وزارة الدفاع الروسية تكشف كيف أثبت نظام صواريخ إسكندر فعاليته في سوريا
الأخبار العسكرية

هل حصلت مصر على الصواريخ البالستية الروسية الخارقة من طراز “إسكندر” ؟

قال مصدر عسكري لموقع “روسيا اليوم” ، في تعليقه على أنباء حيازة مصر للصورايخ الباليستية التكتيكية الروسية من طراز “إسكندر”، بأن الجيش المصرى لديه اسلحة سرية لا يعلن عنها.

 

وقال بأنه منذ ثورة 30 يونيو في العام 2013، تنهج مصر سياسة تنويع مصادر السّلاح حتى لا تقع تحت ظغط اي دولة، ووفقا له فقد شهدنا تلك الظغوط عندما قامت الولايات المتحدة بمنع المساعدات العسكرية عن مصر والتى شملت تطوير و تحديث طائرات “F-16” الأميركية وكذلك تصنيع دبابات “أبرامز Abrams” الأمريكية محليًا فى مصر.

 

ولفت إلى ان الجيش المصري وضع خططاً تسيلحية كبرى تشمل اسلحة سرية لا يمكنه اعلان امتلاكه لها، وقال بأن مصر لا تعلن عن ترسانتها من الاسلحة التى تمتلكها، و وجدت فى كل دولة سلاحًا يمكن ان يكون فتاكًا و بديلًا لاسلحة اخرى وفقًا للتّهديدات المحيطة بالبلاد.

 

وأشار المصدر العسكري الذى طلب عدم الكشف عن هُويته ، إلى قيام مصر في العام 2013 بتوقيع صفقة كبرى مع الروس ، التى تعد الاولى من نوعها، حيث تضم 46 طائرة مقاتلة من طراز “ميج 29” التى تعد اقوى من “إف 16” الأميركية، إضافة الى أنظمة دفاع جوي من طراز “بوك” و “تور” و “إس 300” ، و رادارات أخرى لم يتم الاعلان عنها رسمياً.

 

وقد أعلن مصدر مسؤول فى الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون التقنى العسكرى، في وقت سابق بأن موسكو قد سلمت للمرة الاولى بلدًا في شمال إفريقياً و شرق أوسطياً بالصواريخ التكتيكية الخارقة “إسكندر”، وتعد مصر الدوله الوحيده التى تقع فى الشرق الاوسط و شمال أفريقيا فى نفس الوقت.

 

وقال المصدر ، بأن البلد الاجنبي الوحيد فى العالم الذى حصل على هذه الصواريخ، هي ارمينيا التى تربطها بروسيا علاقات تحالف وثيقة و البلد الشرق اوسطي و شمال أفريقي هو البلد الثانى.

 

صاروخ إسكندر Iskander-E هو نظام صاروخي بالستي متحرك من صنع روسي يمتلك مدى يصل إلى 300 كيلو متر، وهو مزود برأس حربي يزن 480 كيلو جرام. وقام مُصنع هذا النظام بتزويدها مؤخرا بقدرة إطلاق الصواريخ الجوالة من نوع CLUB التي يمكن تحميلها على قواذف نظام إسكندر. ويتكون فوج صواريخ اسكندر بشكل عام من حوالى 30 عربة او اكثر مقسمة بين القواذف وعربات النقل وعربات التحميل الخاصة بالصواريخ و عربات اخرى خاصة بالقيادة والصيانة.

 

وقامت روسيا بنشر صواريخ إسكندر أم Iskander-M ذات المدى 480 كيلو متر في مدينة كالينينغراد الشئ الذي تم اعتباره كشكل من أشكال التهديد للدول الأوروبية و الولايات المتحدة الامريكية بما في ذلك أوروبا الوسطى والغربية حيث وضع المنطقة في حالة توتر.

 

يُذكر أنه قد تم استعمال صواريخ إسكندر من قبل روسيا في حربها ضد جورجيا عام 2008 حيث نتج عنها خسائر كبيرة للقوات الجورجية.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...