تركيا تتعهد بمواصلة عملية عفرين إذا ساعد الجيش السوري وحدات حماية الشعب
الأخبار العسكرية

تركيا تتعهد بمواصلة عملية عفرين إذا ساعد الجيش السوري وحدات حماية الشعب

علق وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، على التقارير الأخيرة التي بثها التلفزيون الحكومي السوري بأن القوات الحكومية الموالية لسوريا ستدخل عفرين السورية “في غضون ساعات”.

 

وقال “لقد بدأنا عملية في عفرين للتخلص من التهديد الذي يتعرض له أمننا القومي”. وما زلنا نصر على ذلك. السؤال الآن: هل ستدخل قوات النظام [الرئيس السوري بشار الأسد] عفرين أم لا؟ وإذا دخلوا، ثم لأي غرض؟ إذا ما أتوا من أجل طرد ومسح وحدات حماية الشعب منها، فلا توجد مشاكل. وإذا كانوا يدعمون الإرهابيين، فلن يوقفنا أحد. وهذا ما ينطبق على عفرين ومنبج وشرق الفرات “، وفق ما قاله وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو.

 

وجاء هذا التصريح في وقت سابق من اليوم، كما قال مسؤول كردي كبير، بدران جيا كرد، لوكالة أنباء رويترز إن القوات الكردية السورية وحكومة البلاد قد اتفقتا على نشر قوات الجيش السوري على طول المواقع الحدودية في منطقة عفرين، وكبح العملية العسكرية التركية، وأن الجيش سيدخل عفرين المحاصرة خلال اليومين المقبلين.

 

ومع ذلك، فقد دحض المعلومة، بروسك هاسيك، أحد ممثلي وحدات حماية الشعب في عفرين حيث وصفها بأخبار مزيفة وهمية في حديثه مع سبوتنيك، قائلا إن قوات الحكومة السورية لن تدخل عفرين.

 

كما أوضح، بسبب المعلومات الكاذبة المتداولة، يعتقد المدنيون في عفرين وحلب عن طريق الخطأ أن الجيش السوري دخل المدينة، في حين كانت فقط حافلات مدنية.

 

وکما حدد ھاسیك، فإن وحدات حمایة الشعب ستعلن إذا ما دخلت القوات السوریة عفرین أو إذا ما تم التوصل إلی اتفاق بشأن ھذه المسألة أو “تغیر الوضع بأي شکل من الأشکال”.

 

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...