in ,

روسيا والجزائر تجريان مناورات بحرية مشتركة: إشارة إلى تعزيز العلاقات العسكرية

الفرقاطة "الأدميرال غريغوروفيتش"
الفرقاطة "الأدميرال غريغوروفيتش"

في تطور مهم للتعاون العسكري البحري، أعلنت روسيا والجزائر عن خطط لإجراء مناورات بحرية مشتركة في غرب البحر الأبيض المتوسط.

الأخبار التي أوردتها وكالة ريا نوفوستي جاءت مباشرة من الأسطول الروسي في البحر الأسود. رست الفرقاطة الأدميرال غريغوروفيتش، وهي جزء من المجموعة الروسية في البحر الأبيض المتوسط، في ميناء الجزائر، مما يشير إلى أن المناورات قد تبدأ قريبًا.

تعزيز العلاقات العسكرية

ويعد إجراء هذه التدريبات المشتركة مؤشرا واضحا على تعزيز العلاقات العسكرية بين روسيا والجزائر. ويمثل وجود الأدميرال غريغوروفيتش في الجزائر العاصمة زيارتها الثانية خلال ثلاثة أسابيع.

ولم تكشف الخدمة الإخبارية التي تديرها الدولة عن المواعيد الدقيقة للتدريبات، لكن وصول السفينة الروسية يشير إلى أن التدريبات قد تبدأ قريبًا.

يعتبر غرب البحر الأبيض المتوسط منطقة بحرية مهمة. تلعب الفرقاطة “الأدميرال غريغوروفيتش” دورًا في ضمان سلامة الملاحة المدنية في شرق البحر الأبيض المتوسط.

فرقاطة الأدميرال غريغوروفيتش هي سفينة حربية روسية من فئة الأدميرال غريغوروفيتش، التي تم بناؤها للخدمة في أسطول البحر الأسود. تم تدشينها في 2014 ودخلت الخدمة في 2016. تحمل على متنها صواريخ كاليبر وشتيل-1 وبالاش، وتستطيع الإبحار بسرعة 30 عقدة. شاركت في عمليات قصف مواقع الثوار في سوريا، وانضمت حاليا إلى مجموعة القطع البحرية الروسية في البحر المتوسط.

ما هي الأسلحة التي تحملها الأدميرال غريغوروفيتش؟

فرقاطة الأدميرال غريغوروفيتش تحمل على متنها مجموعة متنوعة من الأسلحة، منها:

• صواريخ كاليبر Kalibr، وهي صواريخ مجنحة قادرة على ضرب أهداف برية وبحرية وجوية على مسافات تصل إلى 2500 كم.

• صواريخ شتيل-1 (Shtil-1)، وهي صواريخ مضادة للطائرات ذات توجيه نشط أو شبه نشط، تستخدم للدفاع الجوي على مسافات تصل إلى 50 كم.

• مجموعة بالاش Balash، وهي مجموعة صاروخية مدفعية تستخدم للدفاع ضد السفن والغواصات على مسافات تصل إلى 15 كم.

• مدفع A-190 Arsenal عيار 100 ملم، وهو مدفع يستخدم للقصف الساحلي والدفاع الجوي القريب والدفاع المضاد للسفن على مسافات تصل إلى 20 كم.

• نظام أسلحة قتال قريب Kashtan CIWS، وهو نظام دفاع جوي متكامل يضم مدافع رشاشة وصواريخ مضادة للطائرات، يستخدم للتصدي للصواريخ والطائرات والمروحيات والطائرات بدون طيار على مسافات تصل إلى 10 كم.

• صواريخ Igla-1، وهي صواريخ مضادة للطائرات محمولة على الكتف، تستخدم للدفاع الجوي القريب على مسافات تصل إلى 5 كم.

• قاذفات طوربي ثنائية 533 ملم، وهي قاذفات تستخدم للهجوم على السفن والغواصات على مسافات تصل إلى 50 كم.

• قاذف صواريخ RBU-6000، وهو قاذف يستخدم للدفاع المضاد للغواصات والدفاع الجوي القريب على مسافات تصل إلى 6 كم.

هذه هي الأسلحة الرئيسية التي تحملها فرقاطة الأدميرال غريغوروفيتش، والتي تجعلها قادرة على مواجهة مختلف أنواع الأهداف والتهديدات.

Written by نور الدين

نور الدين من مواليد عام 1984، المغرب، هو كاتب وخبير في موقع الدفاع العربي، حاصل على ديبلوم المؤثرات الخاصة، ولديه اهتمام عميق بالقضايا المتعلقة بالدفاع والجغرافيا السياسية. وهو مهتم بتأثير التكنولوجيا على أهداف السياسة الخارجية بالإضافة إلى العمليات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يعمل نور الدين كصحفي لأكثر من عقد من الزمن، يكتب في مجالات الدفاع والشؤون الخارجية.

للاتصال بالكاتب: الإيميل [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقاتلة سو-35 سوبر فلانكر روسية "تُلحق ضررًا حادة" بمسيرة MQ-9 Reaper أمريكية في مواجهة أخرى فوق سوريا (فيديو)

الرئيس أردوغان يتحدث عن بدائل الطائرة المقاتلة يوروفايتر تايفون

سو-35

بوتين يستعرض القوة بأربع طائرات مقاتلة من طراز سوخوي 35 مدججة بالأسلحة خلال زيارته للإمارات