الأخبار العسكرية

زعيم كوريا الشمالية الشاب يواصل “مغامراته البالستية”

كيم جون اونغ الزعيم الكوري الشمالي دو 34 يواصل مغامراته الصاروخية ويستفز جيرانه من جديد. التجربة الصاروحية الجديدة اعلنها التلفزيون المحلي صباح اليوم حيث اطلق الصاروخ من موقعٍ بالقرب من المجال الجوي لمنطقة بانجيون في اقليم نورت بيون جيان غير بعيد من الحدود مع الصين وحلق لنحو 930 كيلو مترا.

 

أول الردود جاء كما هو معتاد في المرات السابقة من الجارة الجنوبية وتحديدا من سيوول التي اعلنت انها تحقق في امكانية ان يكون الصاروخ الجديد بالستيا عابرا للقارات، بينما اكدت القيادة الامريكية في المحيط الهادئ بانه صاروخ باليستي فعلا لكنه متوسط المدى.

 

وشدد الرئيس الامريكي من لهجته في تعليقه على التجربة في تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي تويتر داعيا بيجين لممارسة ضغط اكبر على بيونغ يانغ.

 

حيث قال ترامب “أطلقت كوريا الشمالية للتو صاروخا جديدا، اليس لدى الرجل اي شئ افضل يفعله في حياته؟ من الصعب أن أصدق ان كوريا الجنوبية واليابان ستتحملان الامر لفترة طويلة، ربما تتخد الصين مبادرات قوية في موضوع كوريا الشمالية وتضع حدا نهائيا لهده العبثية”.

 

الصين كانت دبلوماسية وهادئة بدعوتها كل الاطراف الى ضبط النفس وبدل جهود سلمية لتخفيظ التوتر بشأن كوريا الشمالية.

 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية كيم شوونغ إن بيجين تجمع معلومات بشان التجربة وتحث كوريا الشمالية على وقف الاعمال التي تنتهك قرارات مجلس الامن الدولي .

 

اليابان التي حلق الصاروخ الكوري الشمالي غير بعيد عنها فوق مياهها الاقليمية جاء على لسان كبير امناء مجلس الوزراء بها حيث قال ان طوكيو تعتقد ان الصاروخ سقط في المنطقة الاقتصادية الخاصة لليابان وانه حلق في الجو لنحو 40 دقيقة.

 

وأكدت موسكو إطلاق كوريا الشمالية  صاروخا باليستيا متوسط المدى وقال بيان لوزارة الدفاع الروسية ان منظومة الدرع الصاروخية الروسية رصدت إطلاق بيونغ يانغ صاروخا باليستيا سقط في بحر اليابان .

 

التجربة الصاروخية الجديدة لكوريا الشمالية تأتي قبل يومين فقط من اجتماع قادة مجموعة الـ 20 في مدينة هامبورغ الالمانية حيث من المتوقع ان يبحث ترامب والمسؤولون اليابانيون والكوريون الجنوبيون الاخطار التي تعرِض بيونغ ياتغ الامن العالمي لها.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...