البنتاغون يريد المزيد من المال لتطوير أسلحة الليزر لاسقاط الطائرات بدون طيار والصواريخ
الأخبار العسكرية

البنتاغون يريد المزيد من المال لتطوير أسلحة الليزر لاسقاط الطائرات بدون طيار والصواريخ

قال كبير مهندسي الأسلحة في البنتاغون يوم امس الثلاثاء إن الجيش الأمريكي يريد مزيدا من الأموال لتطوير ليزر قوي وأشعة ميكروويف microwave beams وأسلحة أخرى ذات الطاقة الموجهة حتى يتمكن من إسقاط الطائرات بدون طيار والصواريخ.

 

قال وكيل وزارة الدفاع لشؤون الأبحاث والهندسة مايكل غريفين في مركز الدراسات الدولية الاستراتيجية في واشنطن العاصمة ، في وقت سابق من هذا الأسبوع إنه يسعى إلى “تجديد التركيز على توسيع نطاق الليزر [زيادة قوة الليزر] عبر العديد من التقنيات” في الميزانيات الدفاعية القادمة ، وفق ما ذكر Defense One.

 

وأشارت مجلة الدفاع الوطني National Defense Magazine في أواخر الشهر الماضي أن إنفاق وزارة الدفاع على أسلحة الطاقة الموجهة زاد بشكل ملحوظ في السنوات القليلة الماضية ، أكثر من الضعف منذ عام 2017 إلى 1.1 مليار دولار.

 

جلب غريفين ، الذي تولى منصبه في فبراير من هذا العام ، حماسته لأسلحة الليزر والأقمار الصناعية من وكالة الفضاء الأمريكية ، وكالة ناسا. حاليا ، كرئيس للبحوث والهندسة ، لديه القدرة على الاعتماد على وكالة الدفاع الصاروخي ، ووكالة مشاريع الأبحاث الدفاعية المتقدمة (DARPA) ، ومكتب القدرات الاستراتيجية وغيرها من مبادرات البحث والتطوير لدفع جهود أسلحة الطاقة الموجهة إلى الأمام.

 

قال غريفين: “في رأيي ، نحن على بعد بضع سنوات فقط من امتلاك أسلحة ليزرية ذات فائدة عسكرية.”

 

وكان غريفين قد سبق أن طرح فكرة الإشعاع الذري particle beam الفضائي الذي يمكنه أن يُتلف الأنظمة الكهربائية في الصواريخ بعد إطلاقها بمدة قصيرة ، ولكن ذلك بعيد قليلاً ، كما أشار موقع Defense One. وفي أبريل / نيسان ، قال غريفين إنه يعتقد أن بعض أسلحة الطاقة الموجهة تبعد ما بين خمسة وستة أعوام فقط ، وأن الإشعاع الذري سيصبح حقيقة في غضون عقد من الزمن.

 

وقال جريفين في وقت سابق للصحيفة “نحتاج الى امتلاك أسلحة بقوة 100 كيلواط على عربات الجيش. نحتاج الى امتلاك أسلحة بقوة 300 كيلواط في طائرات التزود بالوقود التابعة للقوات الجوية. نحن بحاجة إلى امتلاك أسلحة طاقة موجهة بقوة ميغاواط في الفضاء للدفاع عن الفضاء. هذه هي الأشياء التي يمكننا القيام بها خلال العقد القادم إذا استطعنا الحفاظ على تركيزنا.”

 

في حين يبدو أنها في متناول اليد ، أوضح المسؤولون أنهم ليسوا مستعجلين في إنتاج هذه التكنولوجيا.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...