in

LoveLove CuteCute

قادرون على الوصول لسد النهضة،، ما هي قدرات سلاح الجو المصري الهجومية التي تُخول له تنفيذ عمليات عسكرية خارج البلاد؟

مصادر إعلامية هندية تتوقع توقيع عقد بقيمة 5 مليارات دولار لمقاتلات MiG-35 الجديدة من الجيل 4 ++

مصر دائما تتجه للسلام والعمل السياسي الجاد لعلاج مشاكلها لكن إن تعرض أمنها القومي إلى الخطر فلن تقف مكتوفة الأيدي وما سنتحدث عنه في هذا التقرير ما هو إلا سيناريو تخيلي والقدرة التي تمكنها من الحفاظ على أمنها القومي في حالة اللاسلم.

 

القوات الجوية المصرية

 

مقاتلات الرفال المصرية

مقاتلات الرفال المصرية والتي ستتولي مهام القصف الثقيل للسد : وهي عبارة عن مقاتلة هجومية متعددة المهام من الجيل 4++ وتقترب في خصائصها ومهامها الي المقاتلة الشبح الأمريكية F-35 وتتميز بإمتلاكها واحدة من أفضل حزم الحرب الإلكترونية في العالم “SPECTRA”.

 

تتميز بتسليحها الثقيل والذي يمكنها من أداء مهامها وستكون من السهل جدا تعاملها مع السد بواسطة:
الذخائر الذكية AASM Hammer وتوجد منها عدة اوزان ( 125 – 250 – 500 – 1000 كج ) وتمتلك محركات مُعزّزة للدفع بجانب جنيحات التوجيه لضمان زيادة المدى والحفاظ على مسارها اثناء الطيران ويصل مداها إلى +60 كم وتستطيع مثل هذه القنابل التعامل مع التحصينات الثقيلة كالسدود.

 

الصاروخ الشبحي الجوال SCALP EG ويبلغ مداه 300 كم ويتميز برأس حربي ثقيل زنة 560 كج مزدوج الشحنة لإختراق التحصينات ثم الانفجار داخل الهدف.

 

مقاتلات الميج29أم

 

مقاتلات الميج29أم والتي سيلقى على عاتقها مهام الاشتباك الجوي وهي مقاتلة متعددة المهام من الجيل الرابع 4++ معدلة تعديلا ثقيلا من مقاتلات الميج-35 والميج29ك البحرية ، وهي أفضل مقاتلة في العالم في مجال الإعتراض بسبب تصميمها الإيروديناميكي الفريد وسرعتها وهي مخصصة لمهام الاعتراض ولها اليد العليا في هذا المجال.

 

تمتلك صورايخ جو – جو بعيدة المدى كصاروخ R-77 جو-جو بقدرات القتال خلف مدى الرؤية BVR المتعدد الاصدارات والتوجيه ويعد صاروخ RVV-SD هو النسخة الأفضل وهو نسخة مُحسنة المدى حيث يصل إلى 110 كم ومُعزز بمحرك دافع جديد يصل بسرعته إلى 4.5 ماخ.

 

كما تمتلك صاروخ R-27 بمختلف فئاته جو-جو متوسط المدى متعدد الاصدارات والتوجيه ويبدأ من النسخة R-27T1 موجه بالاشعة تحت الحمراء ذات المدي 50كم حتي النسخة R-27ER1 موجه بالرادار شبه النشط مع نظام ملاحة بالقصور الذاتي بنظام تعديل المسار بالموجات الراديوية ويصل مداه الى 93 كم عند إطلاقه على الهدف من وضعية المواجهة Head-on و 26 كم من وضعية المطاردة.

 

صواريخ قصيرة المدى: صاروخ R-73E جو-جو قصير المدى للإشتباك الجوي القريب موجه بالاشعة تحت الحمراء ويبلغ مداه 30 كم ويتم توجيهه بواسطة خوذة الطيار و صاروخ R-74M جو-جو قصير المدى موجه بالاشعة تحت الحمراء ويبلغ مداه 40 كم ومزود ببرمجيات رقمية حديثة ونظام مُطور مضادة للتشويش الحراري.

 

من الممكن أن يلقي علي كاهل مقاتلات الميج29ام تدمير الدفاعات الجوية والرادارت الموجودة حول السد بواسطة صاروخ KH-31P المضاد للرادار والموجه بالملاحة بالقصور الذاتي والرادار السلبي ( يعمل على تتبع موجات الرادار المعادية ) ويصل مداه الى 110 كم ويمتلك رأس حربي يزن 87 كج وذلك بعد كشف منظومات الدفاع الجوية المتربصة حول السد والتي قد تكون في وضع سكون بعد ايقاظها بواسطة الشراك الخداعية التي تطلقها الرافال والتي تقوم بخداع المنظومة وجعلها تقوم بتشغيل رادارها للإمساك بالأهداف الخداعية غير الموجودة أصلا ثم عن طريق نظام الرصد DBEM Détection et Brouillage Electromagnétique والذي يقوم بمهام الإستخبار الالكتروني والإشاري لاعتراض الإشارات الرادارية واللاسلكية المعادية من مسافة تصل الى 250 كم ويقوم بتعريفها Identify وتحديد موقعها Localize وتصنيفها من حيث الأولوية Prioritize من مسافة تصل إلى 200 كم ( كل هذا بسبب حزمة الحرب الإلكترونية المتطورة جدا ” SPECTRA ” , ومن ثم اعطاء الاحداثيات لمقاتلات الميج29ام بإطلاق صواريخها المضادة للرادار سواء صاروخ KH-31P والذي مداه الى 110 كم أو الصاروخ Kh-58UShK والذي يبلغ مداه 76 كم – 245 كم بحسب ارتفاع الاطلاق لدى المقاتلة.

 

مقاتلات السوخوي-35

 

مقاتلات السوخوي-35 وهي مقاتلات سيادة جوية ثقيلة من الجيل 4++ مسئولة عن السيطرة الجوية وتحييد طيران العدو وحماية ومرافقة الطائرات ذات القيمة الإقتصادية والأهمية العملياتية كطائرات التانكر وطائرات الأواكس وطائرات الحرب الإلكترونية والاستخبار , والتي من المرجح في هذه العملية أن يكتفي دورها على حماية ومرافقة طائرات الأواكس والحرب الإلكترونية دون الاشتراك الفعلي في القتال الا وقت مهاجمة تلك الأهدف ولها القدرة على ذلك بكل فاعلية حيث لها القدرة على مهاجمة 8 أهداف جوية في أن واحد ولها حزمة تسليح جو جو فائقة ومتنوعة وتستطيع حمل حتي 16 صاروخ بداية من صاروخ جو- جو بعيد المدى R-37 والذي يصل مداه إلى 200 – 300 كم ويتميز بسرعته الفرط صوتية البالغة 6 ماخ وانتهاء بصاروخ R-74M جو-جو قصير المدى موجه بالأشعة تحت الحمراء ويبلغ مداه 40 كم.

 

طائرات الإنذار المبكر والتحكم المحمول جوًا

 

وأخيرًا طائرات الإنذار المبكر والتحكم المحمول جوا E2C Hawkeye-2000 وطائرات الاستطلاع والاستخبار الإلكتروني والمسح الجوي Beechcraft-1900C واللتان تُشكلان سويًا عصب الإنذار المبكر والحرب الإلكترونية للقوات الجوية المصريةوستوفران وعي كامل بالعملية الجوية وما يحيط بها جوًا وبرًا مما يسهل العملية على القوات الجوية حتى تعود سالمة إلى أراضي الجمهورية مرة أخرى.

 

بالنسبة للتانكر أظن أن المقاتلات التي تم ذكرها لن تحتاج إلى طائرات تانكر نظرًا لأن مدياتها العملياتية تسمح لها بذلك فتلك المقاتلات قادرة على معادلة المدى وكما أنها يمكن أن تتزود بالوقود جو من بعضها البعص كما أنها لن تحتاج إلى قواعد خارج أراضيها تستطيع أن تنطلق من قواعدها وتنفذ المهمة وتعود مرة أخرى إلى قواعدها.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    رعب الأعماق: الغواصة الفرنسية سكوربين Scorpène التي تهتم بها مصر والمغرب

    5 دول عربية ضمن قائمة أكبر 10 دول مستوردة للسلاح في العالم بين عامي 2016 و 2020.. تعرف عليها

    إسرائيل تختبر صاروخ الدفاع الجوي باراك BARAK ER

    إسرائيل تختبر صاروخ الدفاع الجوي باراك BARAK ER