in

العراق يوقف المحادثات بشأن شراء طائرات MiG-29 الروسية ، واستلم طائرات F-16 الأمريكية

فضل العراق استلام طائرات F-16 الأمريكية بدلاً من طائرات MiG-29 الروسية.

 

في منتصف هذا العام ، أفادت مواقع نقلاً عن مصادر عسكرية في العراق ، أن وزارة الدفاع العراقية بدأت مفاوضات بشأن شراء مقاتلات MiG-29 الروسية. المفاوضات ، بحسب بعض المصادر ، يمكن أن تكون حول عشرين مقاتلة ، لكن الولايات المتحدة ، اعتبرت هذا تهديدًا لمصالحها الخاصة ، لأن المتخصصين العسكريين الروس سيظهرون حتماً في هذا البلد ، وأتاحوا لبغداد الفرصة لاستخدام مقاتلات F-16.

 

“كان استئناف تشغيل طائرات F-16 العراقية نتيجة لعدة أشهر من الصيانة والإصلاحات التي قام بها متخصصون أمريكيون. أوقف الجانب الأمريكي هذا العمل منذ عدة أشهر ، ونتيجة لذلك كان سرب طائرات F-16 العراقي صغيرًا نسبيًا ، لكنه لم يتمكن من الإقلاع. حاولت القوات الجوية العراقية مرارًا وتكرارًا إجراء الصيانة ، لكنها فشلت ، لذلك أعلنت القوات الجوية العراقية عن خطط لشراء مقاتلات MiG-29 من روسيا. في منتصف عام 2020 ، أعلنت وزارة الدفاع العراقية أن المباحثات مع نظيرتها الروسية بشأن شراء طائرة MiG-29 لاستبدال مقاتلات F-16 الأمريكية الصنع،” بحسب الصحيفة الروسية DatViet.

 

اللافت للنظر هو أن الجيش الأمريكي رفض في البداية إصلاح مقاتلات F-16 ، ومع ذلك ، أدرك بوضوح أنه مع ظهور المقاتلات الروسية في التسلح العراقي ، ستصبح المشكلة أكثر حدة ، فقرر إصلاح وصيانة طائرات F-16 العراقية.

 

كما كانت العراق قريبة من استلام مقاتلات ميراج 2000 التابعة لسلاح الجو الإماراتي ، لكن فرنسا وشركة داسوا رفضتا الصفقة.

Written by Nourddine Boukhris

Nourddine Boukhris من مواليد عام 1984، المغرب، هو كاتب وخبير في موقع الدفاع العربي، ولديه اهتمام عميق بالقضايا المتعلقة بالدفاع والجغرافيا السياسية. وهو مهتم بتأثير التكنولوجيا على أهداف السياسة الخارجية بالإضافة إلى العمليات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يعمل Nourddine Boukhris كصحفي لأكثر من عقد من الزمن، يكتب في مجالات الدفاع والشؤون الخارجية.

للاتصال بالكاتب: الإيميل [email protected]

صاروخ إسكندر الذي أطلقته أرمينيا على أذربيجان أخطأ هدفه بمقدار 6 كيلومترات

الجزائر وروسيا تُوقعان عقدًا لتوريد مقاتلات Su-57 بقيمة تقارب 2 مليار دولار