إسرائيل تحاول إظهار أن نظام إس-300 في سوريا لم يغير ميزان القوى
الأخبار العسكرية

إسرائيل تحاول إظهار أن نظام إس-300 في سوريا لم يغير ميزان القوى

قال ألكسندر زوتوف أنه من الضروري تسليم أنظمة إس-300 إلى سوريا لأن أنشطة سلاح الجو الإسرائيلي في سوريا تشكل تهديدًا خطيرًا على حركة الطيران بين حميميم وروسيا.

 

قال السفير الروسي السابق في دمشق والمحلل السياسي ألكسندر زوتوف خلال اجتماع في موسكو يوم الاثنين أن اسرائيل ستواصل العمليات الجوية ضد القوات الايرانية وجماعة حزب الله اللبنانية رغم تسليم روسيا لنظم صواريخ اس 300 الى سوريا.

 

وقال زوتوف “هناك رواية في إسرائيل ، بين الخبراء ، وبين المحللين السياسيين وفي وسائل الإعلام ، والتي تغذيها تصريحات وزير الدفاع [أفيغدور] ليبرمان وحتى [رئيس الوزراء بنيامين] نتنياهو نفسه ، أنه بشكل عام نحن [إسرائيل] لن نحيد عن مسارنا في الرد على أي تصرفات من جانب إيران وحزب الله تمثل تهديدًا محتملاً لنا ، ولا يمكن لأحد أن يمنعنا”. “ولهذا السبب يعتقد العديد من الناس في إسرائيل أنه يمكن أن تكون هناك هجمة إيضاحية ، وربما حتى على مرفق خيالي ، وربما بعيدا عن كل الأنظمة التي تم نشرها في سوريا الآن ، من أجل تجنب ضرب أي منشآت يتواجد فيها جنود روس. لجعل الأمر يبدو وكأن كل شيء على ما يرام ، وكل شيء يسير وفق الخطة”.

 

وأشار الخبير إلى أن إسرائيل يجب أن تكون قادرة على فهم مدى خطورة القيام بهذه العمليات دون التنسيق مع روسيا. وقال زوتوف “في الحالة التي يتم فيها تسليم أنظمتنا للدفاع الجوي إلى سوريا ، فإن المسؤولية عن الضربات الانتقامية ستقع على عاتق السوريين ، وبالتالي سنحصل على مساحة للمناورة”. وأضاف “لأن ما يفعله السوريون يمثل حقا طبيعيا لاي دولة للدفاع عن أراضيها من التهديد الخارجي”.

إقرأ المزيد  الصين تروج لطائرة النقل Y-9E في معرض سنغافورة الجوي

 

الحل الذي طال انتظاره

ووفقًا لزوتوف ، كان من الضروري تسليم أنظمة الصواريخ إس-300 إلى سوريا لأن أنشطة سلاح الجو الإسرائيلي في سوريا شكلت تهديدًا خطيرًا لحركة الطيران بين حميميم وروسيا ، في حين أن القادة الإسرائيليين لم يكونوا شفافين بما فيه الكفاية مع الجيش الروسي حول رحلاتهم الجوية.

 

وقال “أولا وقبل كل شيء ، تم التأكيد في تصريحات لمسؤولينا العسكريين أنه من غير المقبول أن لا تُعلمنا إسرائيل ، وبالتالي تنتهك الاتفاقيات القائمة. إعلامنا قبل دقيقة واحدة لا يعد بمثابة إخطار أولي”. وأضاف “لم يخبرونا (القوات الاسرائيلية) أين سيعملون في أي منطقة. قالوا انهم سيعملون في شمال سوريا. إنهم يحاولون خداعنا عمليا.”

 

وتابع زوتوف: “ثانيا ، هذه العملية الإسرائيلية برمتها على توجيه ضربات لمنشأة تابعة لإيران أو حزب الله نفذت على مقربة من قاعدة حمميم التي تقع في جنوب اللاذقية. وأشار أن “هذا قد خلق تهديدًا حقيقيًا لحركة المرور الجوي الكبيرة جدًا بين حميميم وبلدنا ، بما في ذلك الرحلات المدنية والتجارية وأي أنواع أخرى من الرحلات الجوية. كان من المستحيل تحملها ، لذا كان ردنا الحازم مبررًا وضروريًا ، من وجهة النظر هذه”.

 

وذكر زوتوف أن عملية تسليم نظام الصواريخ إس-300 إلى الجيش السوري ستستغرق بعض الوقت ، وأن الوضع في المجال الجوي السوري لن يتغير بسرعة. وقال “في الوقت الراهن ، نحن نتحدث عن عملية. نحن لا نتحدث عن تحول فوري في ميزان القوى”.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...