مفاوضات سعودية باكستانية حول الصاروخ الجوال "بابور 3"
الأخبار العسكرية

مفاوضات سعودية باكستانية حول الصاروخ الجوال “بابور 3”

تحدث ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ، الذى يشغل أيضا منصب وزير الدفاع ، إلى رئيس الوزراء الباكستانى عمران خان خلال زيارته لباكستان فى وقت سابق من هذا الاسبوع حول صاروخ كروز من طراز بابور 3 الذي يطلق من الغواصات.

 

صاروخ بابور الذي يسمى أيضا Hatf VII ، وهو صاروخ كروز قصير المدى دون سرعة الصوت يعمل بمحرك تيربوجيت يمكن إطلاقه من منصات أرضية أو متحركة تحت الماء. تم اختبار الصاروخ لأول مرة في عام 2005 ويعتقد أنه دخل الخدمة الفعلية لدى الجيش الباكستاني في عام 2010.

 

صاروخ بابور من إنتاج باكستان لكن بعض المصادر الأجنبية تؤكد أن الفكرة تم إستنباطها من قبل الصين أثناء حرب الخليج حيث تمكنت القوات الصينية من الحصول على صاروخ توماهوك أمريكي لم ينفجر وأنتجت مثله عن طريق الهندسة العكسية وأمدت باكستان بمعلومات وافية عن تلك الصواريخ الجوالة. وهذا الصاروخ ثمرة الهندسة العكسية الصينية الباكستانية وهو بابور الجبار.

 

وتدعي باكستان أنها طورت صاروخ بابور رداً على تقارير مزعومة تفيد بأن الهند كانت تخطط لاقتناء صواريخ باتريوت من الولايات المتحدة ، من أجل إقامة نظام دفاع صاروخي ضد الصواريخ الباليستية لمواجهة ترسانة الصواريخ البالستية الباكستانية. بابور هو أول صاروخ كروز يتم تطويره وتصميمه من قبل باكستان. وقد أشار بعض المحللين إلى تشابه الصاروخ مع تصاميم الصواريخ الصينية والأمريكية ، DH-10 الصيني و Tomahawk الأمريكي.

 

مدى صواريخ بابور الباكستانية

بابور 1: 700 كيلو متر

بابور 2: 750 كيلو متر

بابور 3: 450 كيلو متر

 

وتبلغ سرعة هذه الصواريخ 880 كيلو متر في الساعة أو Mach 0.8 ماخ.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...