in

شركة Ukroboronprom تفوز بعقد دعم دبابات T-80 الباكستانية في معرض آيدكس 2021

شركة Ukroboronprom تفوز بعقد دعم دبابات T-80 الباكستانية في معرض آيدكس 2021

فيما يعد أول الصفقات المعلنة خلال فعاليات معرض أيديكس 2021 بأبوظبي، وقعت شركة Ukroboronprom المملوكة للدولة الأوكرانية عقدًا بقيمة 86 مليون دولار لدعم وإصلاح دبابات T-80UD التابعة للجيش الباكستاني.

 

تم الانتهاء من الاتفاقية في معرض آيدكس 21 الجاري في أبو ظبي ، الإمارات العربية المتحدة.

 

وقال يوري جوسيف ، الرئيس التنفيذي للشركة ، إنهم ناقشوا أيضًا توريد محركات 6TD-1 و 6TD-2 مع باكستان ، والتي تعمل على تشغيل دبابات الخالد الأولى التابعة للجيش المستمدة من Type 90-IIM الصينية.

 

اشترت باكستان T-80UDs في منتصف التسعينيات. لديها بعض ميزات T-84 الحديثة ، بما في ذلك الأبراج الجديدة.

 

الدبابة T-80UD هي نسخة أوكرانية من الدبابة تي-80 التي صممت وصنعت في الاتحاد السوفيتي، جاءت التي-80 كتطوير للدبابة تي-64، دخلت التي-80 الخدمة في 1976 وكانت أول دبابة يتم إنتاجها وتزود بمحرك توربين غازي كمحرك دفع أساسي، يبلغ وزن الدبابة 42 طن سلحت بمدفع من عيار 125 مم.

 

ظهرت دبابة القتال الرئيسية T-80، كمنتج كامل لأول مرة عام 1984؛ محافظة على خواص عائلة الدبابات السابقة T-64، بما في ذلك المدفع عيار 125 مم، ذو السبطانة الملساء. أمّا التطوير فكان الاستخدام الأول للمحركات التوربينية في الدبابات السوفيتية، الذي رفع من قدرة هذه الدبابات، وأدى إلى زيادة سرعة التحرك على مختلف أنواع الطرق والأراضي. كما شمل التطوير استخدام أول جهاز تقدير مسافة، يعمل بأشعة الليزر، والذي أدى إلى تحسين معدات التحكم وإدارة النيران. الدبابة T-80 تشبه إلى حد كبير الدبابة T-72 ، وتتميز عنها بوجود 12 قاذف لقنابل الدخان حول البرج، سبعة في الجانب الأيسر، وخمسة في الجانب الأيمن.

 

وكانت الدبابة T-80 هي أول دبابة سوفيتية، زودت بجهاز تقدير مسافة، يعمل بأشعة الليزر ، وحاسب آلي لإدارة النيران. تستخدم الدبابة تي-80 مدفعاً رئيسياً عيار 125 مم يمكنه إطلاق القذائف BK-29 ذات المقدمة الصلبة لاختراق الدروع النشطة، وكذلك القذائف المطورة BK-27 HEAT التي يمكنها اختراق الدروع التي يصل سمكها حتى 50 مم، يمكن للمدفع أيضاً استخدام القذائف الخارقة للدروع من نوع Sabot التي تتزن بواسطة الزعانف الذيلية، إضافة إلى تلك الأنواع من القذائف، يمكن استخدام المدفع في إطلاق الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات، والموجهة بواسطة أشعة الليزر.

 

بدأ مشروع التطوير في بداية الثمانينات وبدأ الانتاج الفعلي منه سنة 1985 .

 

التسليح

 

تتسلح التي 80 بمدفع من عيار 125 مليمتر ورشاش 7.62 مليمتر وكذلك رشاش من عيار 12.7 مليمتر كما جهز الطاقم برشاشات كلاشينكوف وقنابل يدوية وكذلك مسدسات.

 

وتتسلح بمدفع رئيسي من عيار 125 مليمتر من نوع KBA3 smoothbore مجهز بمحمل آلي وكم حراري ومزيل للدخان.

 

الدبابة تحمل 45 قديفة مدفعية منها 28 قذيفة على الدوار الخاص بالمحمل بينما تخزن البقية بجانب السائق أو في مقصورة القتال. تختلف أنواع القذائف وتشمل عدة أنواع قذائف ذات رأس مقبب لاختراق الدروع APFSDS وقذائف شديدة الانفجار مضادة للدروع HEAT وقذائف متشظية شديدة الانفجار HE-FRAG. كما جهزت بصواريخ موجهة.

 

ومن مميزات الدبابة قدرت مدفعها على إطلاق صواريخ موجهة بمدى أقصى يقدر بـ 5000 متر. القذيفة مقسمة إلى جزأين منفصليين الجزء الأمامي وهو القذيفة والجزء الخلفي وهو الدافع لكن بعد الإطلاق يصبح كجزء واحد وهي مجهزة برأس مزدوج قادر على اختراق أي درع وحتى لو كان محمي بدروع تفاعلية وبكفائة عالية جداً.
كما يمكن لهذا المدفع إطلاق بين 6 إلى 8 قذائف في الدقيقة الواحدة بتلقيم آلي كما يمكن إطلاق القذيفة في حالة ما إذا كان الهذف والدبابة متحركين معا في نفس الوقت وبسرعات مختلفة ونسبة الإصابة عالية جدًا.
مع أن القذيفة مخصصة ضد الدبابات لكن يمكن استخدامها ضد أهداف أخرى كالحوامات والعربات حتى بعد المدى الفعال.

 

الرشاش المحوري من عيار 7.62 مليمتر يمكن أن يستخدم من قبل المدفعي أو قائد الدبابة.

الرشاش المضاد للطيران من عيار 12.7 مليمتر وهو من نوع NSVT-12.7 يمكنه استهذف المروحيات العمودية والطائرات على ارتفاعات منخفظة كما يمكنه أن يستهذف المركبات الارضية ويتحكم فيه قائد الدبابة ويمكنه الدوران بزاوية -5/+70 درجة عمودي و -+80 درجة أفقي مع إمكانية دورانه 360 درجة لكن بتعديل على البرج كما زود بنظام استقرار عمودي بزاوية -3 و +20 درجة لضمان استقراره عند الحركة.

 

وتم تجهيز الدبابة بنظام سيطرة وإطلاق متطور يسمح لها العمل في كل الضروف ويعطيها الأولوية في الإطلاق.

 

وتتمتع التي 80 بنظام حماية كبير يشمل دروع تفاعلية على البرج والهيكل لضمان البقاء أطول مدة ممكن في ساحة القتال. كما تعتمد على الدخان للإنسحاب وتغطية مكان التحرك في حالت وجود أي خطر كما زودت بقنابل صغيرة دخانية تنفجر في الجو مما يعطيها غطاء دخاني كبير كما يمكنها توليد الدخان من وقود المحرك أيضاً.

 

كما تتمع ببصمة حرارية منخفضة نوعًا ما بحيث تم تزويد و تغطية المحرك والأجهزة الكهربائية بعازل للكهرباء.

 

نسخة T-80UD : جهزت بمحرك أوكراني من الديزل “بسبب تكاليف صيانة المحرك التوربيني بالغاز” بقوة 1000 حصان.

 

تتمتع النسخة T-80 UD بقابلية حركة كبيرة تتمثل في محرك من نوع 6TD-1 بـ 6 أسطوانات وبقوة 1000 حصان كما تتوفر على نسخة من نوع 6TD-2 بقوة 1200 حصان وهو يعمل بالديزل يعطي للدبابة قوة كبيرة في الحركة.
كما تسمح فتحة تهوية المحرك بتصفية الاتربة و الهواء الداخل للمحرك كما تسمح بإعطاء الدبابة قابلية للسير داخل المياه وبدون أي تجهيز مسبق إلى عمق 1.8 متر.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0
    رئيس الوزراء الأرميني يزعم أن نظام صواريخ إسكندر الروسي كان عديم الفائدة تمامًا

    رئيس الوزراء الأرميني يزعم أن نظام صواريخ إسكندر الروسي كان عديم الفائدة تمامًا

    المملكة العربية السعودية تمنح شركة Science Technology عقد طائرات إيجل بدون طيار

    المملكة العربية السعودية تمنح شركة Science Technology عقد طائرات إيجل بدون طيار