الكشف عن الميزات الرئيسية لنظام الدفاع الجوي S-500
الأخبار العسكرية

الكشف عن الميزات الرئيسية لنظام الدفاع الجوي S-500

سيصبح نظام S-500 Prometey العمود الفقري لشبكة الدفاع الجوي الروسية المتكاملة.

 

 

ومن المتوقع أن يتمكن نظام S-500 ، الذي يشكل الطبقة العليا من الدفاعات الجوية الروسية ، من الإشتباك مع أهداف على ارتفاعات تزيد عن 60 ميلاً ، وبالتالي الإشتباك مع أهداف بعيدة المنال لجميع أنظمة الدفاع الصاروخي الموجودة الآن.

 

 

ستون 60 ميلا وأكثر هي أيضا منطقة قريبة من الفضاء حيث غالبية الأقمار الصناعية العسكرية الأجنبية تدور الآن حول كوكبنا.

 

ووفقًا للمعلومات المتاحة للعموم ، ستحتوي منظومة S-500 على الصاروخ الموجّه ذو المدى المُوسّع 40N6 والقادر على الإشتباك مع أهداف تصل إلى 155 ميلاً.

 

وبما أن أنظمة الرادار الأرضية لا فائدة منها في الفضاء ، سيختلف نظام توجيه 40N عن ما يوجد حاليا في جميع صواريخ الدفاع الجوي الأخرى.

 

ومن المتوقع أن يتمكن نظام S-500 من الكشف والهجوم عن ما يصل إلى عشرة 10 رؤوس حربية للصواريخ الباليستية في نفس الوقت والتي تُحلق بسرعة تصل إلى أكثر من أربعة أميال في الثانية. تقوم الرؤوس الحربية (لصواريخ المنظومة) ذاتية التوجيه والفريد من نوعها بالبحث عن أهدافها ، والعثور عليها ، وتحويلها إلى وضع التوجيه الأوتوماتيكي .

 

 

[irp posts=”17128″ name=”ظهور رادار منظومة الدفاع الجوي إس-500 الروسية الحديثة (صور)”]

 

 

يُحلق الصاروخ ، الذي يعمل بالوقود الصلب ذو مرحلتين ، والذي يبلغ طوله 30 قدمًا ، بسرعة تساوي تسعة أضعاف سرعة الصوت وهو قادر على اعتراض الأهداف المتحركة بسرعة 15.6 ماخ.

 

يحمل الصاروخ 40N6 رأسًا حربيًا متفجّرًا بعمق 310 ميل ودقة 95٪.

 

في حين أن أنظمة الدفاع الصاروخي القائمة مبنية حول رادارات واحدة متعددة الأغراض مصممة لتدعم وتتبع جميع أنواع الأهداف ، فإن S-500 ستضم عدة أنظمة رادار مخصصة قادرة على تحديد أربعة أنواع من الأهداف الطائرة: الطائرات والمروحيات والطائرات من دون طيار والصواريخ .

 

 

S-500 ، هو أيضا نظام الدفاع الصاروخي الوحيد القادر على الإشتباك مع أهداف تفوق سرعة الصوت.

 

ووفقا لوزارة الدفاع الروسية ، من المقرر أن يدخل الفوج الأول لنظام S-500 الخدمة حول موسكو وفي وسط روسيا في عام 2020.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...