سلاح متطور جديد لمقاتلات الرافال والميراج-2000
الأخبار العسكرية

سلاح متطور جديد لمقاتلات الرافال والميراج-2000

بفضل عمليات التحديث المتنوعة ، بدأت مقاتلات رافال بالتدريج في الوصول إلى مرحلة نضج ذات مستوى جيد للغاية لمواجهة التهديدات الحالية والمستقبلية. في عام 2026 ، ستكون مسلحة بصاروخ جو-جو جديد من تطوير شركة MBDA France.

 

أحالت وزارة الدفاع الفرنسية عقدا لتصنيع صاروخ جديد جو – جو من نوع ميكا MICA NG لشركة MBDA حيث يتوقع أن يبدا توريد هذا الصاروخ الجديد إعتباراً من عام 2026 حيث سيتم استخدامه من أجل تسليح مقاتلات الرافال و الميراج 2000 وسوف يكون متاحاً للتصدير لجميع الدول التى تستخدم هذه الطائرات المقاتلة.

 

وسيكون الصاروخ بنسختين: الموجه حراريا وراداريا.

 

ستزود الصواريخ الجديدة الحرارية بباحث متطور و النسخة الردارية سيتم تزويدها بباحث إيسا AESA و كلاهما سيتم تزويدهما بمحرك مزدوج و وقود أكثر لزيادة المدى وقدرة الصاروخ على ملاحقة الأهداف.

 

كما سيتم إضافة حساس يوضح حالة الصاروخ أثناء تخزينة مدى حياته لمعرفة حالته قبل الاستخدام.

 

بعد أكثر من 14 عامًا من بدء تشغيلها في سلاح البحرية ، أصبحت مقاتلات رافال سلاح حربي أكثر تميزا بعد الإعلان عن المعيار الجديد F3-R ، وهي نسخة جديدة تضمن للطائرة “قابليته التشغيل المشترك الكلي” ، وفقًا لداسو الطيران Dassault Aviation. ومن المتوقع أن تستفيد هذه الطائرة المقاتلة انطلاقا من عام 2026 من الصاروخ الجديد الاعتراضي الجوي والقتال والدفاع عن النفس من الجيل الجديد MICA NG. ووقعت المديرية العامة للتسلح (DGA) يوم الثلاثاء أول عقد بخصوص 200 صاروخ من نوع MICA NG و 300 من نوع MICA تم تطويرها من قبل MBDA.

 

وتبلغ قيمة شراء MICA NG ، بما في ذلك التطوير ، نحو 1.2 مليار يورو. سوف يتم تسليم صواريخ MICA NG الأولى إنطلاقاً من عام 2026 ، وفق تأكيدات جويل بار. سيتم تسليم آخر الشحنات في عام 2031.

الكلمات التشعبية :
نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...