عسكرية سورية في وقت مبكر من يوم الاثنين تقارير عن هجوم صاروخي في الصباح الباكر استهدف قاعدة الشعيرات الجوية ، وأخبروا وكالة الأنباء الألمانية (DPA) أن أنظمة الدفاع تم تفعيلها ، لكن تبين أنه إنذار كاذب.

وأرجع قائد في التحالف العسكري الإقليمي الذي يدعم الحكومة السورية هذا الخلل إلى “هجوم إلكتروني مشترك” من قبل إسرائيل والولايات المتحدة استهدف نظام الرادارات السورية.

 

 

فيديو منقول .. هكذا يسقط الدفاع الجوي السوري الصواريخ التي تحاول انتهاك السيادة السورية .

#دمشق_الآن

Posted by ‎دمشق الآن‎ on Monday, April 16, 2018

 

ذكر قائد فى تحالف اقليمي موالٍ للنظام السورى لوكالة “رويترز” ان إنذارًا خاطئًا أدى الى اطلاق صواريخ الدفاع الجوى السورى أثناء الليل و انه لم يقع أي هجوم جديد على سوريا.

 

وقد كان التلفزيون الرسمى السورى ذكر، الإثنين، بأن الدفاعات المضادة للصواريخ أسقطت صواريخ استهدفت قاعدة جوية فى منطقة حمص.

 

و قال الاعلام الحربى التابع لجماعة “حزب الله” اللّبنانية ايضا بأن ستة 6 صواريخ استهدفت قاعدة جوية بالقرب من مدينة دمشق.

 

و أرجع القائد الذى طلب عدم الكشف عن اسمه الخلل الى “هجوم الكترونى مُشترك اسرائيلى أميركى على أنظمة الرادارات السورية”.

 

وقال بأن خبراء روس تعاملو مع الأمر.

 

[irp posts=”17275″ name=”سوريا: القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية تشن غارات جوية رداً على هجوم بالأسلحة الكيميائية”]

 

و كان التلفزيون السورى اعلن فى وقت سابق عن ضربات صاروخية استهدفت مطار الشّعيرات بالقرب من شرق محافظة حمص، حيث تتواجد أكبر القواعد التى تستخدمها العناصر الايرانية، و حزب الله فى سوريا.

 

ومن جهتها ، نفت الولايات المتحدة أي علاقة لها بالهجوم، حيث أكدت أنه لا يوجد أي نشاط عسكرى أميركى فى تلك المنطقة فى هذا الوقت.

 

و قال متحدث عسكري إسرائيلي ردًا على سؤال بشأن الهجوم ذاته: “نحن لا نُعلّق على مثل تلك التّقارير”.

 

دمشق تتراجع و تسحب تقارير “الهجوم الخادع”

قامت وسائل الاعلام الرسمية السّورية بحذف أي إشارة الى اعتداء صاروخى على أراضيها كانت أوردت تقارير بشأنه فى ساعة مُتأخرة من مساء الإثنين.

 

وقال التلفزيون السورى فى البداية أن الدفاعات الجوية تصدّت لهجوم صاروخى استهدف قاعدة الشّعيرات الجوية فى حمص.

و قال أيضا: “الدّفاعات الجوية تتصدى لعدوان بالصواريخ استهدف مطار الشعيرات بريف حمص و تُسقطها”.

 

[irp posts=”17290″ name=”إليكم جميع التفاصيل التي نشرها البنتاغون للتّو حول هجومه الصاروخي على سوريا”]

 

من أين جَاءت الصّور؟

و رغم ما نقلته وكالة “رويترز” للأنباء لاحقاً عن قائد فى تحالف مُوالٍ للرئيس السورى بشار الأسد بخصوص “إنذار خاطئ أدى الى اطلاق صواريخ الدفاع الجوى، و ليست هناك أية هجمة على سوريا” قام التلفزيون السورى بعرض صور لصاروخ اعترضته الدّفاعات الجوية فوق قاعدة الشّعيرات.

 

وجاء هذا الهجوم “الخادع” بعد أيام من هجوم ثلاثي أميركى بريطانى فرنسى على أهداف سورية، وذلك ردًا على هجوم كيماوي مزعوم على مدينة دوما بضواحى دمشق.

 

و كانت قاعدة الشعيرات الجوية هدفا لهجوم أميركى بصواريخ كروز فى العام الماضى، وذلك ردًا على هجوم كيماوي قتل ما لا يقل عن 70 شخصاً، بينهم أطفال فى بلدة خان شيخون التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة.

 

ويذر أن هذه ليست المرة الأولى التى تسحب فيها وسائل الاعلام السوريه تقارير بشأن اعتداءات، حيث سبق لوكالة الانباء (سانا) وأن قالت عن الضربة الصاروخية على قاعدة التيفور، الأسبوع الماضى، بأنه “يُشتبه بأنه هجوم أميركى”، لكنها حذفت لاحقًا أي إشارة الى مسؤولية الولايات المُتّحدة عنها.

 

المصدر: سكاي نيوز عربية www.skynewsarabia.com

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...