Denel SOC Ltd
الأخبار العسكرية

جنوب إفريقيا في محادثات مع قطر لبيع شركة تصنيع الأسلحة Denel

ذكرت صحيفة صنداى تايمز نقلا عن مصدر لم تحدده بأن جنوب إفريقيا تُجري محادثات مع قطر لبيع حصة اغلبية في شركة تصنيع اللأسلحة دينل سوك المحدودة Denel SOC Ltd الى الدولة الخليجية.

 

و أضافت الصحيفة بان الرئيس جاكوب زوما يسعى ايضا الى بيع اجزاء من الشركات الاخرى التي تعاني التابعة للدولة بما فى ذلك شركة كهرباء اسكوم هولدينغز سوك المحدودة Eskom Holdings SOC Ltd وشركة طيران جنوب افريقيا سوك المحدودة South African Airways SOC Ltd. ولم تستجب فورا إدارة المؤسسات العامة، التي تحتاج إلى الموافقة على الصفقة، إلى طلبات صحيفة بلومبرغ للتعليق عليها.

 

وكانت شركة دينيل من بين كيانات الدولة التى تم انقاذها هذا العام لمنع الدعوة من الديون المضمونة من الحكومة. وذكرت وزارة الخزانة الوطنية فى تقريرها عن ميزانية منتصف المدة ان هذه القائمة تشمل الخطوط الجوية لجنوب افريقيا ومكتب بريد جنوب افريقيا وشركة الاذاعة الجنوب افريقية التى قد تتطلب المزيد من التدخل.

 

وقالت الصحيفة ان وزير الدفاع القطري خالد بن محمد العطية كان قد ناقش عملية الاستحواذ المقترحة مع زوما خلال زيارة دولة في مطلع الشهر الجاري.

 

ونفى متحدث باسم الرئيس التقرير. وقال بونجاني نجولونغا المتحدث باسم الرئيس في رسالة نصية “لم يتم اجراء اي مناقشة حول هذه المسألة” خلال “زِيَارَةُ مُجَامَلَة” للوزير.

 

وقال ماييهالوم تشويت المتحدث باسم وزارة الخزانة الوطنية انه ليس على علم بهذه المناقشات. وقال أن الخزانة تحدثت إلى إدارة المؤسسات العامة حول هذه المسألة وأن الوزارة تنفي المحادثات.

 

الشركة Denel SOC Ltd

دينيل سوك المحدودة هي شركة مملوكة للدولة في جنوب أفريقيا لتكنولوجيا الفضاء والدفاع أُنشئت في عام 1991. تم إنشاؤها عندما تم تقسيم الشركات التابعة للصناعات التحويلية من أرمسكور من أجل أن تصبح أرمسكور وكالة المشتريات لقوات الدفاع الجنوب أفريقية South African Defence Force SADF، والآن والمعروفة باسم قوة الدفاع الوطني في جنوب أفريقيا (SANDF)، وتم تجميع قطاعات التصنيع معا تحت شركة دينيل على شكل إدارات.

 

تأسست دينيل كشركة صناعية مملوكة للدولة تحت إشراف وزارة المؤسسات العامة في أبريل 1992. ورثت معظم مرافق الإنتاج والبحث التابعة لشركة أرمسكور Armscor، وأكثر من 15،000 موظف. في وقت تشكيلها، قامت ديينل بإعادة هيكلة وإعادة تنظيم الشركات التابعة لشركة أرمسكور السابقة في عدد من الأقسام والشركات التابعة ضمن خمس مجموعات صناعية: الأنظمة والتصنيع والفضاء والمعلوماتية والعقارات والخدمات الهندسية.

 

وقد صنعت دينيل عددا من المنتجات البارزة، مثل:

أومكونتو Umkhonto صاروخ للدفاع الجوي يُطلق عموديا.

 

1.الصواريخ الموجهة موكوبا Mokopa مزود برأس حربي ترادفي مضاد للدبابات ، مع مدى يصل إلى 10 كم.

 

2. جنبا إلى جنب مع جيرالد بول، مدافع الهاوتزر ذاتية الدفع G6 و G5 المقطور، تتميز بأطول مدى في فئتها في جميع أنحاء العالم، بدعم من base bleed، و VLAP وتكنولوجيا الصمامات المتقدمة.

 

3. الجيل الخامس من الصواريخ الحرارية A-دارتر  جو – جو، حاليا هو في المراحل النهائية من التطوير.

 

وعلى الرغم من أن حصة دينيل في السوق آخذة في الازدياد، إلا أنها لم توقع على عقود دولية كبيرة من شأنها أن تحقق عائدا سوقيا حقيقيا لاستثماراتها في تكاليف التطوير والبحث. في عام 2006، وقعت ديينل عقدا مع البحرية الفنلندية لصاروخ الدفاع الجوي أومكونتو. كانت هذه خطوة هامة، حيث كانت أول عملية بيع هامة لدولة غربية. وكانت قوات الدفاع السويدية مهتمة أيضا بصاروخ أومكونتو، ولكن بسبب قيود الميزانية اضطرت إلى وضع خطتها قيد الانتظار.

 

على الرغم من كون دينيل لديها منتجات ذات جودة مماثلة، وبأسعار أقل، فقد كافحت لجذب المشترين، مع المروحية الهجومية Rooivalk كونها مثالا رئيسيا على ذلك. بعد أن تم تطويرها بتكلفة قدرها مليار راند، لم يتم بيع أي عقد مع تركيا حيث ضاع منهم مبلغ 2 مليار دولار. كما أن تطوير شركة Rooivalk ، التي يمكن أن تكون مشروع دينيل الأكثر ربحا، يهدد أيضا بأن يؤدي إلى أكبر خسارة لها على الإطلاق.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...