in

LoveLove

أبرز نقاط تفوق أو تميز كل من الرافال والتايفون عن بعضهم البعض

أهم الاختلافات بين المقاتلتين الرافال الفرنسية والتايفون الأوروبية

تتفوق التايفون في امتلاكها محركين تيربو مروحيين من النوع Eurojet EJ200 بقوة دفع تبلغ 20 ألف رطل لكل محرك مع خاصية السوبر كروز ، مقابل محركي توربين مروحيّين طراز Snecma M88-4E للرافال مُزوّد بقناتي تبريد لتقليل الانبعاثات الحرارية بنسبة كبيرة، ومُزوّد بتوربينة ذات عمر افتراضي اكبر واستهلاك اقتصادي للوقود، ويمتلك قوة دفع 17.5 الف رطل مع خاصية السوبر كروز Supercruise.

ملحوظة خاصية السوبر كروز Supercruise هي خاصية تسمح للمقاتلة الوصول لسرعة فوق صوتية دون استخدام الحارق اللاحق.

أهم الاختلافات بين المقاتلتين الرافال الفرنسية والتايفون الأوروبية،، وكيف يُعد دخول مقاتلة كالتايفون إلى سلاح الجو المصري طفرة نوعية ؟

التايفون تتفوق في التسارع والسرعة القصوى والقتال والمناورة على ارتفاعات شاهقة – شاهقة جدًا (مهام السيطرة والتفوق الجوي) ، وتبرع في مهام القتال خلف مدى الرؤيا BVR وتعد ثاني أفضل مقاتلة في العالم من حيث القتال الجوي بعد الرابتور F22 Raptor.

التايفون تتفوق في امتلاكها رادار طراز سيزار كابتور CAESAR Captor-E AESA وهو رادار مسح جوي وتحكم نيراني متعدد المهام لعمليات جو-جو وجو مزود بنظام مقاومة التشويش الإلكتروني ويبلغ مداه الأقصى حوالي 360+ “يستخدم للترانش الثالث فقط” ، مقابل الرافال تمتلك رادار طراز RBE2 من النوع AESA ، يبلغ مداه 230 – 250 كم ، على الرغم من مداه الاقل من رادار التايفون لكن يتميز بقدرة كشف الأهداف الطائرة أسفل مستوى المقاتلة وضربها ، والقيام بمهام الاختراق العميق ذات مستوى الطيران المنخفض حيث يمتلك نمط تتبع أوتوماتيكي للتضاريس وتفادي الخطر منها.

التايفون تفوق في قدرتها على حمل تشكيلة كبيرة من الذخيرة (الصاروخ ميتيور جو-جو ، الصاروخ أمرام جو-جو الأمريكي ، الصاروخ أسرام البريطاني ، الصاروخ آيريس-تي IRIS-T جو-جو الألماني ، الصاروخ برايمستون جو-سطح البريطاني ، الصاروخ ستورم شادو الجوال ، الصاروخ هارم الأمريكي المضاد للرادار ، الصروخ تاوروس الالماني-السويدي الجوال ، الصاروخ بينجوين النرويجي المضاد للسفن ، الصاروخ آرميجر الألماني المضاد للرادار ، القنبلة الذكية بعيدة المدى عالية الاختراق دقيقة التوجيه HOPE/HOSBO الألمانية ، قنابل بافواي 4 Paveway IV الموجهة عالية الدقة ، قنابل ذكية من عائلة GBU موجهة ليزريا وحراريا والـ GPS من مختلف الأوزان).

التايفون تتفوق في امتلاكها خوذة البيانات والتهديف المتطورة من النوع HMSS والتي تتيح قدرة الاقفال على الأهداف والإطلاق عليها بالنظر بخلاف عرض البيانات المختلفة على الشاشة الشفافة على سطحه ، في المقابل تمتلك الرافال الخوذة المتطورة Gallet LA100 وتتميز بوزنها الخفيف ومنظومة ضخ الأوكسجين المُحسّنة ونظام الرؤية الليلية الاكثر تطورًا ، وسيُضاف لها لاحقا شاشة عرض البيانات الشفافة والتهديف بالنظر طراز Topowl-F والتي تكفل قدرة عرض بيانات الطيران وتوجيه الذخائر بالنظر ضد الأهداف.

شاشة عرض البيانات الشفافة والتهديف لم يضيفها الفرنسيون لمقاتلات الرافال نظرا لعدم الحاجة المُلحة لها حيث تستطيع المقاتلة توجيه كافة الذخائر والأسلحة في مختلف الاتجاهات بزاوية 360 درجة بواسطة منظومة الحرب الإلكترونية الثورية “سبكترا SPECTRA”.

الرافال تتفوق في وقدرة الطيران بتوازن هائل على سرعات تقارب الصفر والقتال والمناورة على ارتفاعات متوسطة ومنخفضة – منخفضة جدًا بفضل قدرة الرادار علي القيام بمهام الاختراق العميق ذات مستوى الطيران المنخفض حيث يمتلك نمط تتبع اوتوماتيكي للتضاريس وتفادي الخطر منها ، مانحا المقاتلة قدرة الطيران شديد الانخفاض فوق سطح الارض (ارتفاع لا يتجاوز 30 متر).

الرافال تتفوق في قدرات الحرب الإلكترونية بفضل امتلاكها منظومة سبيكترا SPECTRA وتُعد واحدة من أفضل حزم الحرب الإلكترونية للمقاتلات على مستوى العالم يتم التحكم بها بواسطة كمبيوتر إدارة وتوافق انظمة مٌكوّن من ثلاث معالجات متطورة بمدي اقصي 250 كم ، في المقابل التايفون تمتلك منظومة الحرب الإلكترونية بريتوريان داس Praetorian DASS (وتعني القاضي الروماني أو الحارس الامبراطوري الروماني) مدمجة مع هيكل المقاتلة حيث توفر حماية متكاملة ضد مختلف التهديدات حول المقاتلة بمدى 185 كم.

الرافال تتفوق في مدى الكشف الحراري-الكهروبصري حيث تمتلك نظام الكشف والتعقب OSF ويمتلك النظام مدى راصد يصل إلى 100+ كم (يصل الى 130 كم ضد هدف من الخلف بسبب الانبعاث الحراري للمحرك و 80 كم من الأمام) وقدرة منح المقاتلة ميزة إطفاء الرادار والاعتماد على الرصد الحراري والكهروبصري + ميزة إطفاء منظومة IFF لتعريف العدو والصديق والاكتفاء بالتعرف البصري لباقي مقاتلات التشكيل دون مشكلات ، في المقابل تمتلك التايفون نظام الكشف الحراري السلبي PIRATE Passive موجود على مقدمة المقاتلة امام كابينة القيادة لمهام الكشف جو-جو ومداه الراصد يتراوح بين 56 كم و 93 كم.

الرافال تتفوق في امتلاكها بصمة حرارية منخفضة عن جميع مقاتلات الجيل الرابع والخامس، مما يمنحها قدرة الهجوم الصامت والقيام بعمليات اسكات وتدمير الدفاعات الجوية واختراق العمق المعادي، بمعاونة حزمة مستشعرات الرصد والحماية الإلكترونية الثورية التي تملكها.

الرافال تتفوق في الحموله التسليحه و المدي التي تصل الي 9،5 طن من الاسلحه ، ومدي يصل الي 3700 كم ، مقابل 7،5 طن حموله تسليحه و مدي 2700 كم للتايفون.

لكن ، ماذا ستقدمه التايفون في حالة عملها مع الرافال ؟

التايفون مع الرافال ثنائي قاتل بمعنى الكلمة نظرًا لقدرات كل منهم و قدرات الربط بينهم اللي بتتمثل في الآتي:

التايفون بتتفوق في التسارع والسرعة القصوى والقتال والمناورة على ارتفاعات شاهقة – شاهقة جدا ومدى الكشف الراداري (مهام السيطرة والتفوق الجوي).

الرافال تتفوق في الحمولة التسليحية وقدرة الطيران بتوازن هائل على سرعات تقارب الصفر والقتال والمناورة على ارتفاعات متوسطة ومنخفضة – منخفضة جدًا وقدرات الحرب الإلكترونية ومدى الكشف الحراري-الكهروبصري والبصمة الحرارية المنخفضة جدا (مهام اختراق العمق وفتح الثغرات في الدفاعات الجوية والاستطلاع ).

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

Loading…

0
خبير روسي: روسيا تطلق نسختها من الطائرة المقاتلة الشبح "F-35" في معرض الطيران القادم MAKS-2021

الإمارات تهدد بالانسحاب من صفقة إف-35

مصر وإثيوبيا عميلين محتملين لمقاتلة الجيل القادم من طراز Su-57 الروسية

إس-400 والسو-57! الجزائر قد تواجه عقوبات أمريكية بسبب طموحاتها التكنولوجيا العسكرية