كيف ستجعل F-22 و F-35 مقاتلات F-16 Viper الجديدة قاتلاً حقيقياً
الأخبار العسكرية

كيف ستجعل F-22 و F-35 مقاتلات F-16 Viper الجديدة قاتلاً حقيقياً

النقطة الأساسية: “يكمن جوهر F-16 Block 70 في رادار نورثروب غرومان APG-83 النشط الممسوح إلكترونيًا (إيسا AESA)، والذي يعتمد على تقنيات مستمدة من المقاتلتين الشبحيتين F-22 Raptor و F-35 ويمكنه تتبع أكثر من 20 هدف في وقت واحد.”

 

تلقت شركة لوكهيد مارتن عقودًا ضخمة بقيمة بلغت ملايير الدولارات من حكومة الولايات المتحدة لإنتاج مقاتلات F-16 Block 70 للبحرين والمغرب.

 

لدى شركة لوكهيد مارتن سبب وجيه للتفاؤل بشأن تأمين المزيد من مبيعات F-16. إن النسخة Block 70 من F-16 هي طائرة متطورة للغاية وتستمد الكثير من التكنولوجيا من رفيقتها F-35 الأكثر تقدماً. لكن في حين أن F-35 هي طائرة حربية أكثر تقدماً وقدرة من أي نسخة من طائرات F-16 ، فليس كل بلد يحتاج إلى مقاتلة الهجوم المشترك Joint Strike Fighter أو حتى يسمح له بالتعاقد على مقاتلة الشبح. في هذه الحالات ، قد تكون F-16 Block 70 هي الطائرات المقاتلة المتاحة لهؤلاء الحلفاء لأمريكا.

 

ويكمن جوهر F-16 Block 70 في رادار Northrop Grumman APG-83 النشط الممسوح إلكترونيا ، والذي يعتمد على تقنيات مستمدة من F-22 Raptor و F-35 ويمكنه تتبع أكثر من 20 هدفًا في وقت واحد. يمكن للرادار أيضًا رسم خرائط طوبوغرافية للتضاريس الأرضية أو المحيطات (synthetic aperture radar) ويبلغ مداه أكثر من 160 ميلًا بحريًا ضد الأهداف الأرضية.

 

الطائرة لديها أيضا نظام حرب إلكترونية جديد متطور جدا.

 

تتميز الطائرة Block 70 بقمرة قيادة حديثة مزودة بشاشة عرض مركزية (CPD) التي توفر صورًا تكتيكية على شاشة عالية الدقة بحجم 6×8. ستسمح الشاشة الجديدة للطيارين بالاستفادة الكاملة من أجهزة استشعار Block 70 الجديدة.

 

تحتوي قمرة القيادة أيضًا على نظام العرض المشترك للخوذه Joint Helmet Mounted Cueing System II ، والذي يتيح للطيار الاستفادة الكاملة من صواريخ Raytheon AIM-9X Sidewinder. علاوة على ذلك ، يساعد نظام تفادي التصادم بالأرض التلقائي automatic ground collision avoidance الجديد في منع الطيارين من الارتطام بالأرض.

 

يتميز الطراز F-16V بهيكل مطور تم تمديد عمر خدمته حيث يصل إلى 12000 ساعة ويمكنه حمل خزانات وقود كتفية.

 

لدفع الطائرة ، تقول شركة لوكهيد إن الـBlock 70 الجديد يحتوي على “محرك متطور”. في حين أن شركة لوكهيد مارتن لم تحدد نوع المحرك ، فمن المرجح أن يتم تشغيل الطائرة بواسطة محرك جنرال إلكتريك General Electric F110-GE-132 بقوة دفع تصل إلى 32500 رطل (144 كيلو نيوتن) باستخدام الحارق اللاحق.

 

وتفتخر شركة لوكهيد مارتن أيضًا بقدرة F-16V على حمل ترسانة هائلة من الأسلحة.

 

وقالت الشركة: “تتمتع شركة لوكهيد مارتن بأكثر من 36 عامًا من الخبرة في دمج الأسلحة على طائرات F-16. لا يمكن لأي منظمة أخرى أن تطابق تجربة دمج الأسلحة هذه. بالتنسيق مع سلاح الجو الأمريكي والعديد من عملاء F-16 الآخرين ، صادقت شركة لوكهيد مارتن على أكثر من 3300 تكوين لحمل الأسلحة وإطلاقها carriage and release systems لأكثر من 180 سلاح. لقد مكنت تجربتنا في دمج أسلحة F-16 من جعلها أحد أكثر المقاتلات متعددة الاستخدامات على الإطلاق.”

 

سوف تظل الطائرة F-16 تطير لعقود قادمة. ولا يزال هناك 3000 طائرة F-16 تعمل في جميع أنحاء العالم مع أكثر من 25 من القوات الجوية المختلفة. وسيتم ترقية الطائرات إلى معيار 70 مع مرور الوقت. لا يزال المستقبل مشرقًا بالنسبة لطائرات F-16.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...