in

إثيوبيا تُعلن الهجوم الأخير على تيغراي

أصدر رئيس ورزاء إثيوبيا آبي أحمد أوامره النهائية لبدء هجوم كبير ونهائي على عاصمة إقليم تيغراي من أجل إنهاء الصراع في الإقليم. و قال بأن الجيش سيُحاول عدم إيذاء المدنيين، و حثّ السكان فى المدينة على البقاء فى منازلهم.

 

وأمر آبي أحمد الجيش الاثيوبي بشن هجوم على “ميكيلي”، المدينة التى يبلغ تعداد سكانها نحو 500 ألف نسمة، فى “المرحلة الثالثة و الأخيرة” من الحملة العسكرية للحكومة الفيدرالية ضد جبهة تحرير شعب تيغراي.

 

ويأتي الهجوم أعقاب إنتهاء مهلة 72 ساعة أعطاها آبي أحمد لقادة الإقليم للاستسلام وإلقاء السلاح.

 

و كانت حكومة إثيوبيا قد رفضت أي تفاوض مع قادة الإقليم أو قبول وساطة الاتحاد الإفريقي.

 

الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي (TPLF) هو حزب سياسي في إثيوبيا ، تأسس في 18 فبراير 1975 في ديديبت ، شمال غرب تيغراي ، وفقًا للسجلات الرسمية. في غضون 16 عامًا ، نمت من حوالي 12 رجلاً إلى أقوى حركة تحرير مسلح في إثيوبيا. قادت ائتلافًا من الحركات يُدعى الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية الإثيوبية (EPRDF) من عام 1989 إلى عام 2018. وبمساعدة حليفها ، الجبهة الشعبية لتحرير إريتريا (EPLF) ، أطاحت الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية الإثيوبية بدكتاتورية جمهورية إثيوبيا الشعبية الديمقراطية (PDRE). وشكلت حكومة جديدة في 28 مايو 1991 حكمت إثيوبيا حتى رفضها الاندماج في حزب الرخاء في عام 2019.

What do you think?

Written by Nourddine

صاروخ كروز AGM-158 JASSM الأمريكي

تجهيز أحدث طائرة هليكوبتر روسية Ka-52M بصواريخ ليس لها نظائر في العالم