Menu
in

نظام رادار روسي جديد قادر على اكتشاف مقاتلات الشبح الأمريكية F-35

أفاد الخبراء الصينيون أن روسيا قادرة على إسقاط مقاتلات F-35 الأمريكية الصنع ، باستخدام نظام رادار جديد يكتشف الأهداف الشبحية على بعد 600 كيلو متر ، بغض النظر عن ارتفاعها وسرعتها.

 

وقال الخبراء في مقال نشرته وكالة أنباء سينا الصينية إلى أن المقاتلة المذكورة تتميز بمستوى عالٍ من التخفي وإمكانية الوصول إلى هدفها ، لكن روسيا نجحت في تطوير “عدو هائل” لهذا النوع من الطائرات ، وهو نظام “Nebo-O” للكشف الراداري.

 

وأشار الخبراء إلى أن النظام الروسي قادر على رصد أهداف الطائرات على ارتفاع 75 ألف متر وعلى مسافة 600 كيلو متر ، مما يتيح تعقبها واستهدافها بصواريخ إس 400 أو بانتسير إس 1 ، التي تستخدمان في القتال الجوي والصاروخي ضد الأهداف.

 

وذكر المقال أن “روسيا تمتلك حاليًا أحدث الرادارات وعددًا كبيرًا من الصواريخ الفعالة ، بينما يمكن وصف دفاعها الجوي بأنه شديد الكثافة”.

 

 

تم تصميم Nebo-O للكشف عن الطائرات والصواريخ المجنحة والموجهة ، بما في ذلك الصواريخ الصغيرة التي تفوق سرعتها سرعة الصوت (فرط صوتية) والبالستية والشبحية للغاية ، على مسافة تصل إلى 600 كيلو متر.

 

كما يضمن النظام تحديد الدولة التي ينتمي إليها الهدف الجوي ومكافحة أجهزة التشويش الخاصة به مهما كانت نشطة.

Written by Nourddine