المغرب يتعاقد على طائرات الأباتشي من الولايات المتحدة
الأخبار العسكرية

سلاح الجو الهندي يحصن حدوده مع باكستان بمروحيات أباتشي الهجومية الأمريكية (فيديو)

ستحل مروحيات الأباتشي الهجومية محل أسطولها القديم من مروحيات Mi-35 الروسية الذي لعب مثل هذا الدور الحاسم في المنطقة الحدودية الغربية لسنوات. وقال قائد سلاح الجو الهندي بيرندرا سينغ دانوا في مراسم إدخالها للخدمة إن هذه الطائرات قد تم تعديلها لتلائم المعايير الصارمة التي طلبتها القوات الجوية الهندية.

 

أرسل سلاح الجو الهندي ثماني طائرات مروحيات متعددة المهام الأمريكية من طراز “أباتشي” بالقرب من الحدود الباكستانية. تم إدخال مروحيات AH-64E (I) Apache Guardian رسميا للخدمة في قاعدة Pathankot الجوية على بعد 145 كلم فقط من الحدود. وستكون خط الدفاع الأول ضد أي هجوم محتمل من باكستان.

 

“إلى جانب قدرتها على حمل صواريخ موجهة مضادة للدبابات تعمل بتقنية إطلق وانسى وصواريخ جو-جو القذائف وغيرها من الذخائر ، تمتلك المروحية أيضًا قدرات حرب إلكترونية EW حديثة لتوفير تنوع للمروحية في الحرب المركزة حول الشبكات أو الحرب القائمة على الشبكات network centric aerial warfare” ، حسبما قاله قائد الأركان المارشال دانهوا في مراسم إدخالها للخدمة.

 

تتميز المروحيات الأمريكية الصنع بمحركين توربينيين عاليا الأداء وسرعة طيران قصوى تصل إلى 284 كيلو مترًا في الساعة. يمكن أن تحمل أباتشي 16 صاروخ هيلفاير كحد أقصى ، مما يعطيها قوة نيرانية غير مسبوقة.

 

 

زعمت وزارة الدفاع الهندية أن إضافة الطائرة المروحية AH-64 E (I) من شأنه أن يحسن بشكل كبير من قدراتها في التضاريس الجبلية. يمكن للطائرة تنفيذ هجمات دقيقة في نطاقات بعيدة والعمل في المجال الجوي العدائي مع التهديدات الأرضية.

 

وقعت الهند عقدًا بقيمة 1.15 مليار دولار لشراء 22 طائرة مروحية هجومية من طراز أباتشي Apache مع شركة بوينغ الأمريكية في 28 سبتمبر 2015. وقد نص العقد على تسليم الشحنة الأولى بين يوليو 2019 وسبتمبر 2019 والجزء المتبقي من إجمالي الشحنة بين ديسمبر 2019 و مارس 2020.

 

وفي العام الماضي ، وافقت حكومة الولايات المتحدة أيضًا على بيع ست طائرات مروحية من طراز Apache مزودة بأنظمة أسلحة ومعدات دعم بقيمة 930 مليون دولار للجيش الهندي. سينشر الجيش الهندي ست مروحيات إضافية في منطقة الهيمالايا الوعرة على طول الحدود الصينية.

 

تم اتخاذ قرار نشر الشحنة الأولى في قاعدة باثانكوت الجوية على خلفية التوترات المستمرة مع باكستان. في أعقاب هجوم بولواما في ولاية جامو وكشمير الهندية في 14 فبراير ، شن سلاح الجو الهندي غارات جوية في 26 فبراير على معسكرات تصفها بالإرهابية في منطقة بالاكوت الباكستانية. ردت القوات الجوية الباكستانية على هذا العمل ، مما أسفر عن معارك جوية بين الطرفين.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...