القوات الجوية الصينية والباكستانية تختتمان مناورات جوية غير مسبوقة
الأخبار العسكرية

القوات الجوية الصينية والباكستانية تختتمان مناورات جوية غير مسبوقة

اختتمت القوات الجوية الصينية والباكستانية مناورات شاهين Shaheen VIII التي استمرت لمدة نصف شهر في شمال غرب الصين يوم الجمعة ، والتي جرت خلالها معارك وهمية منسقة systematic mock battles لأول مرة.

 

وشارك فى المعارك الوهمية أنواع متعددة من الطائرات الحربية وصواريخ أرض-جو ومنشآت رادارية من سلاح جو الطرفين ، وفقاً لما ذكره بيان صادر عن القوات الجوية لجيش التحرير الشعبي الصيني.

 

وأفاد التليفزيون المركزي الصيني يوم السبت أن الفريق الأحمر كان من القوات الجوية الصينية ، وكان الفريق الأزرق عبارة عن مزيج من القوات الصينية والباكستانية.

 

وقال بيان جيش التحرير الشعبي الصيني أن حوالي 50 طائرة حربية من بينها طائرات مقاتلة وطائرة إنذار مبكر شاركت في المعارك الوهمية التي تتألف من تحقيق السيطرة الجوية (التفوق الجوي) والهجوم الأرضي.

 

وقال البيان إن هذه التدريبات المشتركة غير مسبوقة بين الصين ودولة أجنبية حيث ضمت أكبر عدد من الأفراد وأنواع الأسلحة والوحدات القتالية المعنية.

 

خلال التدريبات ، صعد الطيارون من كلا البلدين للطائرات الحربية لبعضهم البعض وناقشوا تقنيات القتال ، حسبما ذكرت قناة CCTV.

 

وشوهدت الطائرات الحربية الصينية بما في ذلك الطائرات المقاتلة J-10 و J-11 و J-16 و Su-30 والقاذفات المقاتلة JH-7 وطائرات الإنذار المبكر KJ-500 في تقرير CCTV.

 

بدأت التدريبات المشتركة في سلسلة Shaheen بمعارك جوية قريبة dogfight واحد ضد واحد ، لكن الآن تطورت إلى معارك وهمية مع وجود طائرات حربية متعددة ، وفروع عسكرية متعددة تشمل قوات برية تنشر صواريخ وإجراءات مضادة إلكترونية ، حسبما قاله شين شين ، قائد التشكيل الجوي للفريق الأحمر ، لقناة CCTV.

 

وقال بيان جيش التحرير الشعبي الصيني أنه من Shaheen I الى Shaheen VIII ، طورت القوات الجوية لكلا البلدين قدرات قتالية في التعلم من بعضهما البعض ، وستواصل القوات الجوية الصينية تعزيز الصداقة والتبادلات والتعاون بين الطرفين لأعلى مستوى.

 

مناورات شاهين أو Shaheen Maneuvers هي تمرينات عسكرية جوية مُشتركة تقام بين كل من باكستان والصين.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...