الأخبار العسكرية

قطر تمضي قدما في صفقة كبيرة لشراء 72 مقاتلة F-15QA

 

يبدو أن هناك خطة لبيع طائرات مقاتلة من طراز بوينج F-15 بقيمة 21.1 مليار دولار إلى قطر تتحرك إلى الأمام، على الرغم من أن العديد من البلدان قطعت العلاقات الدبلوماسية مع هذه الدولة الواقعة في الشرق الأوسط هذا الأسبوع.

 

ونقلت وكالة “فوكس نيوز” عن مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية قوله ان المعركة الدبلوماسية وانتقادات الرئيس دونالد ترامب لقطر التي تتعرض لهجوم عنيف بتهمة دعم الجماعات الارهابية، لم تؤثر على الصفقة المعلقة لتسليم 72 مقاتلة من طراز “اف -15 كي ايه” F-15QA.
وفى بيان، قالت بوينج انها “تتابع عن كثب التطورات الاخيرة”.

 

واضافت بوينغ “نحن نعمل بشكل وثيق مع الحكومتين الأمريكية والقطرية حول هذا البيع المقترح. وما زلنا نتوقع توقيع اتفاق “.

 

وقد قطعت السعودية والدول العربية الاخرى علاقاتها مع قطر واتهمت الدولة الصغيرة الغنية بالنفط بتمويل الارهاب. وينبع الخلاف أيضا من دعم قطر لجماعة الإخوان المسلمين.

 

و كتب ترامب في رسائل نشرت على موقع تويتر”من الجيد جدا رؤية زيارة المملكة العربية السعودية مع الملك و 50 دولة تؤتي اكلها. حيث قالوا إنهم سيتخذون خطا متشددا بشأن تمويل التطرف، وكل الإشارات تشير إلى قطر. ولعل هذا سيكون بداية نهاية رعب الإرهاب! ” .

 

وقد وافقت إدارة أوباما على بيع طائرات F-15 في نوفمبر تشرين الثاني. ويهدف الاتفاق، الذي لم يتم الانتهاء منه بعد، إلى تحسين القدرات الدفاعية لدولة قطر.

 

وسوف تكون شركة بوينغ المقاول الدفاع الأساسي المشارك في الصفقة. المقاولين الآخرين بما في ذلك لوكهيد مارتن (LMT)، إلبيت سيستمز (ESLT) و بي سيستمز (BAESY) دعم إنتاج النسر F-15.

 

وتعد قطر موطنا لأكبر قاعدة عسكرية أمريكية في الشرق الأوسط. الجيش يطلق عمليات ضد داعش من قاعدة العديد الجوية، حيث يتم نشر ما يقدر بنحو 10،000 أميركي. وقال مسؤولون عسكريون ان المعركة الدبلوماسية لن تؤثر على البعثات الامريكية.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...