in

LoveLove

الصين تسلم 36 طائرة J-10C إلى باكستان في عام 2021

موقع صيني مصر والسودان مُستخدمان مُحتملان لطائرات J-10 الصينية المتطورة

بحسب ما ورد ستتسلم باكستان 36 مقاتلة متعددة المهام من طراز “تشينغدو J-10C” من الصين بحلول نهاية هذا العام.

 

نشر مجلس الشؤون الإستراتيجية والدولية (HSIA) يوم الإثنين ، على موقع تويتر ، أنه “من المقرر أن تستلم باكستان 36 طائرة مقاتلة شبه شبحية من طراز J-10C من الجيل 4.5 من الصين بحلول نهاية عام 2021”.

 

موقع صيني: مصر والسودان مُستخدمان مُحتملان لطائرات J-10 الصينية المتطورة

 

ولم يتم تأكيد هذه الأنباء من قبل وزارتي الدفاع الصينية ولا الباكستانية لغاية الآن.

 

ووفقًا لتقارير تعود لعام 2020 ، أجرى مسئولون حكوميون رفيعو المستوى من إسلام أباد محادثات مع الصين بشأن شراء صواريخ PL-10 و PL-15 ، بالإضافة إلى طائرات J-10 التي غالبًا ما تُقارن بطائرات F-16 الأمريكية (نسخة الفايبر).

 

خلال التدريبات الجوية المشتركة “شاهين 9” التي أجريت في يناير 2021 والتي شهدت مشاركة هذين البلدين ، قامت مقاتلات J-10C و J-11B الصينية بمحاكاة طائرات رافال و Su-30 الهنديتين على التوالي في معارك وهمية. ركزت القوات الجوية من كلا الجانبين على “المواجهة واسعة النطاق ، بما في ذلك المعارك الجوية واسعة النطاق واستخدام القوات في الدعم الجوي شامل والقريب.” نفذ الجانبان أكثر من 200 طلعة جوية لتعزيز القدرات القتالية في التعلم من بعضهما البعض.

 

وتحاول بكين بيع مقاتلاتها من طراز J-10C و J-11B إلى باكستان التي أظهر سلاحها الجوي تفضيله لأحدث نسخة من طائرات F-16. وصرح خبير صيني لوسائل الإعلام الحكومية بعد شاهين 9 أن العديد من جوانب الطائرة المقاتلة متوسطة الحجم J-10C ، بما في ذلك الحجم والخصائص الديناميكية الهوائية والطيران وأنظمة الأسلحة والقدرة القتالية الشاملة يمكن مقارنتها بطائرة سلاح الجوي الهندي من طراز رافال.

 

تعمل الطائرة الصينية بمحرك روسي من طراز Lyulka Saturn AL-31FN مما يمنحها قوة دفع ثابتة قصوى تبلغ حوالي 123 كيلو نيوتن ، ويتميز J-10C المزودة بجناح دلتا أحادية المحرك بنظام تحكم في الطيران بالأسلاك fly-by-wire flight controls ورادار إيسا AESA للتحكم في النيران. الطائرة مصنوعة من مواد مركبة تمنحها قوة عالية ووزن أقل. طورت الصين محركًا جديدًا ، WS-10 ، ليحل محل المحرك الروسي.

 

يضم تسليح للطائرة مدفع Gryazev-Shipunov GSh-23 مزدوج السبطانة ، يقع أسفل جانب منفذ الهواء. يتم تثبيت الأسلحة والمعدات الأخرى خارجيًا على 11 نقطة تعليق خارجية ، يمكن أن تحمل 6000 كجم من الصواريخ والقنابل ، أو خزانات القود ، أو غيرها من المعدات مثل بودات إلكترونيات الطيران.

 

قد تشتمل صواريخ جو-جو العاملة على الطائرة صواريخ جو-جو قصيرة المدى مثل PL-8 و PL-10 ، وصواريخ جو-جو متوسطة المدى موجهة بالرادار مثل PL-12 و PL-15 ، وذخائر غير موجهة ودقيقة مثل القنابل الموجهة بالليزر ، وصواريخ جو-أرض مثل KD-88 ، والصواريخ المضادة للسفن مثل YJ-91A والصواريخ المضادة للإشعاع مثل YJ-91.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    إسرائيل تقون إن روسيا أجرت اختبارًا لصاروخ "كينجال Kinzhal" الفرط صوتي فوق البحر المتوسط

    إسرائيل تقول إن روسيا أجرت اختبارًا لصاروخ “كينجال Kinzhal” الفرط صوتي فوق البحر المتوسط

    رئيس مصنع 200 الحربي: بدء الإنتاج الكمي للمدرعة المصرية "سيناء 200" والتحضير لعملية إعادة تطوير دبابات القتال الرئيسية M1A1 أبرامز

    الجيشان المصري والإسرائيلي .. لمن الأفضلية ؟