in

استناداً إلى التجارب الميدانية، روسيا تبدأ في نشر دبابات T-90M ذات الحماية المعززة ضد الطائرات بدون طيار

على نحو متزايد، يستمر استخدام الطائرات الانتحارية (كاميكازي) بدون طيار والطائرات المدنية بدون طيار المسلحة FPV (منظور الشخص الأول) في الاستخدام المتزايد في ساحة المعركة في أوكرانيا.

موقع الدفاع العربي 29 ماي 2024: بالتعلم من تجربة الحرب، تواصل صناعة الدفاع الروسية سعيها لتحسين الحماية ضد الطائرات بدون طيار لمركباتها الحربية، وخاصة دبابات القتال الرئيسية (MBT).

ظهرت مؤخراً صورة متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي الروسية، تكشف عن تحسينات كبيرة على دبابة T-90M التي تعتبر الدعامة الأساسية للقوات المسلحة الروسية في الحرب البرية ضد أوكرانيا.

تُظهر الصورة أن دبابة T-90M التابعة للجيش الروسي مجهزة بحماية ضد الطائرات بدون طيار ودروع إضافية مثبتة حول البرج ومؤخرة الهيكل.

تم تجهيز T-90M، المعروفة بالفعل بتصميمها القوي وتقنياتها المتقدمة، الآن بمجموعة أكثر شمولاً من إجراءات الحماية.

من المرجح أن تعطل الدروع المضادة للطائرات بدون طيار أو تدمر تهديدات الطائرات بدون طيار.

وفي الوقت نفسه، يزيد الدرع الإضافي حول المناطق الرئيسية مثل البرج والهيكل الخلفي من مقاومة الدبابة لهجمات الأسلحة الدقيقة.

ويشير المحللون العسكريون إلى أن هذه الزيادة هي استجابة مباشرة للتطورات في التكتيكات المستخدمة في أوكرانيا، حيث أدى استخدام الطائرات بدون طيار إلى تغيير كبير في ديناميكيات الحرب البرية.

ومن خلال تعزيز الحماية الطبقية على T-90M، تهدف روسيا إلى زيادة قدرة وحداتها المدرعة على البقاء والحفاظ على فعاليتها التشغيلية خلال مهامها القتالية.

Written by نور الدين

نور الدين من مواليد عام 1984، المغرب، هو كاتب وخبير في موقع الدفاع العربي، حاصل على ديبلوم المؤثرات الخاصة، ولديه اهتمام عميق بالقضايا المتعلقة بالدفاع والجغرافيا السياسية. وهو مهتم بتأثير التكنولوجيا على أهداف السياسة الخارجية بالإضافة إلى العمليات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. إقرأ المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحالف القوة والاستراتيجية: الجيشان المغربي والأمريكي يخترقان حصون العدو الافتراضي في تمرين “الأسد الإفريقي”

بلجيكا ستنقل 30 طائرة من طراز F-16 إلى أوكرانيا