in

من سيفوز بالمقاتلة الفرنسية “رافال” هل هي اليونان أم سويسرا أم كرواتيا أم فنلندا أم الهند أم أندونيسيا أم الإمارات العربية المتحدة أم مصر ؟

من سيفوز بالمقاتلة الفرنسية “رافال” هل هي اليونان أم سويسرا أم كرواتيا أم فنلندا أم الهند أم أندونيسيا أم الإمارات العربية المتحدة أم مصر ؟

مفاوضات مصرية فرنسية متقدمة لشراء مقاتلات إضافية من الرافال بعدد 30 مقاتلة

وفقا لإدارة التعاقدات بشركة داسو المصنعة للطائرة فإن هذه الدول الثمانية أبدت اهتمامها ورغبتها بدرجات مختلفة في اقتناء الأيقونة الفرنسية رافال Rafale ومن الممكن أن تتقدم إحداها رسميًا هذا العام 2021 بطلب شراء هذه المقاتلة ثلاثية الألوان بألوان الديك الفرنسي.

 

وعلى الجانب الآخر وضح تراجع رغبة بنجلاديش في اقتناء الطائرة بعد شهور من الصمت بعد إبداء رغبتها في التعاقد عليها.

 

بعد صفقة مصر عام 2015 وتلتها قطر والهند والتي انتهت عقودها عام 2016 فإنه يبدوا أن عام 2021 ممكن أن يصبح عام رافال سعيد بالنسبة لشركة داسو ولكل عالم صناعة الطائرات العسكرية في فرنسا على المستوى الاقتصادي مما يمكن لصناعة سيادية وطنية مثل هذه أن تقف في وجه الاضطراب الاقتصادي الذي نجم عن وباء كورونا بطريقه أكثر سلاسة.

 

و وفقا لجريدة لاتريبيون LA TRIBUNE الفرنسية الشهيرة فإنه في غضون أيام قليلة ستقوم وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي Florence Parly في أثينا بتوقيع عقد قيمته 2،4 مليار يورو لتزويد اليونان بـ 6 طائرات جديدة و12 مستعملة من طراز رافال. ويتضمن هذا العقد 400 مليون يورو قيمة صواريخ MEDA و METEOR و SCALP و EXOCET.

 

وبهذا تكون اليونان أول دولة تتعاقد على الطائرة في العام الجديد.

 

و وفقا لمعلومات الصحيفة أيضا فإنه من المتوقع أن يعود وزير الدفاع الأندونيسي إلى باريس مع بداية العام بأخبار جيدة ردًا على عرض داسو الذي أرسلته في ديسمبر الماضي لجاكرتا التي تحتاج لمقاتلات بداية من عام 2023.

 

يبدو أن عام 2021 سيحمل أنباء سارة للبعض. فرنسا واقتصادها وصناعة الطيران بها التي تحتاج للخروج من غرفة الانعاش بعد عام 2020 المشحون بالصعاب والمشاكل الاقتصادية الناتجة عن وباء كورونا والذي أصاب عالم الطيران في مقتل وبخاصة فرنسا أحد أكبر المصابين بهذا الوباء. وعلى الجانب الآخر دول تنتظر الجميلة الفرنسية التي يغالي الفرنسيون في مهرها ومن المتوقع بسبب هذا الوباء وحاجة فرنسا لانعاش اقتصادها أن تحصل هذه الدول على عروض سعرية تخفض تكلفتها العالية وطرق تسديد تلائم إمكانيات بعض الدول مثل مصر بالإضافة للجوانب الفنية والتسليحية طبعاً.

 

يبدو أنه في النهاية أن هناك جوانب إيجابية لهذا الفيروس القاتل.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
تونس تستعد لشراء مقاتلات F-16 Viper فايبر المتطورة

تونس تستعد لشراء مقاتلات F-16 Viper فايبر المتطورة

يمكن لإيران أن تضرب 54 قاعدة عسكرية أمريكية في جميع أنحاء الشرق الأوسط - جنرال لبناني متقاعد

يمكن لإيران أن تضرب 54 قاعدة عسكرية أمريكية في جميع أنحاء الشرق الأوسط – جنرال لبناني متقاعد