الصين ستكشف النقاب عن أحدث قاذفة استراتيجية بعيدة المدى خلال العرض العسكري في عام 2019
الأخبار العسكرية

الصين ستكشف النقاب عن أحدث قاذفة استراتيجية بعيدة المدى خلال العرض العسكري في عام 2019

أعلنت وسائل الإعلام الصينية في 15 أكتوبر / تشرين الأول أن أحدث قاذفة إستراتيجية طويلة المدى ستكشف خلال استعراض كجزء من الاحتفالات بالذكرى السبعين لقيام القوات الجوية التابعة لجيش التحرير الشعبي PLAAF في عام 2019.

 

ووفقا للتقارير الإخبارية ، فإن الصين ستكشف النقاب عن القاذفة الاستراتيجية الجديدة طويلة المدى في العرض العسكري للقوات الجوية على نطاق واسع بمناسبة الذكرى السبعين لتأسيس القوات الجوية التابعة لجيش التحرير الشعبي PLAAF. ومع ذلك ، لا يوجد بيان رسمي أو تأكيد من الحكومة أو الجيش الصيني.

 

وقد أكد قائد PLAAF الجنرال ما شياوتيان Ma Xiaotian وجود برنامج قاذفة القنابل في عام 2016 ، على الرغم من أن Rupprecht كتب في تقرير مؤسسة جيمستاون Jamestown Foundation أنها قيد التطوير منذ أواخر التسعينات أو أوائل العقد الأول من القرن الحالي.

 

يتوقع المحللون أن يقوم النموذج الجديد للقاذفة الاستراتيجية الصينية ذات الحمولة الكبيرة ، والمعروفة أيضا باسم H-20 ، بأول رحلة لها قريبا.

 

كما أكد التليفزيون الصيني الرسمي أن القاذفة H-20 سوف تحلق في السماء في المستقبل القريب.

 

بالإضافة إلى ذلك ، شوهدت صورة ظلية لطائرة مجهولة في حفل مسائي لقسم القاذفات الاستراتيجية الصينية ، مما دفع المراقبين العسكريين إلى التكهن يوم الأحد بأنه يمكن أن تكون القاذفة الشبح H-20 الجديدة. وأُقيم الاحتفال يوم 7 أكتوبر فى قسم قاذفات استراتيجية غير محدد تحت قيادة المسرح الشرقي لجيش التحرير الشعبى ، وفقا لما ذكره الموقع الرسمى للقوات الجوية لجيش التحرير الشعبى الصينى يوم الخميس.

 

 

ووفقًا لصحيفة “جلوبال تايمز” ، ففي احتفالية تعزز الروح المعنوية لبناء “فرقة قاذفات استراتيجية من الدرجة الأولى” ، ظهرت صورة ظلية لطائرة غامضة على شاشة كبيرة في الصور التي نشرت في الدعاية لهذا الحدث.

 

ولم تكن مقدمة الطائرة تشبه قاذفة استراتيجية معروفة عند الصين حيث تم رصد جنيحات مائلة على أطراف أجنحتها ، بدون ذيل مرئي. ولم يشر التقرير إلى الطائرة الغامضة ، لكن الخبراء تكهنوا أنه يمكن أن تكون H-20 ، قاذفة القنابل الشبحية الاستراتيجية الصينية طويلة المدى.

 

يقول بعض الخبراء العسكريين إن تصميم H-20 هو نسخة طبق الأصل من قاذفة القنابل النووية الأمريكية Northrop Grumman B-2 Spirit.

 

ومن المتوقع أن تشمل مواصفات H-20 مدى بصل إلى 12000 كيلو متر بدون التزود بالوقود وحجرة أسلحة يمكن أن تحمل أكثر من 20 طنا من الذخائر ، بما في ذلك الأسلحة النووية الحرارية.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...