in

هل يتوقع الإسرائيلين خسارة المعركة الجوية ؟

هل يتوقع الإسرائيلين خسارة المعركة الجوية ؟

تعقيب على السيمنار الاخير لسلاح الجو الإسرائيلي

المكان: قاعدة تل نوف الجوية الإسرائيلية

التاريخ : 5 مارس 2021

المناسبة: سيمنار منعقد لدراسة تكتيكات مختلفة لتدريب طيارين الاسرائيلين وهو برنامج تدريبى تم تطبيقة منذ سنتين فقط وسيستمر فى المستقبل.

المدعوين: قائد سلاح الجو الاسرائيلي ورئيس شعبة التدريب وجميع قادة اسراب سلاح الجو الاسرائيلي.

 

بدأ السيمنار بمحاضرة من قائد السرب 133 مقاتلات اف 15 باز مطورة وهو اكتر الاسراب الاسرائيلية شهرة فى حرب لبنان 82 حسب المصادر الاسرائيلية فقد كان لهذا السرب نصيب الاسد من اسقاط المقاتلات فى المعركة فهم طيارين اكفاء ذو خبرة واسعة فى مجال القتال الجوي.

 

وقد كانت هذة المحاضرة التى استمعها قادة سلاح الجو باهتمام كبير بان اخر معركة جوية مثبتة رسمية لسلاح الجو الاسرائيلى قد كانت سنة 85 ومنذ ذلك لم تتغير الطائرات ولكن تغيرت تسليحها وتكتيكاتها التى اعتمدت اكثر على المعارك بعيدة المدى بعدد قليل من المقاتلات بفاعلية اكبر اعتمادا على التكنولوجيا الاسرائيلية التى تكفل النتيجة الجيدة بخسائر قليلة جدا ولكن قد تم طرح سؤال هام جدا ؟

 

ما العمل فى حالة تم حرمان الطيارين الاسرائيلين من مميزاتهم التكنولوجية واضطروا للدخول فى معارك متعددة المقاتلات واشتبكوا فى معارك تلاحمية مع مقاتلات معادية ؟

 

وهنا عزيزي القارئ يأتي سؤالك الذي تفكر فيه الآن وهو (لماذا تغير تفكير الإسرائيلين منذ سنتين فقط بالرغم من البروبجندا الإسرائيلية لتصوير قوة سلاح الجو الاسرائيلي بأنه الأفضل فى العالم لامتلاكة اقوى التكنولوجيات التى تضمن الفوز فى المعارك الجوية اعتمادا على المعركة ابعد من مدى الرؤية؟ )

 

الاجابة عن السؤال جائت نصًا من قائد شعبة التدريب فى سلاح الجو الاسرائيلي في تعليقاتة بعد السيمنار وهو برتبة عقيد وهي

You can see that the countries around us are arming themselves with very advanced fighter jets,” Colonel L. continues. The air force may encounter close combat with enemy aircraft, at close range where they are seen with the naked eye. ”

الان تستطيع ان ترى بان الدول المحيطة بنا يتسلحون بطائرات متطورة جدا ومقاتلات سلاح الجو الاسرائيلى من الممكن ان تشتبك معها فى قتال جوى قريب للمدى الذى يمكنهم رؤيتهم باعينهم

ويكمل قائلا :

The new training method is different from the method previously used in a variety of aspects. “We are now considering the advanced and sophisticated electronic weapons and combat systems we have, as well as our enemies,” Colonel L. stated.

طريقة التدريب الجديدة مختلفة كليا عن الطريقة المتبعة فى التدريب الاعتيادى ويعلنها قائلا (نحن نعتبر بان اعدائنا يمتلكون نفس المستوى من التكنولوجى الحديثة جدا والانظمة القتالية مثل التى نمتلكها ).

 

فى الحقيقة فان هذا التدريب ليس بالمستبعد على الاطلاق والسبب فى الاتى لان الاسرائيلين على مدار السنين الماضية خرجت قاذفتهم للهجوم على اهداف تدريبية وقد حرموا تماما من وصلات البيانات وتحت تشويش كثيف على القمر الصناعى فى مهمات تدريبية غرضها الوقوف على مستوى الطيارين فى حالة زوال تفوقهم الالكترونى ضد دفاعات جوية متطورة وذلك لامتلاك جيرانهم مثل هذة المنظومات.

 

والان ايضا يمتلك الجيران افضل المقاتلات الموجودة على الساحة العالمية متعددة المصادر والتكنولوجيات والتسليح لذلك فالفجوات اصبحت ضئيلة وهو ما يعترف بة الاسرائيلين لذلك هم يحاولوا ان يستعدوا لمثل هذة السيناريوهات وهو بالطبع نتيجة للتدريبات التى خرجوا فيها لملاقات مثل هذة الطائرات فى تدريبات مع دول اخرى تمتلك مثلها وقد شاهدوا بالفعل جودة هذة المنظومات وبالاخص المقاتلات من الجيل الرابع متقدم +
لذلك التكافوء من الممكن حدوثة بكل تاكيد فى المعارك الجوية متعددة الاطراف كالسيناريوهات القتالية الهجومة التي غرضها السيطرة على مناطق العمليات وليست المهمات الضاربة الخاطفة بكل تاكيد التى سيكون الخطر الاول هو منظومات الدفاع الجوي

 

لكن هنا نتكلم عن خروج سرب او اثنين اف 15 لامتلاك الاجواء بمساعدة اف 35 وطائرات الدعم الاليكترونى وهو ما بالطبع سيتم الرد علية بخروج المعترضات بعدد كبير جدا لمواجهتها وفى حالة سيتكون هذة المعترضات متطورة جدا ومدعومة بمنظومات دفاعية وهجومية وتسليح جيد ستصير معركة طاحنة بسبب ان الاسرائيلي فى الحالة الهجومية لن يستطيع الانسحاب بسبب تامين القوات الصديقة التى تعتمد على تغطيتة لها لذلك سيقاتل لاخر نفس فى معركة متكافئة وهو منافى باى حال للاستراتيجية الاسرائيلية من بعد حرب 1948 فالاعتماد على الطائرات الاكثر تطور من العدو مع تقديم الزخم والحشد والدفع بالعدد الاكبر من عدد مقاتلات العدو فى الوقت المناسب لاسقاط المقاتلات المعادية.

 

لذلك الاسرائيلين يعودوا اليوم لمحاولة الدمج ما بين التكتيكات القديمة والجديدة والتوازن بينهم بالرغم من قيامهم بالفعل من هذة التدريبات ولكن لم تكن لها التركيز الاكبر بالمقارنة مع المعركة البعيدة المعتمدة بكل تاكيد على التكنولوجيا فقط على حساب ثقل مهارات الطيارين للاشتباك الجوى الاعتيادي.

 

المصدر: الموقع الرسمي لسلاح الجو الاسرائيلي

 

د/مينا عادل

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    شركة Baykar التركية: أنظمة الحرب الإلكترونية الروسية لا يمكنها التغلب على طائرات بيرقدار

    أخبار عن انضمام تركيا للتحالف السعودي الإماراتي في اليمن لدعم الشرعية

    الولايات المتحدة تهدد مصر بسبب شرائها طائرات مقاتلة روسية من طراز سو-35

    فيديو جديد يظهر هجوم القوات الجوية الروسية على شمال غرب سوريا