الدرون الهجومي الروسي يجري تجارب إطلاق الأسلحة في عام 2020
الأخبار العسكرية

الدرون الهجومي الروسي يجري تجارب إطلاق الأسلحة في عام 2020

كشفت مصادر في صناعة الدفاع أن روسيا تخطط لإجراء تجارب أسلحة للطائرة القتالية غير المأهولة أوخوتنيك Okhotnik (الصياد) العام المقبل.

 

ونقلت صحيفة تاس عن المصدر قوله يوم الأربعاء: “سيبدأ اختبار أسلحة الطائرة بدون طيار التي تُطلق من الجو للاستخدام القتالي في نطاق الاختبارات في مركز اختبار الطيران الـ 929 التابع لوزارة الدفاع.”

 

تقوم طائرة أوخوتنيك حاليًا بإجراء سلسلة من الرحلات الجوية في أختوبينسك Akhtubinsk بلا أسلحة.

 

وأضاف المصدر: “ستستمر اختبارات أوخوتنيك في أختوبينسك في عام 2020. وفي بعض الحالات ، يتم إعداد الطائرة بدون طيار للتحليق عدة مرات ليلًا ونهارًا وذلك سواء بوحدها و مع طائرات مقاتلة”.

 

ومع ذلك لم يكن هناك تأكيد رسمي على هذا التطور.

 

قامت طائرة أوخوتنيك الهجومية الثقيلة بدون طيار التي طورها مكتب تصميم سوخوي Sukhoi Design Bureau بأول رحلة لها في 3 أغسطس. واستمرت الرحلة لأكثر من 20 دقيقة تحت سيطرة مشغل.

 

في 27 سبتمبر ، قامت أوخوتنيك برحلة جوية مع طائرة مقاتلة من طراز سو-57 من الجيل الخامس. ناورت الطائرة بدون طيار في الجو في الوضع الآلي على ارتفاع حوالي 1600 متر واستغرقت الرحلة أكثر من 30 دقيقة.

 

تتميز أوخوتنيك Okhotnik بتكنولوجيا التخفي وتصميم flying wing design (طائرة ذات جناحين ثابتين بدون ذيل) ويبلغ وزن إقلاعها 20 طنًا. الطائرة بدون طيار لديها محرك نفاث وقادر على الوصول لسرعة حوالي 1000 كم في الساعة.

 

ووفقًا لبيانات وزارة الدفاع الروسية ، فإن الطائرة بدون طيار لها طلاء مضاد للرادار ومجهزة بمعدات كهروبصرية ورادار وأنواع الاستطلاع الأخرى.

 

تم الكشف عن نموذج أوخوتنيك Okhotnik الذي يتم التحكم فيه عن بعد في معرض الدفاع الدولي Army-2019 خارج موسكو في أواخر يونيو.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...