شاهد الولايات المتحدة تكشف عن درون قتالي شبحي سري للغاية (فيديو)
USAF / YouTube
الأخبار العسكرية

شاهد الولايات المتحدة تكشف عن درون قتالي شبحي سري للغاية (فيديو)

إذا تم الموافقة على استخدامها من قبل القوات الجوية الأمريكية ، فإن المركبة الجوية الجديدة غير المأهولة ، التي يطلق عليها XQ-58A Valkyrie ، من المتوقع أن تؤدي بشكل غير مكلف مهام المراقبة ، والحرب الإلكترونية وطائرة بدون طيار هجومية ، مع إمكانية عملها بالتنسيق مع طائرة مقاتلة مأهولة والمعروفة باسم مفهوم ‘طيار الجناح المخلص أو loyal wingman’.

 

أصدر مختبر أبحاث سلاح الجو الأمريكي شريط فيديو لأول رحلة طيران للطائرة الجديدة أثناء الاختبارات بعد الإبقاء على Valkyrie تحت السرية لأكثر من عامين.

 

ويقال إن الطائرة بدون طيار التي طورتها شركة “كراتوس ديفانس Kratos Defence” ، وهي شركة دفاع مقرها في ولاية كاليفورنيا ، قضت نحو 76 دقيقة في الرحلة ، مع تخطيط أربع رحلات تجريبية أخرى لفحص وظائف النظام ، والأداء الديناميكي الهوائي ، وأنظمة الإطلاق والاسترداد ، وفقًا لـ The Drive.

 

 

تمتلك الطائرة بدون طيار نطاقًا افتراضيًا يزيد على 2000 ميل (أكثر من 3200 كيلومتر) ويمكن أن تكون مسلّحة بقنابل موجهة بدقة أو معدات إلكترونية للحرب والمراقبة. الأهم من ذلك ، يمكن إطلاق Valkyrie باستخدام معززات صاروخية ، وهذا يعني أنها ، على عكس العديد من برامج الطائرات بدون طيار الموجودة في الولايات المتحدة ، لا تتطلب مدرج للإقلاع.

 

في بيان ، قال مدير برنامج مختبر أبحاث القوة الجوية دوغ سززوبلويفسكي بأن XQ-58A كانت “المثال الأول لفئة UAF والمعروفة بانخفاض سعرها وكلفة تشغيلها مع أنها توفر قدرات قتالية تغير ميزان القوى”.

 

وتأمل كراتوس أن تبيع طائرتها الجديدة بدون طيار إلى سلاح الجو مقابل 3 مليون دولار لكل وحدة إذا طلبت ما يصل إلى 99 وحدة ، أو 2 مليون دولار لكل طلب يفوق 100 وحدة في السنة.

 

وقد انخرط جيش الولايات المتحدة في برنامج حروب الطائرات بدون طيار في العديد من الدول منذ منتصف عام 2000 ، وشن هجمات في باكستان واليمن والصومال وأفغانستان. بالإضافة إلى استخدامها من قبل الجيش ، تم استخدام طائرات بدون طيار من قبل العديد من الوكالات الحكومية ، بما في ذلك وكالة المخابرات المركزية ، للقيام بمهام سرية. ويستند جزء كبير من البنية التحتية الحالية لطائرات بدون طيار الأميركية في ألمانيا ، حيث يحتج النشطاء والمشرعون في هذا البلد مرارًا على وجود برنامج الطائرات بدون طيار ويصفونها بأنها “غير قانونية”.

 

في وقت سابق من هذا الأسبوع ، ذكرت القوات الجوية الأمريكية أن كتيبة من طائرات MQ-9 Reaper من دون طيار أصبحت تعمل في قاعدة جوية في بولندا.

 

وفي هذا الأسبوع أيضاً ، ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمرًا تنفيذيًا في عهد أوباما يطلب من الإدارة تقديم تقارير علنية عن عدد المدنيين الذين قُتلوا في الهجمات الأمريكية خارج مناطق الحرب. في أواخر العام الماضي ، احتسبت منظمة غير ربحية في المملكة المتحدة أن ترامب قد نفذ 238 هجمة بطائرات من دون طيار في اليمن وباكستان والصومال منذ أن تولى المنصب ، مقتربا بذلك وبسرعة من رقم الرئيس أوباما البالغ 563 ضربة بين عامي 2009 و 2017.

 

الدرون الشبحي الأمريكي XQ-58A Valkyrie

حلق بالأمس الدرون الشبحي الأمريكي XQ-58A Valkyrie لأول مرة لمدة 76 دقيقة. هذا الدرون ستكون وظيفته دعم عمليات مقاتلات الجيل الخامس إف-22 و إف-35. وهو جزء من مفهوم درونات loyal wingman أو طيار الجناح المخلص، وستكون مهمتها مرافقة طائرات المهام القتالية أو الاستطلاعية أو الحرب الإلكترونية لتكون خط دفاع الأول للتصدي للنيران المعادية التي تستهدف الطائرات المأهولة.

 

بالإضافة للشبحية، يتمتع درون XQ-58 Valkyrie بسرعة عالية حيث تصل حتى 1000 كم في الساعة وربما تزيد مستقبلا عند اكتماله، وهو مزود بنقاط تسليح داخلية تتسع لقنابل القطر الصغير GBU-39/53 (بعضها سيزود بمعدات بدل الأسلحة) ويصل مداه حتى 4800 كلم وسيتمتع بميزة الذكاء الصناعي للعمل كسرب مع مجموعة من الدرونات بالإضافة لإمكانية التحكم به من خلال مقاتلات إف-22 و إف-35 أو الطائرات الأخرى التي سترافقها. وأحد أهم شروط تطويره من سلاح الجو الأمريكي هو الكلفة المنخفضة ربما لأن تكتيك استخدامه سيكون الهجوم بكثافة (ستكون تكلفة الدرون الواحد بين 2-3 مليون دولار فقط).

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...