مقاتلات رافال تخرج من المنافسة لاستبدال 88 مقاتلة للقوات الجوية الكندية
الأخبار العسكرية

مقاتلات رافال تخرج من المنافسة لاستبدال 88 مقاتلة للقوات الجوية الكندية

انسحبت شركة داسو للطيران من المنافسة الكندية لشراء 88 طائرة مقاتلة جديدة بسبب مخاوف من أن متطلبات التشغيل البيني وتبادل المعلومات الاستخباراتية كانت واسعة جدا، وفقا لمصادر صناعية.

 

وقد وافقت الحكومة الكندية على داسو للمنافسة بغرض توفير مقاتلة رافال لسلاح الجو الملكي الكندي.

 

وأفاد بات فين ، نائب مساعد وزير شؤون المواد في وزارة الدفاع الوطني الكندية ، أنه تم إصدار مسودة عروض المناقصات حول 88 طائرة مقاتلة للشركات لتلقي تعليقاتها بنهاية هذا العام. وأضاف أنه سيتم إصدار تعليمات للعروض النهائية بخصوص الصفقة التي تبلغ قيمتها 16 مليار دولار كندي (12.2 مليار دولار أمريكي) ومتطلبات العروض بحلول مايو 2019.

 

إلا أن داسوا راجعت مسودة طلب العروض ، وقررت أن المتطلبات الكندية لتبادل المعلومات الاستخباراتية وقابلية التشغيل البيني ، خاصة مع القوات الأمريكية ، سيكون من الصعب الوفاء بها ، حسبما ذكرت المصادر.

 

أحد الأدوار الرئيسية للطائرات المقاتلة سيكون في الدفاع عن أمريكا الشمالية. حيث تعمل القوات الجوية الملكية الكندية عن كثب مع الجيش الأمريكي في هذا الدور من خلال قيادة الدفاع الجوي الفضائي في أمريكا الشمالية.

 

لم ترد السفارة الفرنسية في أوتاوا ولا داسوا على طلب للتعليق.

 

وقالت ميشيل لاروز ، المتحدثة باسم الخدمات العامة والمشتريات في كندا ، إن عملية شراء الطائرات المقاتلة مصممة لتقديم معلومات كافية تتعلق بالصناعة بحيث “يستطيع الموردون اتخاذ قرارات عمل مدروسة.”

 

وأضافت: “حتى الآن ، لم يتم إخطارنا رسمياً بأي نية من المورِّدين بالانسحاب من العملية. سنواصل العمل عن كثب مع جميع الموردين المؤهلين لضمان أن يكونوا في وضع جيد للمشاركة في المنافسة لاستبدال أسطول الطائرات المقاتلة الكندية.”

إقرأ المزيد  معظم طائرات F-35 تعود إلى عمليات الطيران بعد مشكلة أنبوب الوقود

 

وقال مصدر بالحكومة الكندية إن الخطاب الرسمي من داسوا الذي يشير إلى انسحابها من منافسة المقاتلات من المتوقع أن يصدر في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

 

لعقود من الزمن ، قامت القوات الجوية الكندية الملكية بتشغيل طائرات مقاتلة أمريكية الصنع بشكل تقليدي وكانت قد أعربت في البداية عن تفضيلها لمقاتلة شركة لوكهيد مارتن إف-35.

 

ومع خروج رافال من السباق ، تشمل الطائرات المحتملة في المسابقة الآن كل من إف-35 و يوروفايتر تايفون و ساب غريبن و وبوينغ سوبر هورنيت.

 

ستحل الطائرة المختارة محل أسطول كندا الحالي من المقاتلات CF-18.

 

تتوقع كندا قبول عروض رسمية لطائرة مقاتلة جديدة في مايو ، مع تسليم أول طائرة بحلول عام 2025 ، وفقا لمسؤولي المشتريات الحكومية الكندية.

 

وقال المسؤولون إن الحكومة ستطلب حزمة قوية من المزايا الصناعية المضمونة أو التعويضات التي يقدمها العارض الفائز. ولكن قد يكون هذا مشكلة بالنسبة للطائرة إف-35 ، لأن كندا لا تزال شريكًا في هذا البرنامج ، والذي لا يضمن عقود الدول المشاركة. يعتمد العمل في برنامج إف-35 على الجودة الأفضل والسعر.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...