in

مقاتلات، غواصات، فرقاطات، أقمار صناعية: الأسلحة المتطورة التي من المتوقع أن تحصل عليها مصر من فرنسا

أفاد الخبير والمحلل العسكري المصري سامح الجلاد أن بلاد ستوقع صفقات عسكرية مع فرنسا من جديد بعد رجوع العلاقات لسابق عهدها وتأكيد ماكرون نفسه على أنه سيتم التوقيع على عدد من الاتفاقيات والصفقات أثناء الزيارة الحالية للرئيس عبد الفتاح السيسي.

 

ووفقاً للخبير ، فإن أهم تلك الصفقات من وجهة نظره ستكون قمر التجسس العسكري والذي سيمثل نقلة نوعية كبيرة في مفاهيم واستراتيجيات القوات المسلحة المصرية ، فقمة التكامل العسكري الفضائي أن يكون لديك (قمر اتصالات وقمر تجسس ومراقبة) غير الأقمار الأخرى التي أطلقتها مصر مع روسيا والصين.

 

والصفقة الثانية ستكون 2 كورفيتات جويند 2500 إضافيين بعد إثبات نجاحها في البحرية المصرية حيث أعجب الروس بها بشكل كبير أثناء مناورات جسر الصداقة بالبحر الأسود على الكورفيت الجويند وتسليحه وقاموا بالتحدث عنه كثيرا وهو بالفعل كورفيت بتسليح فرقاطة ناهيك عن التكنولوجيا المتقدمة التي يحظي بها.

 

وقال بأن الصفقة الثالثة والتي تحتاجها مصر بشدة وهي 12 مقاتلة رافال إضافية على الأقل إذا لم يكن 24 مقاتلة من المعيار FR3، فمع التوسعات المصرية بعيدة المدى في إفريقيا والعراق وسوريا والبحر المتوسط ومع كثرة هذه الجبهات التي تقوم مصر بغزوها اقتصاديا وسياسياً واستراتيجياً سيكون من الطبيعي زيادة حجم قواتك لتأمين مصالحك في جميع الجبهات والرافال هي درة تاج قواتنا الجوية نظراً لبراعتها في خوض حروب الجيل الخامس فتعد الرافال هي أقوى مقاتلة عربياً وأفريقياً في منظومات الحرب الإلكترونية ولديها قدرة كبيرة على التشويش وإعماء وإسكات الدفاعات الجوية المعادية كما أنها المقاتلة الوحيدة في الشرق الأوسط القادرة على مواجهة الإف 35 الإسرائيلية.

 

الصفقة الرابعة هي الفرقاطة فريم الفرنسية من فئة مكافحة الغواصات فمصر تحتاجها أيضًا بشدة نظرًا لاعتماد البحريات التي يتم وضعها كخطر عدائي محتمل لمصر “تركيا + اسرائيل” على سلاح الغواصات مما يستدعي أن يكون تسليح قواتنا البحرية بالقوة المناسبة التي تتصدى وتتعامل وتقف أمام نقاط تميزهم لإسكاتها.

 

وتمتلك مصر فرقاطة واحدة من فئة “فريم” المكافحة الغواصات وهي متواجدة بالاسطول الشمالي لأنها ذات أهمية كبيرة في مسرح عمليات شرق البحر المتوسط وتأمين مصالحنا الاقتصادية هناك ، وبزيادة اعدادها لاربعة فرقاطات بجانب 4 فرقاطات برجاميني للدفاع الجوي بجانب القوة البحرية المفرطة التي نمتلكها تصبح مصر رسميا أحد اقوي 5 بحريات عالميا وسيكون من المستحيل الوقوف امام المارد المصري الذي يتطور ويصعد بسرعة الصاروخ.

 

الصفقة الخامسة هي صفقة تجهيزات حاملات المروحيات المصرية “السادات و ناصر” من أجهزة ومنظومات إلكترونية ودفاعية وفق أحدث ما توصل له العالم من تجهيزات ، فالقوات البحرية تريد أن تجعل من الميسترال أقوى حاملتين للمروحيات والانزال والقيادة والسيطرة على وجه الكرة الأرضية.

What do you think?

Written by Nourddine

هل تعطل أول مُحرك مروحية تركي بحضور أردوغان؟ (فيديو)

الجيش الوطني الليبي يستولي على سفينة تركية (فيديو)