الصين تطور نظام لدمج الأسلحة الصينية في المقاتلات الروسية والغربية
الأخبار العسكرية

الصين تطور نظام لدمج الأسلحة الصينية في المقاتلات الروسية والغربية

طورت الصين منصة تحكم في النيران SWFCS والتي سوف تسمح بدمج الأسلحة الصينية في الطائرات الروسية والغربية. وقد تم دمجها فعلا بنجاح على المقاتلة الروسية الصنع من طراز Su-27 خلال شهر يناير.

 

 

البود الصيني الجديد سيسمح بدمج الذخائر الصينية على المقاتلات الروسية والغربية.

 

أهم الصواريخ جو-جو الصينية

 

الصاروخ PL-9
صاروخ جو-جو من صنع صيني قصير المدى ويتم توجيهه بالأشعه تحت الحمراء ودخل الصاروخ الخدمة لدى الجيش الصيني عام 1991، و يعتبر شبيها جدا بالصاروخ الإسرائيلي بايثون-3.

 

الصاروخ PL-10

صاروخ قصير المدى بتوجيه حراري يبلغ مداه 20 كيلو متر. وقد بدأ تطوير الصاروخ في عام 2004 من قبل أكاديمية شنغهاي للعلوم و التكنولوجيا وسيستخدم بشكل أساسي على مقاتلات J-20 الشبح.

 

صاروخ PL-15

صاروخ جو-جو طويل المدى. وفقا لوسائل إعلام صينية يبلغ مداه 300 كيلو متر وهو مقارب لمدى الصاروخ الأوربي “ميتيور” و “آر-37” الروسي.

 

صاروخ PL-12

هو صاروخ جو-جو خلف مدى الرؤية يتم توجيهه بالرادار وضعته جمهورية الصين الشعبية. وتعتبر مماثلة لل AMIMAM الأمريكية AIM-120 و R-77 الروسية.

 

وكانت صحيفة “تشاينا ديلي” الصينية، الخميس 26 يناير/كانون الثاني عام 2017 ، قد كشفت عن قيام الصين بتطوير نماذج جديدة من صواريخ جو-جو يصل مداها إلى 400 كيلو متر.

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...