تركيا تتسلم الدفعة الأولى من أنظمة الدفاع الجوي إس-400 الروسية
الأخبار العسكرية

لا يمكن لتركيا نقل أنظمة “إس 400” لدول ثالثة بدون إذن من روسيا

أكدت روسيا ، يوم أمس الثلاثاء، بأن اعادة تصدير أنظمة “إس 400” التي سلمتها موسكو لأنقرة ، لاي دولة ثالثة دون إذن الجانب الروسى امر مستحيل.

 

وعلقت المتحدثة بإسم الهيئه الفيدراليه الروسيه للتّعاون العسكرى التقنى ، ماريا فوروبيوفا ، في تصريح للوكالة الروسية “انترفاكس” ، على السيناتور الجمهورى الأمريكى ، جون تيون ، الذي اقترح شراء الولايات المتحدة هذه الأنظمة من تركيا من أجل حل الخلافات القائمة بين واشنطن و أنقرة على خلفية اقتناء تركيا الصواريخ الروسيه.

 

و قالت: “يجب على من يقتني معداتنا، قبل قيامه بتصدير منتجاتنا العسكريه، أن يقدم للجانب الروسى شهاده المستخدم النهائى. لذا فان تسليمها او اعادة تصديرها لدول ثالثة بدون اذن من الجانب الروسى أمر مستحيل”.

 

يذكر أن الموقع الأمريكي DefenseNews ، المتخصص في الشؤون العسكرية ، قد أفاد في وقت سابق أن تيون اقترح اضفاء تعديل على قانون حول آلية الموافقة على المشتريات الدفاعية (NDAA)، ليكون من الممكن شراء “إس 400” ضمن برنامج الجيش الأمريكي لشراء الصواريخ ، بشرط تعهّد انقرة بعدم تخصيص ايراداتها من هذه الصفقه لشراء معدات عسكريه غير متطابقه مع معايير حلف الناتو.

 

و أثار شراء تركيا لأنظمة “إس 400” توترات حادة مع الولايات المتحدة حيث طالبتها مرارًا بالتخلي عن هذه الأنظمة لعدم توافقها مع أنظمة الناتو.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...