قالت مصادر ، بأن السعودية تخطط لاتخاذ قرار قد يثير غضب الرئيس الأمريكى دونالد ترمب ، خلال الاسابيع القليلة المقبلة. وفق وكاله "بلومبرغ bloomberg" ، تخطط السعودية لتقليص تصدير النفط الى واشنطن بشكل حاد ابتداءً من شهر يناير المقبل ، ولفتت الى ان المصادر المطلعة على خطط شركة "أرامكو" السعوديه ، ذكرت لها أنه تم إبلاغ العاملين فى قطاع تكرير النفط فى الولايات المتحدة أن عليهم ان يتوقعوا توريدات اقل بكثير من المملكة فى يناير /كانون الثانى المقبل. وقال المصادر نفسها إن شحنات النفط الخام السعودي إلى الولايات المتحدة الشهر المقبل قد تصل إلى أدنى مستوى في 30 عاما الذي تم تسجيله في أواخر 2017 البالغ 582 ألف برميل يوميا بانخفاض نحو 40 في المئة عن متوسط ثلاثة أشهر في الآونة الأخيرة. ولفتت الى ان هذه الارقام ليست نهائية ، وقابلة للتغيير. وتوقعت المصادر أن ينخفض إجمالي الصادرات السعودية الى حوالي 7 ملايين برميل فى اليوم فى يناير المقبل ، بعد أن كانت نحو 8 ملايين فى اليوم خلال نوفمبر و ديسمبر. و لم تتمكن وكالة "بلومبرغ" من الحصول على تعليقات من وزاره الطاقه السعوديه. في حال تم تقليص الصادرات السعوديه الى الولايات المتحده ، سيؤثر ذلك على شركات "فاليرو إينرجي Valero Energy Corp" و "فيليبس 66 Phillips" و"شيفرون Chevron" و"إكسون موبايل Exxon Mobil " و "ماراثون بتروليوم Marathon Petroleum"، و سيجبرها على شراء الخام من مُورّدين اخرين مثل المكسيك وكندا أو فنزويلا ، فضلا عن شركة "موتيفا Motiva" للتكرير ، التي تمتلك السعوديه حصه فيها، التي تدير اكبر مصفاه فى الولايات المتحده. وقامت المملكة العربية السعودية بشحن 860 ألف برميل من النفط الخام يوميًا إلى الولايات المتحدة في المتوسط حتى الآن هذا العام ، وفقًا لحسابات "بلومبيرج" استنادًا إلى بيانات جمركية أسبوعية. ارتفعت الصادرات السعودية إلى أمريكا في النصف الثاني من العام ، حيث ارتفعت الشحنات من يوليو إلى ديسمبر إلى 975.000 برميل في اليوم ، وفقاً لحسابات بلومبيرج.   وجاء ذلك بعد إتفاق دول أوبك+ على تخفيض الانتاج فى العام 2019. حيث اكد خالد الفالح ، وزير الطاقة السعودى ، بأن الانتاج السعودى من النّفط سيتراجع من 11.1 مليون برميل يوميًا فى نوفمبر الى 10.2 مليون برميل يوميًا فى شهر يناير.
مال وأعمال

السعودية تخطط لمفاجأة ترمب بقرار “قد يثير غضبه”

قالت مصادر ، بأن السعودية تخطط لاتخاذ قرار قد يثير غضب الرئيس الأمريكى دونالد ترمب ، خلال الاسابيع القليلة المقبلة.

 

وفق وكاله “بلومبرغ bloomberg” ، تخطط السعودية لتقليص تصدير النفط الى واشنطن بشكل حاد ابتداءً من شهر يناير المقبل ، ولفتت الى ان المصادر المطلعة على خطط شركة “أرامكو” السعوديه ، ذكرت لها أنه تم إبلاغ العاملين فى قطاع تكرير النفط فى الولايات المتحدة أن عليهم ان يتوقعوا توريدات اقل بكثير من المملكة فى يناير /كانون الثانى المقبل.

 

وقال المصادر نفسها إن شحنات النفط الخام السعودي إلى الولايات المتحدة الشهر المقبل قد تصل إلى أدنى مستوى في 30 عاما الذي تم تسجيله في أواخر 2017 البالغ 582 ألف برميل يوميا بانخفاض نحو 40 في المئة عن متوسط ثلاثة أشهر في الآونة الأخيرة. ولفتت الى ان هذه الارقام ليست نهائية ، وقابلة للتغيير.

 

وتوقعت المصادر أن ينخفض إجمالي الصادرات السعودية الى حوالي 7 ملايين برميل فى اليوم فى يناير المقبل ، بعد أن كانت نحو 8 ملايين فى اليوم خلال نوفمبر و ديسمبر.

 

و لم تتمكن وكالة “بلومبرغ” من الحصول على تعليقات من وزاره الطاقه السعوديه.

 

في حال تم تقليص الصادرات السعوديه الى الولايات المتحده ، سيؤثر ذلك على شركات “فاليرو إينرجي Valero Energy Corp” و “فيليبس 66 Phillips” و”شيفرون Chevron” و”إكسون موبايل Exxon Mobil ” و “ماراثون بتروليوم Marathon Petroleum”، و سيجبرها على شراء الخام من مُورّدين اخرين مثل المكسيك وكندا أو فنزويلا ، فضلا عن شركة “موتيفا Motiva” للتكرير ، التي تمتلك السعوديه حصه فيها، التي تدير اكبر مصفاه فى الولايات المتحده.

 

وقامت المملكة العربية السعودية بشحن 860 ألف برميل من النفط الخام يوميًا إلى الولايات المتحدة في المتوسط حتى الآن هذا العام ، وفقًا لحسابات “بلومبيرج” استنادًا إلى بيانات جمركية أسبوعية. ارتفعت الصادرات السعودية إلى أمريكا في النصف الثاني من العام ، حيث ارتفعت الشحنات من يوليو إلى ديسمبر إلى 975.000 برميل في اليوم ، وفقاً لحسابات بلومبيرج.

 

وجاء ذلك بعد إتفاق دول أوبك+ على تخفيض الانتاج فى العام 2019. حيث اكد خالد الفالح ، وزير الطاقة السعودى ، بأن الانتاج السعودى من النّفط سيتراجع من 11.1 مليون برميل يوميًا فى نوفمبر الى 10.2 مليون برميل يوميًا فى شهر يناير.

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...