in

LoveLove CuteCute LOLLOL

صفقة الميكو المصرية والدفاع الجوي

صفقة الميكو المصرية والدفاع الجوي

مع بداية التفاوض مع الجانب الألماني للتعاقد على فرقاطات الميكو MEKO-A200 متعددة المهام ، كانت مصر تتطلع لتسليح الفرقاطات حال التعاقد عليها بأنظمة دفاع جوي بعيدة المدى ، وكان التوجهه المصري للتفاوض مع الجانب الفرنسي لتسليح فرقاطات الميكو بصواريخ الدفاع الجوي بعيدة المدى أستر ASTER-30 صاحبة المدى 120 كم وذلك لتعزيز قدرات الفرقاطة في مهام الدفاع الجوي. ولكن لم يتم الأمر.

 

وبعد الرفض الفرنسي توجهت مصر لجنوب إفريقيا وتعاقدت على صواريخ الأمخونتو UMKHONTO لتسليح فرقاطاتها بها. وقد شمل العقد تمويل مصر تطوير نسخة جديدة من الصاروخ معززة مشتقة من النسخة R ولكن بباحث حراري. وكان يتوقع أن يصل مداها إلى أكثر من 60 كم. ولكن تخلفت شركة دينيل عن الإيفاء بالتزاماتها بسبب ما عانته من ضعف تمويل وعدم دعم الحكومة لها. فتم إلغاء العقد مع الجانب الجنوب إفريقي.

 

أعنلت الشركة أن مدى النسخه R الموجودة الآن والمطروحة للبيع مداها 30 كم فقط.

 

وبعد أن ألغت مصر العقد مع دينيل ، توجهت مصر لشركة MBDA الأوروبية وتعاقدت على صواريخ الدفاع الجوي متوسطة المدى MICA-NG الجديدة صاحبة المدى 40 – 50 كم والمكافئة لصاروخ الدفاع الجوي الأمريكي متوسط المدى ESSM. ليكون التسليح الأساسي لمهام الدفاع الجوي لقطع الميكو MEKO المصرية.

 

وبهذا ، تصبح الميكو MEKO-A200EN المصرية متفوقة على باقي نسخ الميكو التي تم تصديرها في مهام الدفاع الجوي من حيث النوعية والمدى. فهنا نجد أن النسخة جنوب أفريقية MEKO A-200SAN والجزائرية MEKO A-200 AN تم تسليحها بصواريخ الدفاع الجوي Umkhonto-IR صاحبة المدى 15 – 20 كم وسرعة 2 ماخ وارتفاع 8 كم في حين أن النسخة المصرية تتسلح بصاروخ الدفاع الجوي MICA-NG بمدى 40 – 50 كم وسرعة تقدر بـ 4 ماخ.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
لأول مرة في التاريخ.. درون تركي ينفذ هجوماً على قوات حفتر عن طريق الذكاء الاصطناعي

لأول مرة في التاريخ.. درون تركي ينفذ هجوماً على قوات حفتر عن طريق الذكاء الاصطناعي

الجيش الليبي يكشف امتلاكه المدفع الجنوب أفريقي المقطور من نوع G-5

الجيش الليبي يكشف امتلاكه المدفع الجنوب أفريقي المقطور من نوع G-5