in

LoveLove

البحرية المصرية تتجه لعقد صفقة غواصات جديدة مع فرنسا، والأنظار موجهة نحو الغواصة الثورية الفرنسية المحيط SMX Ocean

أفاد موقع tactical report أن مصر تبحث عن تعزيز القوات البحرية المصرية بصفقة غواصات جديدة وهناك حديث أن شركة Naval Group الفرنسية قدمت عرض لمصر ومن المعروف أن نافال تنتج غواصات تقليدية من طراز “سكوربين” والنسخة التقليدية من الغواصة النووية “باراكودا” والمنافس الأقوى لهم هي ألمانيا بسلسلة تايب 212 214 و 216.

 

يذكر أن موقع Weser Kurier الألماني قال قبل يومين نقلاً عن مصادر ألمانية أنه خلال زيارة وزير الخارجية الألماني لمصر قبل عدة أيام كان من ضمن المواضيع التي ناقشها مع الجانب المصري الغواصات الألمانية.

 

ويقال إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يسعى إلى تعزيز قدرات القوة البحرية المصرية (ENF) ، من خلال الحصول على غواصات في أعالي البحار.

 

في هذا الصدد ، هناك حديث عن عرض غواصات فرنسي لمصر من إنتاج شركة بناء السفن الفرنسية Naval Group.

 

وعلى ما يبدو سنسمع ربما خلال الفترة القادمة عن صفقة غواصات جديدة _ والتي قد تكون SMX الفرنسية رغم ارتفاع سعرها ولكن ربما عدد 2 غواصة فقط منها ستكون كفيلة جداً بفرض سيطرة البحرية المصرية في المتوسط لسنوات قادمة”.

 

وربما قد تتجه البحرية المصرية لها لإصرار الجانب الألماني على استمرار التفوق النوعي الإسرائيلي حيث مانعت منذ البداية بيع الغواصات Type 214 لمصر ، ولكن يبدو أن الأمور قد تغيرت الآن.

 

الغواصة الثورية الفرنسية المحيط SMX Ocean

 

هي غواصة هجومية ثورية التصميم والمهام ستعمل بالطاقة التقليدية، وكشفت عنها شركة الصناعات البحرية الفرنسية الأعرق والأضخم في أوروبا DCNS في المعرض EURONAVAL 2014 الذي عقد في باريس في أكتوبر 2014.

ويَستند مفهوم الغواصة على أساس غواصة “باراكودا” النووية بما في ذلك الأسلحة والصواري ونظام القتال.

 

وستكون الغواصة المحيط SMX هجومية محركاتها تعمل بالديزل والكهرباء بديل للغواصة الباراكودا SSN النووية الشهيرة، وسوف تدخل الخدمة في البحرية الفرنسية بحلول عام 2017.

 

الغواصة SMX متعددة المهام سوف تكون مناسبة للنشر في عمليات مكافحة سفن السطح (ASuW)، وعمليات مكافحة للغواصات (ASW)، وعمليات مكافحة الطائرات (AAW)، والقصف على أهداف برية من عمق المياه وإبرار القوات الخاصة.

 

وسيتم بناء الغواصة المحيط SMX على تصميم نفس هيكل غواصة باراكودا. حيث سيتم تطوير البدن لزيادة القدرة على المناورة.

 

وسوف تكون قادرة على إطلاق UUVs والمركبات الجوية غير المأهولة (الطائرات). كما ستكون الغواصة قادرة على إبرار قوات العمليات الخاصة البحرية تحت الماء لعدد 16 غواص من العمليات الخاصة البحرية حيث توجد غرفة فصل الضغط العالي أعلى الغواصة حيث يتم خروج الغواصين منها وأيضًا المركبات آلية الحركة تحت الماء (UUV) في عمق الماء للقيام بعمليات بحرية نوعية.

 

وتعد الغواصة مثالية لتنفيذ الأدوار المرافقة لدعم عمليات التحالف في أي مسرح عمليات. وسيكون لديها القدرة على البقاء تحت الماء دون الحاجة إلى الحصول على الأكسجين من الغلاف الجوي لفترات طويلة.

 

مواصفات بدن الغواصة

 

الطول الإجمالي: 100 متر
الارتفاع: 15.5 متر
العرض: من 8.8 متر
أقصى عمق تشغيلي: أكثر من 300 متر تحت الماء.

 

تسليح الغواصة

 

منظومات الأسلحة لم تصفح البحرية الفرنسية عن اي مواصفات تفصيلية عن درة غوصاتها الجديدة SMX ولم يعرف عن تسليحها الكثير غير هذه المعلومات حيث سيتم تجهيز الغواصة ب 34 مجموعه أسلحة 5 أنواع مختلفة بما في ذلك الطوربيدات والألغام والصواريخ المضادة للسفن وصواريخ كروز والصواريخ المضادة للطائرات.

 

وتسمح العديد من الأسلحة على متن الغواصة بالتعامل مع أهداف على السطح من الأهداف الجوية والبرية.

 

وسيتم إدراج منصات إطلاق عمودية سوف توفر هذه القدرة علي توجيه ضربات بصواريخ كروز على أهداف أرضية وهي في عمق المياه.

 

المحركات و الدفع

 

ستعمل بـ 4 محركات تعمل بالديزل والكهرباء، حيث إن نظام الدفع سيوفر أقصى مدى 129،000 كم بسرعة عادية 10 KT.

 

نظام الهواء سيكون مستقل الدفع (AIP) عن محركات الطاقة وسيتضمن خلايا الوقود الجيل الثاني التي لها القدرة على التحمل تحت الماء لمدة تصل إلى 21 يوما بدون الصعود للسطح للحصول على الأكسجين من الغلاف الجوي.

 

كما أن الغواصة قادرة على العمل بمتوسط سرعة على السطح 14 kt وأقصى سرعة أثناء الغوص kt 20 والقدرة على التحمل في عرض البحر تكون 90 يومًا من دون العودة إلى الميناء.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
وزير الدفاع اليوناني: رافال ستغطي بحر إيجة بأجنحتها وأسلحتها

وزير الدفاع اليوناني: رافال ستغطي بحر إيجة بأجنحتها وأسلحتها

السودان يحظر الطيران فوق ولاية القضارف ومنطقتيّ الفشقة الصغرى والكبرى على الشريط الحدودي مع إثيوبيا

السودان يحظر الطيران فوق ولاية القضارف ومنطقتيّ الفشقة الصغرى والكبرى على الشريط الحدودي مع إثيوبيا