فرنسا تطلب رسمياً الإنضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط والولايات المتحدة ترغب في الإنضمام كمراقب بصفة دائمة
مال وأعمال

فرنسا تطلب رسمياً الإنضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط والولايات المتحدة ترغب في الإنضمام كمراقب بصفة دائمة

طلبت فرنسا رسمياً الانضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط ، فيحين ترغب الولايات المتحدة في الإنضمام كمراقب بصفة دائمة.

 

تعقيبا على اتفاقية إسرائيل وقبرص واليونان بشأن خط إيست ميد ، قال وزير البترول طارق الملا أن إحدى دول الإتفاق دعتنا للمشاركة (يقصد إسرائيل) و فضلنا الانتظار، وأضاف: ” نحن لم نحبذ المشاركة لأنه لا داعي لذلك في الوقت الحالي بالنسبة لنا ، لأن مصر لديها بنية تحتية جيدة والدخول في الاتفاقية قد يتعارض مع تعظيم الاستفادة من هذه البنية”.

 

وتصدر مصر 10 شحنات غاز لأوروبا شهريا (بمعدل مليار قدم³ يومياً) من خلال مُنشأة الإسالة في إدكو ، بخلاف منشأة دمياط عندما تبدأ ستزيد الكمية إلى 20 شحنة شهرياً بمعدل 2 مليار قدم³ يومياً ، و هو ما يعادل 20.6 مليار متر³ غاز سنوياً ، و خط إيست ميد عندما ينتهي لن يوفر أكثر من 10 مليار متر³ غاز سنوياً لأوروبا التي تستهلك تقريبا 500 مليار متر³ ، بخلاف التكلفة المُرتفعة لاستخراج و نقل الغاز من الحقول الإسرائيلية و تكلفة الخط نفسه التي تقدر بحوالي 7 مليار دولار و في حاجة لتمويل أوروبي حتى يكتمل ، و ذلك مقابل تكلفة الغاز المسال الأقل من مصر.

 

مصر لديها خط العريش عسقلان مع الأراضي المحتلة و الحقول الإسرائيلية و خط آخر تم الإتفاق عليه مع قبرص من حقل أفروديت إلى منشآت الإسالة لا تتجاوز تكلفته مليار دولار لضخ الغاز القبرصي و الإسرائيلي للبنية التحتية المصرية لتسييله و إعادة تصديره و كذا استغلاله محلياً في صناعات البتروكيماويات ذات القيمة المُضافة الهائلة بفضل ما تملكه و ما تقوم بإنشائه من مجمعات بتروكيماوية و معامل لا مثيل لها في المنطقة بأسرها (معمل مسطرد ، توسعات معمل ميدور ، مشروع مجمع التحرير بالسخنة ، مشروع مجمع غرب العلمين ، مصانع شركة النصر للكيماويات).

 

محمد الكناني

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...