in

الإمارات تعلق رسمياً عن تجميد إدارة بايدن لصفقة الإف-35

الولايات المتحدة توقف إنتاج مقاتلات F-35

في تطور لصفقة طائرات إف-35 للإمارات وفي خطوة معتادة عند انتقال السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية قامت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن مؤقتا بتجميد مبيعات الأسلحة إلى الإمارات والمملكة العربية السعوديةوالتي كان قد أقرها الرئيس السابق دونالد ترامب قبل مغادرته منصبه.

 

و قال مُتحدث بإسم وزارة الخارجية الأميركية بأن التجميد يهدف إلى منح بايدن فرصة لمُراجعة هذه العُقود.

 

و أضاف بأنه “إجراء إدارى روتينى فى حال أى انتقال للسلطة، و يظهر التزام الادارة بالشفافية و الحكم الرّشيد”.

 

و من ناحية أخرى ردّ سفير الإمارات في واشنطن، يوسف العتيبة، على إعلان إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن مراجعة صفقات بيع أسلحة لها بالإضافة إلى السعودية مؤكدًا أن هذه الخطوة كانت “متوقعة”.

 

وجاء ذلك في بيان نشرته سفارة الإمارات في أمريكا، قال فيه العتيبة: “ستعمل الإمارات عن كثب مع إدارة بايدن حول نهج شامل للسلام والاستقرار في الشرق الأوسط”، مضيفا أنه “وكما في المراحل الانتقالية السابقة، توقعت الإمارات مراجعة السياسات الحالية من قبل الإدارة الجديدة. وتحديدا حزمة F-35 (طائرات مقاتلة) وهي أكثر بكثير من مجرد بيع معدات عسكرية لشريك”.

 

و استطرد السّفير الاماراتي بامريكا لافتًا إلى أن الأسلحة ستلعب “دورا رادعا”، قائلا: “كالولايات المتحدة، فهي (الأسلحة) تسمح للإمارات بالمحافظة على رادع قوي للعدوان بصورة متوازية مع الحوار الجديد والتعاون الأمني​​، فإنه يساعد في طمأنة الشركاء الإقليميين”.

 

و كان وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، قد أكد على أن الوزارة تراجع مبيعات الأسلحة المعلقة بعد أن ذكرت شبكة CNN أن الإدارة الجديدة أوقفت مبيعات الأسلحة إلى المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، لأنها تجري مراجعة أوسع للاتفاقيات التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات التي أبرمتها إدارة دونالد ترامب.

 

و قال بلينكن، في أول مؤتمر صحفي له بوزارة الخارجية: “بشكل عام، عندما يتعلق الأمر بمبيعات الأسلحة، فمن المعتاد في بداية أي إدارة مراجعة أي مبيعات مُعلقة، للتأكد من أن ما يتم النظر فيه هو شيء يعزز أهدافنا الاستراتيجية، ويدفع سياستنا الخارجية إلى الأمام.. هذا ما نقوم به في هذه اللحظة”.

 

و كان الرّئيس الديمقراطى بايدن قد أعرب أثناء حملته الانتخابية عن استيائه من الحرب التي تقودها السعودية في اليمن. إلا أنه من غير المتوقع أن يوقف بايدن صفقات التسليح الضخمه لحليف مهم مثل المملكة العربية أو الإمارات وخاصة في ظل تصاعد التوتر في منطقه حيوية للعالم مثل الخليج العربي.

 

ممّا يذكر ان اعضاء مجلس الشُّيوخ الديمقراطيون فشلو العام الماضى في محاولتهم منع بيع مقاتلات من طراز إف-35 وطيارات بلا طيار للإمارات العربية المتحدة، وهي صفقة يُنظر إليها على أنها مكافأة من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب للدولة الخليجية على اعترافها بإسرائيل.

 

و لم يحصُل مشروعا القانونين اللذين قُدما في هذا الاتجاه، على الاغلبية البسيطة الضرورية فى مجلس الشيوخ الذى يسيطر عليه معسكر ترامب.

 

وكانت قضية مقاتلات الشبح الأميركية المُتعددة المهمات التى تسعى أبو ظبي منذ وقت طويل الى شرائها من واشنطن، قد القت بظلالها على اتفاق تطبيع العلاقات التاريخى الذى وقعته الامارات واسرائيل فى البيت الابيض برعاية ترمب.

 

و سبق لاسرائيل معارضة بيع هذه المقاتلات الى دول اخرى فى الشرق الاوسط، بما فى ذلك الاردن و مصر اللَّتان تربطُها بهما اتفاقات سلام.

 

و ترغب الامارات منذ وقت طويل فى شراء هذه المقاتلة و الطائرات المُسيرة الامريكية ، لكن طالما رفضت اسرائيل ذلك للحفاظ على تفوقها التكنولوجى. و منذ توقيع اتفاق التطبيع بين اسرائيل و الامارات فى 15 أيلول /سبتمبر، أعطت واشنطن ضمانات للدّولة العِبرية.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
الجيش الفلبيني يتجه للحصول على صواريخ براهموس BrahMos المتطورة

الجيش الفلبيني يتجه للحصول على صواريخ براهموس BrahMos المتطورة

روسيا "رحبت" بالمدمرة الأمريكية من خلال إطلاق صواريخ مضاد للسفن من طراز باستيون Bastion في القرم

روسيا “رحبت” بالمدمرة الأمريكية من خلال إطلاق صواريخ مضاد للسفن من طراز “باستيون Bastion” في القرم