in

حزمة تسليح مقاتلات MiG-29M / 35

تتضمن حزمة تسليح مقاتلات MiG-29M/35 القنبلة الموجهة الإنزلاقية Grom-E2 (الأولى في الصورة) وشقيقها الصاروخ الجوال التكتيكي Grom-E1.

 

الصاروخ الجوال التكتيكي Grom-E1 يستخدم في ضرب الأهداف البرية، ويتم إطلاقه من إرتفاع يتراوح ما بين 500 متر – 12 ألف متر، وتصل سرعته إلى 1080 كلم في الساعة ، ومداه الأقصى 120 كلم، ويعتمد على نظام الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي INS/GPS-GLONASS، ويبلغ وزنه 600 كلج يمتلك رأساً حربياً متشظياً شديد الإنفجار يزن 315 كلج.

 

القنبلة الإنزلاقية الموجهة Grom-E2 تستخدم هي الأخرى في ضرب الأهداف البرية الثابتة، ويتم إطلاقها من إرتفاع يتراوح ما بين 500 متر – 12 ألف متر، ويصل مداها الأقصى إلى 50 كم، وتعتمد في طيرانها على جنيحات صغيرة لضبط المسار والتوازن مع حزمة الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي INS/GPS-GLONASS، ويبلغ وزنها 600 كج، وتتألف حمولتها من صاعق تصادمي، مع رأسين حربيين متشظيين شديدي الإنفجار بوزن 315 و165 كلج.

 

الصاروخ والقنبلة Grom-E1/E2 مشتقان في الأساس من عائلة صواريخ جو-أرض / سطح التكتيكية Kh-38ME (الثاني في الصورة) والمتضمنة في تسليح MiG-29M/35، والتي تتضمن 4 صواريخ وهي:

 

• الصاروخ Kh-38MAE وهو موجه بنظام الملاحة بالقصور الذاتي والرادار النشط ويصل مداه إلى 40 كلم ويمتلك رأساً حربياً خارقاً شديد الإنفجار بوزن 250 كلم.

• الصاروخ Kh-38MKE وهو موجه بنظام الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي ويصل مداه إلى 40 كلم ويمتلك رأساً حربياً عنقودياً بوزن 250 كلم.

• الصاروخ Kh-38MLE وهو موجه بنظام الملاحة بالقصور الذاتي وأشعة الليزر ويصل مداه إلى 40 كلم ويمتلك رأساً حربياً خارقاً شديد الإنفجار بوزن 250 كلم.

• الصاروخ Kh-38MTE وهو موجه بنظام الملاحة بالقصور الذاتي والتصوير الحراري ويصل مداه إلى 40 كلم ويمتلك رأساً حربياً خارقاً شديد الإنفجار بوزن 250 كلم.

 

يظهر في الصورة أيضا الصواريخ الآتية:

 

• الصاروخ الجوال التكتيكي المضاد للسفن Kh-35UE (الثالث في الصورة) ويصل مداه إلى 260 كلم ويحوي حزمة توجيه متكاملة تتألف من نظام الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي + الرادار النشط / السلبي مما يسمح له بضرب الأهداف الساحلية، ويتم تفعيل باحثه الراداري على مسافة 50 كلم من الهدف، ويمتلك رأساً حربياً خارقاً للدروع شديد الإنفجار يزن 145 كلج.

 

• الصاروخ المضاد للرادار Kh-31P (الرابع في الصورة) ويصل مداه إلى 110 كلم ويمتلك نظام الملاحة بالقصور الذاتي والرادار السلبي، حيث يعتمد على تتبع إنبعاثات رادارات الدفاع الجوي المعادية لتدميرها، وتصل سرعته إلى 3600 كم / س، ويزن رأسه الحربي 87 كج، وهناك النسخة Kh-31PD ذات المدى الموسع البالغ 180 – 250 كم ويزن رأسه الحربي 110 كج. كما يوجد إصدار مضاد للسفن ذات باحث راداري إيجابي ويحمل إسم Kh-31A ومداه 70 كم ويزن رأسه الحربي 97 كج ويمتلك نفس السرعة، و Kh-31AD ومداه بين 120 – 160 كلم ويزن رأسه الحربي 110 كلج ويمتلك نفس السرعة.

 

• الصاروخ جو-أرض / سطح التكتيكي Kh-29TE الموجه بالكاميرا التليفزيونية، ويصل مداه إلى 30 كلم، ويمتلك رأسا حربيا خارقا شديد الإنفجار يزن 320 كلج.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

كوريا الشمالية تصف رئيس الوزراء الياباني آبي بـ”الأبله والقزم السياسي” على خلفية تعليقه على تجاربها الصاروخية الأخيرة

الأردن يجري مناورات عسكرية تحاكي تعرضة للغزو فيما يبدو كرسالة لإسرائيل