الصاروخ البالستي الصيني Dongfeng-26 يدخل الخدمة
الأخبار العسكرية

الصاروخ البالستي الصيني Dongfeng-26 يدخل الخدمة

قال وو تشيان Wu Qian المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية يوم الخميس 26 أبريل إن الصاروخ البالستى دونغ فانغ 26 (Dongfeng-26) دخل الخدمة التشغيلية في قوة الصواريخ التابعة لجيش التحرير الشعبى الصينى.

 

وقال Wu فى مؤتمر صحفى إن الصاروخ البالستى الجديد متوسط وطويل المدى تم تطويره بالكامل في الصين وسيخدم فى شن ضربات نووية فى وقت قصير وضربات دقيقة ضد أهداف على الأرض والسفن الحربية الكبيرة والمتوسطة large and medium sized warships. وقال “لم تغير الصين استراتيجيتها النووية الدفاعية ولا سياسة عدم البدء باستخدام الاسلحة النووية”.

 

DF-26C هو صاروخ بالستي متوسط المدى IRBM مع مدى لا يقل عن 3500 كيلو متر (2200 ميل) ، وهو مدى يكفي للوصول إلى القواعد البحرية الأمريكية في جزيرة غوام Guam. ولا يُعرف سوى القليل من التفاصيل حوله ، لكن يُعتقد أنه يعمل بالوقود الصلب solid fuelled وتحمله شاحنة مدولبة ، مما يسمح بتخزينه في مخابئ تحت الأرض وإطلاقه في وقت قصير ، وبالتالي من الصعب مواجهته. من الممكن أن يكون DF-26C نسخة متابعة للصاروخ DF-21. وتشمل الرؤوس الحربية المحتملة للصاروخ الجديد الرؤوس الحربية التقليدية conventional أو النووية nuclear أو حتى المناورة المضادة للسفن maneuverable anti-ship وتصل سرعتها لسرعة الصوت hypersonic.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...