حاملة الطائرات البريطانية ستحمل طائرات F-35 الأمريكية عبر الشرق الأوسط والمحيط الهادئ في أول مهمة لها
الأخبار العسكرية

حاملة الطائرات البريطانية ستحمل طائرات F-35 الأمريكية عبر الشرق الأوسط والمحيط الهادئ في أول مهمة لها

قال وزير الدفاع البريطاني هذا الأسبوع إن حاملة الطائرات الأحدث التابعة للبحرية الملكية البريطانية ستقوم بمهمتها الأولى هذا العام عبر بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، حاملة طائرة أمريكية من طراز F-35.

 

“ستقوم حاملة الطائرات HMS Queen Elizabeth بنقل مقاتلات F-35 تابعة لكل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة”، حسبما ذكر وزير الدفاع البريطاني غافن ويليامسون في 11 شباط / فبراير ، في مهمة “ستشمل منطقة البحر الأبيض المتوسط ومنطقة الشرق الأوسط والمحيط الهادئ — لإرجاع أمجاد بريطانيا العظمى”.

 

قد تشمل الرحلة عبر المحيط الهادئ مسارًا بالقرب من المعالم البحرية المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي ، وفق تقرير ستار آند سترايبس Stars and Stripes.

 

وقال وزير خلال مناسبة في المعهد الملكي للخدمات المتحدة للدراسات الأمنية والدفاعية: “بشكل ملحوظ ، ستكون الطائرات البريطانية والأمريكية من طراز F-35 جزءا لا يتجزأ من الجناح الجوي للحاملة ، مما سيعزز من قوة فتكها لقواتنا ويعزز حقيقة أن الولايات المتحدة تظل أقرب حلفائنا”.

 

 

تقوم البحرية الأمريكية بمهام “حرية الملاحة” في بحر الصين الجنوبي ، وهي منطقة بحرية مهمة جدا للتجارة الدولية في السنوات الأخيرة.

 

في الخريف الماضي ، أبحرت السفينة الحربية البرمائية البريطانية HMS Albion بالقرب من المعالم البحرية التي تطالب بها الصين في بحر الصين الجنوبي في طريقها إلى مدينة Ho Chi Minh في فيتنام ، وهي خطوة وصفتها وزارة الخارجية الصينية بأنها “استفزازية”.

 

لكن في افتتاحية صحيفة تشاينا ديلي في الخريف الماضي لاحظت أن “حرية الملاحة لم تكن مشكلة أبدًا” ، مضيفة أن “مئات الآلاف من السفن التجارية تمر عبر المجرى المائي الاستراتيجي كل عام ، حيث تنقل ما يقدر بقيمة 5 تريليون دولار من البضائع”.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...