in

أهم الفروقات بين السوخوي-35 والسوخوي-30 أم ك النسخة الأحدث ؟

أهم الفروقات بين السوخوي-35 والسوخوي-30 أم ك النسخة الأحدث ؟

في البداية ننوه بأن كلا المقاتلتين هما من فئة المقاتلات الثقيلة والتي تستخدم في عمليات السيطرة الجوية كما يمكنها أن تؤدي مهام المقاتلات القاذفة بسبب قدرتها على حمل الذخائر الثقيلة والصواريخ الموجهة , وكلا المقاتلتين من الجيل الرابع المعزز.

 

كلا المقاتلتين تمتازان بالمرونة العالية بسبب تصميمهما الإيروديناميكي إلا أن سوخوي-30 أم ك أقل من حيث المرونة والسرعة من المقاتلة الأثقل والأقوى سوخوي-35 فهي المقاتلة الأكثر مرونة في كل المقاتلات لا ينافسها في مرونتها إلا مقاتلات الميج المطورة.

 

كلاهما قادرتان على حمل حمولة أسلحة متطورة يصل وزنها إلى 8 أطنان ولهما 12 نقطة تعليق إلا أن سو-35 يمكن زيادة نقط تعليقها إلى 16.

 

لمقاتلة السو-30 أم ك عدد 2 طيارين بينما السو-35 يقودها طيار واحد.

 

تحمل Su-35 سعة وقود داخلية قصوى تبلغ 11500 كجم ، بينما تبلغ سعة Su-30 MKI 9640 كجم, ويصل مدى سو-35 إلى 3600 كم وتصل إلى 4500 كم بخزانات وقود خارجية بينما Su-30 MKI أقصى مدى لها هو 3000 كم.
أقصى ارتفاع هو 18 كم ل(Su-35) مقابل 17.3 كم ل (Su-30 MKI) ؛ والسرعة القصوى 2.25 ماخ لـ Su-35 مقابل 1.9 ماخ لـ Su-30 MKI.

 

تصنع جسم المقاتلة السوخوي-35 من المواد المركبة بينما يصنع جسم السو-30 من التيتانيوم والقليل من المواد المركبة.

 

تتشابه كلاهما في الذخائر المستخدمة حيث يمكن للطائرتين أيضًا حمل مجموعة من صواريخ جو – أرض ، بما في ذلك Kh-29L / T / TYe و Kh-31A / P و Kh-59M وكذا جو-جو من طراز Vympel من طراز R-27R و R-73 و R-77 ، بالإضافة إلى قذائف صاروخية وقنابل KAB-500 و KAB-1500 الموجهة بالليزر.

 

إلا أن هناك ذخائر لاتحملها إلا السو-35 أهمها صاروخ جو -جو R-37 المعروف بقاتل الأواكس الذي يتجاوز مداه 300 كم.

 

الرادار الخاص بمقاتلة سو-35 (ايربيس) يستطيع كشف وتتبع 30 هدف جوي معًا والاشتباك مع 8 أهداف في وقت واحد بينما الرادار الخاص بسو-30 أم ك يستطيع كشف وتتبع ما يصل إلى 15 هدفًا جويًا ومهاجمة ما يصل إلى أربعة أهداف في المرة الواحدة، مديات الرادار متقاربة حيث تصل إلى 400 كم للأهداف الجوية الكبيرة لكن تختلف من حيث المقاتلات فالرادار (ايربيس) لديه قدرة رصد وتتبع أفضل وخاصة مع المقاتلات ذات المقطع الراداري الصغير.

 

وطبعًا المحركات التي يتم استخدامها على السو-35 أفضل من الموجودة علي السو-30 أم ك حيث أن سو-35 تمتلك محركين لكل محرك قوة دفع تصل إلى 19.4 ألف رطل وترتفع الى 31.9 ألف رطل باستخدام الحارق اللاحق وكانت الهند فكرت في استخدام هذه المحركات على طائراتها من سو-30 أم ك.

 

لكن أفضل ما يميز سو-35 حقيقة هي التكنولوجيا التي تم تصميمها عليها وخاصة منظومة الحرب الإلكترونية المتطورة Khibiny-M وتلك المنظومة هي عبارة عن نظام راصد سلبي مثبت على هيئة حاضنين على طرفي الاجنحة يشتركان مع الرادار الرئيسي للمقاتلة في عملية الرصد بالإضافة لمجموعة من المستشعرات الموزعة على هيكل المقاتلة للتحذير من الصواريخ المقتربة وأيضًا تتصل بمنظومة الكشف الحراري / الكهروبصري لتقوم بدمج وصهر كافة المعلومات المستلمة من مختلف المستشعرات لتعرضها على شاشة البيانات للطيار وتوفر وعي كامل للطيار عن كل ما يحيط بيه وكذلك تساعد على التشويش على الصواريخ المقتربة ورادارات العدو سواء المقاتلات أو منصات الدفاع الجوي وقدرتها على توجيه الصواريخ ذات البواحث الرادارية السالبة بدون الاعتماد علي الرادار ، وله قدرة الاستخبار الإلكتروني حيث يستطيع كشف واعتراض الانبعاثات الكهرومغناطيسية من الرادارات والبواحث الرادارية للصواريخ المعادية من مسافة تقدر بـ 150 كم، وتحليلها وتصنيفها وتحديد موقعها وتحديد خطورتها حسب الأولوية ، وهذه النقطة تساعد جدًا الطيار حيث أن المقطع الراداري للمقاتلة كبير ولو فتحت رادارها من السهل يتم اكتشافها فيمكن عن طريق هذه المنظومة أنها تقفل ردارها وتعترض رادارات العدو بدون الكشف عنها ثم توجيه الصواريخ ذات البواحث الرادارية السلبية تجاه تلك المقاتلة.

 

ملحوظة: تمتلك الجزائر أكثر من 50 طائرة من السوخوي-30 من النسخة الأقدم وقد تعاقدت على النسخة الأحدث من الجيل الرابع المعزز “أم ك” بعدد 16 بدأ التسليم بالفعل وهذا الإصدار هو ما نقارنه بالسو-35 وليس الإصدار السابق.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    تركيا تجري اختبار إطلاق نظام صواريخ الدفاع الجوي HISAR-A +

    تركيا تجري اختبار إطلاق نظام صواريخ الدفاع الجوي HISAR-A +

    تونس تتفاوض للحصول على مقاتلات F-18 Hornet الكويتية

    تونس تتفاوض للحصول على مقاتلات F-18 Hornet الكويتية