in

تقرير عن أهم أسلحة الحرب الإلكترونية المصرية المحمولة جوًا

تقرير عن أهم أسلحة الحرب الإلكترونية المصرية المحمولة جوًا

يمتلك الجيش المصري ترسانة مهمة من معدات الحرب الالكترونية التي تهدف إلى الاستطلاع الالكتروني للنظم و الوسائل الالكترونية المعادية، و إخلال عمل هذه النظم و الوسائل الالكترونية، و مقاومة الاستطلاع الالكتروني المعادي، و تحقيق استقرار عمل النظم الإلكترونية الصديقة تحت ظروف استخدام العدو اعمال الاستطلاع، و الاعاقة الالكترونية.

 

SPECTRA

 

حزمة الحرب الإلكترونية المتطورة جدًا للمقاتلة رافال المُسماة “SPECTRA” أو “معدات الحماية الذاتية المضادة للتهديدات المحيطة بالطائرة رافال”، واحدة من أفضل حزم الحرب الإلكترونية للمقاتلات على مستوى العالم، والتي تنفذ مُختلف المهام من رصد سلبي وتحذير وإستخبار إلكتروني وحماية متكاملة وتشويش دفاعي وهجومي، بل وتهديف سلبي ضد المنصات القتالية المعادية أيضا.

 

تتألف هذه المنظومة من الآتي:

1- نظام الرصد DBEM Détection et Brouillage Electromagnétique ويقوم بمهام الإستخبار الإلكتروني / الإشاري SIGINT Signal Intelligence / ELINT Electronic Intelligence لإعتراض الإشارات الرادارية واللاسلكية المعادية من مسافة تصل الى 250 كم ويقوم بتعريفها Identify وتحديد موقعها Localize وتصنيفها من حيث الأولوية Prioritize من مسافة تصل إلى 200 كم ( يعمل كرادار راصد ) مع إرشاد الرادار الأساسي او منظومة الرصد والتعقب البصري / الحراري لموضع الهدف بنسبة خطا اقل من 1° فقط ويعمل في نطاق 360° لكشف كافة العدائيات المحتملة من مختلف الإتجاهات، كما يمكنه العمل بنمط سلبي Passive Detection ضد رادارات الدفاع الجوي الأرضية لتحديد مواقعها ومقارنتها ببيانات التضاريس الأرضية لإرشاد الطيّار لأكثر المسارات الآمنة بعيدا عن نطاقات كشف الرادارات، واضافة إلى ذلك فإنه يقوم برسم الخرائط الأرضية عالية الدقة مثل الرادار، بل ويمكنه تحويل كل مايرصده إلى هدف لصالح أسلحة المقاتلة ليقوم بتوجيهها دون حاجة إلى تشغيل الرادار نفسه وبالإشتراك مع نظام الرصد والتعقب الحراري للإبقاء على ميزة التخفي.

 

2- نظام التشويش DECM ويتكون من 3 هوائيات من فئة مصفوفة إزاحة الطور النشط AESA ذات 3 انماط تشويش هجومي ودفاعي وشبحي ( النمط الشبحي يعمل على تقليل بصمة الرافال عبر التحليل والمُعالجة الخداعية ضد موجات الرادار المعادية لمنع ارتدادها لمُرسلها فيما يُعرف باسم التشويش الخداعي Deception Jamming ) تغطي المجال المحيط بالمقاتلة بزاوية 360°، وكل هوائي منها يمكنه استخدام تقنية الشعاع الرفيع Thin Beam للتشويش على رادارات المقاتلات المعادية او رادارات الدفاع الجوي بصورة انتقائية ويُمكنه ايضا العمل ضد اكثر من رادار في وقت واحد، كما يُستخدم للتشويش على البواحث الرادارية النشطة للصواريخ.

 

3- نظام التحذير ضد الصواريخ المقتربة DDM-NG Détecteur de Départ Missile Nouvelle Génération وهو نظام انذار يعمل بالاشعة تحت الحمراء مضاد للصواريخ ذات التوجيه الحراري Infrared Missile Warning Sensor ويتكون من مستشعرين حراريين على شكل عين السمكة يتم تركيبهم على اعلى جانبي دفة المقاتلة يعملان على رصد وتحديد الصواريخ المقتربة ويوفّران زاوية كشف 360°، ويمكن استخدامه ايضا لتوجيه الأسلحة ( يمكنه اطلاق وتوجيه الذخائر او الصواريخ جو-جو الحرارية ضد الاهداف في زاوية 360° حوال المقاتلة ) او اطلاق وسائل التشويش الحراري النشطة مُستقبلاً DIRCM Directional Infrared Countermeasures والنظام سلبي لا يُصدر أية انبعاثات تكشف موقع المقاتلة.

 

• طائرة الحرب الإلكترونية الأمريكية EC-130H Compass Call

 

هي في الأصل طائرة النقل العسكري الأمريكية “C-130” الشهيرة وقد تم تحويلها إلى طائرة حرب إلكترونية بناء على طلب مـصر وتعتبر مـصر هي الدولة الوحيدة بعد الولايات المتحدة الأمريكية التي تمتلك هذا الطراز من الطائرات وتمتلك مـصر عدد 2 منها. وهي طائرة متخصصة في أنظمة الحرب الإلكترونية وتقوم الطائرة بأعمال التشويش الإلكتروني ضد منظومات الدفاع الجوي والانذار المبكر للعدو ضمن وسائل الحرب الإلكترونية حيث إنها تعتبر غرفة عمليات بديلة في حالة إصابة غرفة العمليات الرئيسية للقوات المسلحة و تحتوى ايضا على 3 قنوات اتصال رئيسية من القمر الصناعى كل قناة رئيسية بها (240 قناة فرعية) مؤمنة ومشفرة بالإضافة إلى مهمات ال “EW”أو (الحرب الإلكترونية) ومهام (الحرب المعلوماتية ) أو “IW ” و(حروب الانترنت) وتقوم الطائرة بمهمات السيطرة والتشويش على (شبكات الاذاعة والتيليفيزيون حيث تستطيع الطائرة التسلل وحدها لمسافات قريبة نسبيا من العدو و فى نفس الوقت مسافة آمنة من دفاعات العدو و تقوم بتحديد ترددات انبعاثات الاذاعة و التليفزيون و اثناء التوقف الطبيعى لبرامج الاذاعة والتليفزيون و الفواصل الطبيعية بين البرامج تقوم الطائرة ببث اذاعى و تليفزيونى من اجهزتها و من الصعب جدا ملاحظة ذلك من المستمعين.

 

• طائرة الحرب الإلكترونية الأمريكية بيتش كرافت 1900 سي

 

تمتلك مصر 10 طائرات و هي نسخه معدله لمهام الحرب الالكترونية و التجسس من طائرة النقل الام و تعد الطائرة بجانب طائرتي السي 130 و الهوك المكون الثاني لعصب الحرب الالكترونية للقوات الجوية المصرية حيي تختص بمهام الاستطلاع و المسح الجوي و الاستخبار و تمتلك الطائرة حزمة الاستخبار الاشاري المُدمجة لإعمال اعتراض الاشارات الرادارية واعتراض الاتصالات طراز ES5000 و تتميز بمدى اعتراض الكتروني بعيد يصل الى 350 كم على ارتفاع 10 كم مع دقة عالية في تحديد الاتجاهات والمواقع عن طريق الانبعاثات الرادارية واللاسلكية المعادية بالاضافه الي اعتراض الاشارات الالكترونية الصادرة من المنظومات المعادية وتصنيفها وتحديد اولوياتها من الاخطر الى الاقل خطورة واعتراض الاشارات والاتصالات التي تتم بين الافراد العسكريين ومراكز القيادة.

 

• طائرة الحرب الإلكترونية والانذار المبكر الأمريكية E-2C Hawkeye

 

تمتلك مصر 9 طائرات و تمتلك الطائرة رادار الانذار المُبكر المحمول جوا AN/APS-145، ويبلغ مداه الاقصى 640 كم ويمكنه رصد الطائرات المقاتلة من مسافة تصل الى 550 كلم ورصد وتتبع 2000 هدف وتوجيه 40 مهمة اعتراض وقصف جوي في وقت واحد، وهو محصنة ضد اعمال الاعاقة والشوشرة الالكترونية و تعمل الطائرة في مختلف الظروف الجوية ليلا ونهارا وتستطيع البقاء في الجو لمدة 6 ساعات، وتطير على ارتفاعات تصل الى 10500 متر .

 

• منظومات الحرب الإلكترونية على الميج 29 أم2 المصرية

 

وهي منظومات من الجيل الخامس واهمها منظومة التشويش الدفاعية ضد الرادار SPJ Self-Protection Jammer على جانبي مقدمة المقاتلة و اسفل مؤخرة الدفة للإعاقة والشوشرة الإلكترونية وهي صناعة ايطالية روسية متطورة جدا.

وأيضًا يوجد حاضن التشويش MSP-418K الخارجي، ويعمل بتقنية الـDigital Radio Frequency Memory DRFM للتشويش الخداعي Deception Jamming ضد الرادارات وبواحث الصواريخ الرادارية، حيث يستقبل الموجة الرادارية المُعادية ويقوم بتسجيلها ومعالجتها ثم يُرسل بدلا منها موجة أخرى بتردد خاطئ و إحداثيات خاطئة لتضليل الرادارات المعادية.

ولن نتحدث عنهم طويلا ويكفي ان نقول انهم مخصصان للعمل علي مقاتلة الجيل الخامس الشبحية su57 .

 

مروحيات النقل العسكري “ويستلاند كوماندو” (Westland Commando) البريطانية ومروحيات الخدمات العامة والدعم “مي-17في5” (Mi-17V5) الروسية

 

تم تعديلها وتجهيزها خصيصاً لتخدم في مهام الحرب الإلكترونية. حيث تم بناء 4 مروحيات من نسخة الحرب الإلكترونية المُشتقة من المروحية Westland Commando لصالح القوات الجوية المصرية حملت اسم Commando Mk.2E، وتم تزويدها بأنظمة الدعم الإلكتروني (Electronic Support Measures) للقيام بمهام:

– الاستخبار الإلكتروني الراداري Electronic Intelligence ELINT لاستطلاع واعتراض وسائل الرصد الراداري للعدو وتحديد مواقعها واتجاهاتها وتصنيفها بناءاً على قوتها وخطورتها.

– استخبار الإشاري Communications Intelligence COMINT لاستطلاع واعتراض وسائل الاتصالات للعدو وتحديد موقعها وفك تشفيرها ومعرفة فحواها.

كما تم تزويد المروحية بأنظمة التشويش الإلكتروني (Jammers) والتي تم توزيعها -نغ انظمة الدعم الالكتروني- على جانبي وأعلى الهيكل كما يظهر بالصورة الأولى.

كما يوجد عدد غير معروف من مروحيات Mi-17V5/Mi-8 الروسية المُخصصة لمهام الحرب الإلكترونية للقيام بأعمال الإستخبار والإعاقة والشوشرة الإلكترونية.

 

وما عرضناه هو في المجال الجوي فقط حيث تمتلك مصر احدث محطات الحرب الالكترونية الارضية بالعالم ولها تعاون كبير جدا وسري للغاية مع الصين و ايضا مصر اطلقت ٤ اقمار صناعية منهم قمر طيبة واحد وهو متخصص في تلك المجالات وقد اثار هذا القمر ذعر في اسرائيل كمان ان البحرية المصرية لديها أحد اقوي المنظومات المتخصصة في الحرب الالكترونية وكل هذه المنظومات تعمل في تناغم وتكامل وكأنها منظومة واحدة.

 

سامح الجلاد

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    قاذفات القنابل النووية الروسية من طراز Tu-95MS تتمرن على ضرب اليابان، وطوكيو ترسل طائرات F-15 لاعتراضها

    قاذفات القنابل النووية الروسية من طراز Tu-95MS تتمرن على ضرب اليابان، وطوكيو ترسل طائرات F-15 لاعتراضها

    صورة عن قرب لإحدى مقاتلات سو-35 التابعة للقوات الجوية المصرية في روسيا

    طائرات روسية من طراز Su-30SM و Su-35 تعترض مقاتلات إسرائيلية