الأخبار العسكرية

اتفاق بين السعودية وفرنسا لتصنيع سفن و فرقاطات بالسعودية

وقعت شركة الصناعات العسكرية العربية السعودية (SAMI) المملوكة للدولة ومجموعة نافال الفرنسية مذكرة تفاهم اليوم الأحد لتشكيل مشروع مشترك لإنتاج وتطوير الأنظمة البحرية.

 

وتخطط الشركتان لتصنيع السفن الحربية والفرقاطات والغواصات في المملكة العربية السعودية ، حسبما قال أندرياس شاور الرئيس التنفيذي لمؤسسة سامي.

 

وستحتفظ “سامي” ، التي أطلقها صندوق الاستثمار العام بالمملكة في عام 2017 ، بـ 51 في المائة من المشروع المشترك.

 

“من خلال التصميم والبناء وأنشطة الصيانة سوف يساهم المشروع المشترك بشكل كبير في تعزيز قدرات واستعدادات القوات البحرية الملكية السعودية” ، كما قال شوير.

 

ومن أبرز منتجات مجموعة نافال الكورفيت الصاروخي جويند والغواصة الشهيرة العقرب Scorpene وفئة أخرى تسمى باراكودا  Barracuda-class. يذكر أن مجموعة نافال هو الإسم الجديد لعملاق الصناعة البحرية الفرنسية DCNS بعد تغييره.

 

و تعول كثيرًا رؤية السعودية 2030 ، على مساهمة شركة الصناعات العسكرية السعودية فى الناتج المحلى الإجمالى.

 

ووفق برنامج صندوق الإستثمارات العامة بين عامي (2018 – 2020)، من المتوقع أن تصل مساهمة الشّركة السعودية للصناعات العسكرية فى الناتج المحلى الى 900 مليون ريال سعودى بحلول العام 2020 ، كما سيتم خلق 5 آلاف فرصة عمل من خلالها.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...