موقع استقصائي فرنسي: مصر تستّرت على تحطم مقاتلة "رافال" أثناء زيارة ماكرون إلى القاهرة
الأخبار العسكرية

موقع استقصائي فرنسي: مصر تستّرت على تحطم مقاتلة “رافال” أثناء زيارة ماكرون إلى القاهرة

كشفت المجلة الاستقصائية الفرنسية “ميديا بارت’’ ، تحطم مقاتلة فرنسية من نوع “رافال” في مصر ، وذلك أثناء الزيارة التى قام بها الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون إلى القاهرة قبل أيام، مؤكدا أن هذا الحادث الذى تلتزم القاهرة وباريس الصمت حياله، مُحرج للطرفين اللذان يجريان مفاوضات لاقتناء مصر مقاتلات إضافية من هذا النوع.

 

وأكد المجلة الفرنسية، أنه قبل وقت قليل من لقاء الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى بضيفه الفرنسى إيمانويل ماكرون، تحطمت طائرة رافال مصرية ذات الترقيم EM02-9352 ، على بعد 100 كيلو متر شمال غرب القاهره ، فى القاعده الجويه بجبل الباصور ، أمام أعين فريق من مدربى و خبراء شركة داسو الفرنسيه.

 

و أوضح الموقع الاستقصائي الفرنسي أن وزاره دفاع فرنسا رفضت فى نفس اليوم الرد على أسئلته بتأكيد أو نفي الخبر ، حيث اعتبرت أن الأمر يتعلق بالسلطات المصريه. ورفض الدبلوماسيون فى السفارة الفرنسية بالقاهرة أيضاً التعليق على الموضوع. كما امتنع الإليزيه بدوره عن الإدلاء بأى تصريح أو تعليق حول الموضوع.

 

ولم يرغب الناطق بإسم القوات المسلحه المصريه ، تامر الرفاعي ، التعليق على الموضوع، حيث قال: ” ليس لدينا معلومات حتى الان.”

 

غير أن الجريدة الفرنسية “ميديا بارت” أكدت أنه تمكن من التواصل مع مقربين من الطيار الشاب مهتدي الشاذلي الذين أكدو وفاته. ففي البداية – وفق الموقع الفرنسي – أكد المقربون من الطيار الشاب أن الأخير توفي إثر حادث تحطم طائرة رافال ، ثم أوضحو لاحقا أنهم يجهلون الظروف الدقيقة للحادث ، و بأنه لم يعد بامكانهم تأكيد نوع الطائرة التى كان على متنها أثناء الحادث. حيث قال أحدهم: ” هناك أشياء لا يمكننا التحدث عنها ، إلاّ بإذن من القوات المسلحة.”

 

وبعد 10 أيام من الحادث ، تسود حالة من الصمت بشأنه ، لكن قالت مجلة ميديا بارت أن العديد من المصادر أكدت لها أن مقاتلة رافال ذات الترقيم EM02-9352 قد تحطمت فعلا فى مصر. وأوضح أحد هذه المصادر بأن الحادث وقع فعلا فى قاعده عسكريه خلال تمرين ، تزامناً مع زيارة ماكرون لمصر. ونقل الموقع الفرنسى عن دبلوماسى غربى رفيع قوله : ” رأيت الرئيس الفرنسى أثناء عشاء فى فندف سوفيتل القاهرة، و كان حينها قد توصل بكل المعلومات بخصوص تحطم مقاتلة الرافال هذه”. بينما أكد مصدر آخر بأن طائرات K-8E الصينية التى يمتلكها سلاح الجو المصرى، تحمل جميعها صبغة العلم المصرى ، و بالتالى من المستحيل الخلط بينها مع طائرات الرافال الفرنسية التى تم الحفاظ على لونها الرمادى.

 

وجاء هذا الحادث في وقت تستمر فيه المفاوضات بين القاهرة وباريس لتوقيع صفقة شراء 12 طائرة “رافال” إضافية.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...