السويد طورت طائرة قادرة على "قتل" طائرات سوخوي الروسية
الأخبار العسكرية

السويد طورت طائرة قادرة على “قتل” طائرات سوخوي الروسية

لا تتمتع الطائرة السويدية بخصائص بارزة مقارنة بطائرة الجيل الخامس الروسية Su-57 الشبح ، ولكن أفيد بأن لديها معدات وبرامج حربية إلكترونية متقدمة ، مما يجعل من الصعب على طائرات العدو تعقبها.

 

أفاد قائد القوات الجوية السويدية ، ماتس هيلجسون ، أن طائرات Saab JAS 39 Gripen E ، التي تم تطويرها مؤخرًا في البلاد ، “صممت لقتل مقاتلات سوخوي” — أكبر مقاتلات التفوق الجوي في روسيا ، وفقا لما ذكرته هيئة الإذاعة الوطنية الفنلندية Yle. وفي محاولة لتأكيد فعالية “Gripen E” ، قال هيلجسون أن الطائرة لديها “حزام أسود” في قتال الطائرات الروسية.

 

وقال جاستن برونك ، خبير القتال الجوي في المعهد الملكي للخدمات المتحدة ، الذي استشهدت به Business Insider ، إن سلسلة JAS 39 Gripen معروفة بقدراتها الرائعة في الحرب الإلكترونية EW ، والتي تتم ترقيتها كل عامين.

 

“قبل عدة سنوات سخر طيارو مقاتلات تايفون الألمانية على طياري جريبن ، وجاءوا لإثباث أنظمة الحرب الإلكترونية الخاصة بهم لكنهم مروا بأوقات عصيبة جدا” ، على حد قوله.

 

وفي الوقت نفسه، أشار برونك إلى أن الطيار لا يعرف مسبقا ما إذا كانت أنظمة الحرب الإلكترونية EW ستعمل ، وحتى لو عملت ، سيظل على الطيار خوض المعركة.

 

على الرغم من أنه من غير الواضح مدى قوة مكونات أنظمة الحرب الإلكترونية الخاصة بالمقاتلة JAS 39 Gripen E بالمقارنة مع تلك الخاصة بـ Su-57 ، حيث أنهما لم يسبق وأن تنافسا في الجو ، فإن المقاتلة الروسية قادرة على حمل حمولة أكبر بكثير (10،000 كجم بالمقارنة مع 5300 كجم لنظيرتها السويدية) والوصول إلى سرعات أعلى (2.45 ماخ مقارنة بـ 2 ماخ للمقاتلة Gripen E). بالإضافة إلى ذلك ، فإن طائرات سوخوي الروسية معروفة بقدرتها على المناورة في معارك القتال القريب dogfights والقدرة على القيام بعروض مذهلة في الجو.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...