in

ضرب إيران! الجيش الإسرائيلي يختبر مقاتلات إف-35 بحمولة خزانات وقود “خارجية” لتنفيذ عمليات هجومية بعيدة المدى

ضرب إيران! الجيش الإسرائيلي يختبر مقاتلات إف-35 بحمولة خزانات وقود "خارجية" لتنفيذ عمليات هجومية بعيدة المدى

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي يواصل الجهود في اختبار الإف 35 بحمولة خزانات وقود “خارجية” ، وأن التطوير قد يستمر لسنتين قادمين.

 

ويهدف هذا التطوير لاستخدام الإف 35 في عمليات هجومية بعيدة المدى أو كما تصفها مصادرهم third circle target وهو أحد تصنيف الأهداف التي تشكل تهديد عليهم ، وللتوضيح أكتر تصنيف الأهداف والتهديدات كالآتي:

 

1- النوع الأول First cricle target وهي عبارة عن تهديدات ذات حجم صغير تشاركهم الحدود “حماس مثلاً”.

2- النوع التاني second cricle target وهي عبارة عن تهديدات ذات حجم أكبر ، كالجيوش النظامية التي تشاركهم الحدود “دول المواجهة المجاورة”.

3- النوع الثالت third cricle target تهديدات مباشرة لكن خارج الحدود الإقليمية “إيران”.

 

تطوير الإف 35 لامكانية تحميلها بخزانات وقود إضافية يستهدف النوع الثالث على الأرجح ، بجانب قدرة لتوصيل مقاتلاتهم الشبح لمدى أبعد في أي تهديدات بعيدة المدى.

 

لكن طبعًا السؤال الأهم ، كيف سيتم تحميل الإف 35 بخزانات خارجية لأنه عامل حاسم في زيادة المقطع الراداري للطائرة ويفقدها ميزتها الرئيسية وهي كونها ذات بصمة منخفضة على الرادارات “شبح” ؟

 

بشكل غير مباشر تم الإجابة على السؤال بناءً على تجاربهم الهجومية السابقة ، كعمليه “أوبرا” التي تم فيها تدمير مفاعل العراق بالإف 16.

 

تفاصيل عملية “أوبرا” هو تحميل الإف 16 بأكبر قدر من الوقود عن طريق الخزانات الخارجية والطيران على ارتفاع منخفض جدًا حتى الوصول لمنطقة الهدف ورميها بعد استنفاذ الوقود ودخول منطقة الهدف بدون خزانات خارجية – الفكرة ستكون قريبة من هذا التكتيك.

 

وهو إمكانية تحميل الاف 35 بخزانات وقود خارجية لزيادة مدى نصف قطر الإف 35 ورمي الخزانات قبل الدخول إلى النطاق الاعتراضي أو الدفاعي للعدو والاعتماد على البصمة الرادارية المنخفضة لاختراق العمق.

 

كما أن لديهم مشكلة في الاعتماد على طائرات التانكر ، حيث أن عددها قليل وخطورة توظيفها في أي عمليات في المنطقة لقلة الأجواء الآمنة لنشر تانكر خلال أي عمليات محتملة لهم (العملية أوبرا وعملية خارج الصندق لم يتم فيهم استخدام تانكر لنفس السبب تقريباً)

 

حتى الآن ليس هنالك تفاصيل واضحة عن شكل التطوير المحلي لخزانات الوقود الخارجية التي سيتم استخدامها – لكن حاليًا هناك طائرة إف 35 واحدة  في مطار “تيل نوف” يجري عليها كل الاختبارات لتلبية احتياجتهم ودمج الإضافات محلية التطوير.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
البحرية الصينية تظهر قدرة سفينتها الهجومية البرمائية الجديدة

البحرية الصينية تظهر قدرة سفينتها الهجومية البرمائية الجديدة

تركيا تحول الطائرة المسيرة عالية السرعة ŞİMŞEK إلى مسيرة انتحارية مضادة لأنظمة الدفاع الجوي بعيدة المدى

تركيا تحول الطائرة المسيرة عالية السرعة ŞİMŞEK إلى مسيرة انتحارية مضادة لأنظمة الدفاع الجوي بعيدة المدى