سوخوي سو Sukhoi_Su-24
الأخبار العسكرية

روسيا تأمر طياريها في سوريا بالتحليق في الارتفاعات العالية

موسكو — رويترز — قامت روسيا باعطاء أوامر عسكرية صارمة تلزم جميع مقاتلاتها العاملة في سوريا بالطيران على أعلى الارتفاعات الجوية من أجل تجنب صواريخ الدفاع الجوي التي يمتلكها الجيش الحر وهي صواريخ دفاعية ضد الطائرات يتم حملها على الكتف Man-portable air-defense systems (وتعرف اختصارا باسم MANPADS أو MPADS)، وفق ما ذكرته صحيفة Izvestia الروسية بعد إسقاط المقاتلة سو-25 في محافظة إدلب السورية.

 

وأعطى وزير الدفاع تعليماته الصارمة لجميع الطيارين بألا يحلقوا تحت علو 5,000 متر.

 

وقد اتُّخِذت هده الأوامر بعدما تمكن الثوار السوريون من إسقاط مقاتلة سو-25 روسية والتي كانت تحلق على ارتفاعات منخفضة. نفس الشئ ينطبق على كل المقاتلات الروسية التي لا تحلق على ارتفاعات آمنة لتجنب استهدافها لأسباب لا تزال مجهولة لحد الساعة.

 

وذكر الجنرال الروسي المتقاعد نيكولاي أنتوشكين بأن إسقاط الطائرة الروسية سو-25 في إدلب، قد يكون بواسطة صاروخ محمول على الكتف MANPADS، في حال ما إذا كانت تطير على ارتفاع أقل من 5 كيلو متر.

 

و نقلت وكالة انترفاكس الروسية، عن أنتوشكين، و هو طيار عسكرى من الدرجة الاولى و نائب في مجلس الدوما، قوله “طائرة سو-25 مستقرة في القتال، و كل شيء يعتمد على مكان إصابة الصاروخ. يمكن لمنظومات الدفاع الجوي المحمولة على الكتف ان تسقط طائرة اذا حلقت على ارتفاع 5000 متر أو أقل”.

 

و قال أنتوشكين، على أنه يعرف هذه الطائرة بشكل جيد و قد تولى قيادتها، وأضاف أن لدى سو-25 القدرة على استخدام البالونات أو الشعلات الحرارية وكذلك التشويش النشط، من أجل الحماية.

 

وقال الطيار العسكري أن المعلومات في الوقت الحالي قليلة جداً لتقديم أي استنتاجات حول ما حصل.

 

واستذكر أنتوشكين، حادثة في حرب أفغانستان، حينما تمكن قائد طائرة مماثلة من الهبوط بنجاح بمحرك واحد من دون عجلات مع جناح متضرر.

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...